طفلي

نقص فيتامين D عند الأطفال

نقص فيتامين D عند الأطفال

فيتامين D

يعتبر نقص فيتامين D عند الأطفال أحد المشاكل الصحية الشائعة، حيث أن نقص فيتامين D عند الأطفال له الكثير من الأضرار على صحة الجسم، ويعد فيتامين د أهم الفيتامينات التي تساعد على نمو الجسم العقلي والعضلي للأطفال، كما يساهم في تقوية العظام، ويعتبر فيتامين د هو أهم الفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم من أول يوم ولادة إلى حتى الكهل، وتوجد العديد من أعراض نقص فيتامين D عند الأطفال والذي يؤدي بالخطورة البالغة على الجسم.

نقص فيتامين D عند الأطفال

  • يعرف فيتامين د عند عدد كبير من الأطفال بأنه فيتامين الشمس، لان الشمس تعتبر أكبر مسؤول على ضخ هذا الفيتامين إلى الجسم وخاصة العظام وهي التي تساعد الجسم في الحصول عليه بشكل طبيعي.
  • كما أن فيتامين د هو الفيتامين الذائب في الدهون وهو من يقوم بتنشيط الأنشطة الهرمونية داخل الجسم، بالرغم على وجوده بعدد قليل جدا في الأطعمة ويصعب الحصول عليه من أي مصدر غذائي طبيعي.
  • حيث أن فيتامين د يساعد على انتصاص الفسفور والكالسيوم بالجسم بصورة طبيعية، ويساعد على حفاظ قوة العضلات وعدم تعرضها للهون أو الضعف.
  • كما أن وجود فيتامين د في الجسم يقلل من خطر الإصابة بمرض السكر.
  • ونقص فيتامين D عند الأطفال يؤدي إلى إصابة الطفل بالكساح وإصابته بالعديد من الأمراض الأخرى.
إقرا أيضا:  وصفات تزيد من وزن الأطفال

أسباب الإصابة بنقص فيتامين D عند الأطفال

يتعرض الطفل إلى نقص فيتامين د وذلك بالرجوع إلى العديد من الأسباب والتي من أهمها ما يلي:

-
  • يتعرض الطفل إلى نفص فيتامين د بسبب وجود الطفل داخل المنزل لفترات طويلة وعدم تعرض الطفل إلى الشمس لفترات طويلة.
  • وقد يتعرضون الأطفال في المناطق التي لا يوجد بها شمس مثل المناطق القطبية الشمالية والجنوبية إلى هذا النقص الشديد في فيتامين د.
  • من الممكن أن يولد الطفل بكمية مناسبة من فيتامين د، ولكن يصعب على الجسم امتصاصه بسهولة نتيجة اضطرابات داخل المعدة.
  • قد تكون البشرة السمراء هي إحدى أسباب نقص فيتامين د في الجسم.
  • المبالغة في حماية الطفل من أشعة الشمس أو ارتداء الطفل للملابس الثقيلة أو تغطيته بقبعات ليكون بعيد عن أشعة الشمس، تعرض جسم الطفل إلى نقص فيتامين د.
  • الأطفال المصابون بأمراض في الكبد والكلى هم أكثر عرضه للتعرض للإصابة بنقص فيتامين د.
  • كما أن الأطفال المصابون بالأمراض الوراثية هم أكثر عرضه للتعرض بأمراض نقص فيتامين د.
إقرا أيضا:  علاج النحافة عند الأطفال

مضاعفات نقص فيتامين D عند الأطفال

ومن العواقب والمشاكل التي يتعرض لها الأطفال نتيجة نقص فيتامين د هو ما يلي:

  • يعاني أغلب الأطفال المصابون بنقص فيتامين د إلى عدم قدرة نمو العضلات بصورة سليمة، وذلك نتيجة الآلام الشديدة في جميع عضلات جسمه الغير مكتملة.
  • كما أن الأطفال الرضع هم أكثر فئة يعانون بشدة من نقص هذا الفيتامين، ويظهر لنا أن عظم الراس أصبح يميل للرخوة، مع الإصابة إلى تشوه العظام واعوجاجها وتأخر الطفل في المشي والزحف.
  • كما يعاني هؤلاء الأطفال من تشنج عضلي واضح بسبب نقص الفيتامين.
  • كما من الممكن أن يتأخر الطفل في المشي حتى مع إتمام عامه الخامس مع ظهور تقوس شديد في الساقين.
  • كما يجد الطفل أن المشي مؤلم جدا عندما يحاول المشي.
  • كما يأخذ الحوض حجم أضيق من الطبيعي.
  • عند أي احتكاك يتعرض له الطفل المصاب بنقص فيتامين د يؤدي إلى كسور مضاعفة للعظام.
  • كما أن نقص فيتامين د يجعل الطفل أكثر عرضه للإصابة بهشاشة العظام، وهذا الأمر بسبب ضعف عظام الطفل.
إقرا أيضا:  تحمل المسؤولية عند الاطفال

طرق العلاج والوقاية

نقص فيتامين D عند الأطفال
نقص فيتامين D عند الأطفال
  • عند شعور شعور الطفل بالضعف والوهن في العظام، يجب أن تتوجه الأم إلى طبيب الأطفال، والذي سيقوم بدوره بعمل بعض التحاليل التي توضح لنا نسبة الكالسيوم في الدم وكذلك التعرف على نسبة الفسفور في الدم أيضًا.
  • عند التأكد من إصابة الطفل بنقص فيتامين د يتم وصف العلاج وهو فيتامين د المركز أما عن طريق الحقن في الحالات شديدة الخطورة أو عن طريق الشراب عند الحالات المتوسطة الخطورة.
  • يعد الأطفال الذين يقومون بالرضاعة الطبيعية فيعطى للام العقاقير الخاصة بفيتامين د والتي تصل للطفل عن طريق حليب الأم.
  • يجب تعريض الطفل إلى أشعة الشمس المباشرة على العظام لمدة نص ساعة بحد أدنى، بحيث يمكن للطفل الحصول على فيتامين د بشكل طبيعي.
  • لذلك يجب على كل الأمهات أن تلتزم بإعطاء الطفل فيتامين د بشكل جرعات يومية حتى تساهم على تقوية عظامه بشكل جيد.

المصادر والمراجع

السابق
احتباس البول عند الأطفال
التالي
تخفيف ألم التسنين عند الرضع