أهم علامات الولادة وأعراضها المؤكدة

كتابة: إسراء أحمد - آخر تحديث: 21 يناير 2020
أهم علامات الولادة وأعراضها المؤكدة

اهم علامات الولادة

علامات الولادة الطبيعية تتنوع وتختلف من امرأة إلى أخرى فهناك ما تشعر بالألم بشكل مباشر دون أي مقدمات كما أن هناك سيدات يتأخر عندها الألم ولكن يكون هناك علامات أخرى مثل ظهور إفرازات بنية أو نزول ماء كيس الجنين إلى العديد من علامات الولادة الأخرى التي نتعرف عليها من خلال المقال.

اهم أعراض الولادة

  • الشعور بضغط في أسفل القفص الصدري وصعوبة في التنفس فهذا يدل علي نزول الجنين إلى عنق الرحم مما يؤدي إلى ضيق الحالة المزاجية وتأثرها بهذه اللحظات الحرجة
  • زيادة كبيرة وملحوظة في انقباضات الرحم وهذا ما يؤكد أنه بوجود ثقل على فتح الرحم للولادة ويمسي هذه الانقباضات بانقباض براكستون هيكس وهي تبدأ فقط في الثلث الثالث من الحمل وهو يعني الكثير من الخطورة إذا حدث في الثلث الثاني من الحمل وبذلك يجب المتابعة مع طبيب لأنه مؤشر إلى الإجهاض
  • حدوث تغيرات ملحوظة في عنق الرحم ومنها بعض الآلام التي تشعر بها المرأة وأيضًا يتسع عن الحجم العادي ولكنه لا يكون كبير ولكن يتسع بعض السنتيمترات للولادة الأول مرة فقط.
إقرا أيضا:  ما هي اسباب الحمل العنقودي
اهم أعراض الولادة
اهم أعراض الولادة

علامات الولادة المؤكدة

  • أول علامات الولادة المؤكدة وهي زيادة كبيرة وملحوظة في انقباض براكستون هيكس وتكون اشد ألم ومدة حدوثه اكبر كما أنه يحدث نزول السائل السلوي الذي يكون بين كيس الجنين والرحم ويحافظ السائل السلوي علي كيس الجنين
  • وبعد ذلك لا يتأخر كثير نزول سائل الجنين وانه ينتظر بعد نزول السائل السلوي بعدة دقائق فقط ويجب أخبار الطبيب في هذه اللحظات لكي لا يحدث اتساع كبير في الرحم وبدون أي تلقي الساعدة من قبل خبراء الأطباء
  • ومن اهم مراحل الولادة هي طور المخاض المبكر وهذا يتمثل في توسع تام بعنق الرحم لتجهيزه ولنزول الجنين فيه وهو يتسع حوالي 3 سنتيمتر وبذلك يعتبر عنق الرحم جاهز وعلي بداية الولادة الطبيعية
  • والمرحلة الثانية وهي طور المخاض النشط والذي يتسع فيها عنق الرحم إلى ما يقارب 7 سنتيمتر وبذلك يؤكد أنها من اهم علامات الولادة ويجب التوجه مباشرة إلى اقرب مستشفى
  • وبعد ذلك يتوجه إلى الطور الانتقالي وهذا ما يتسع فيها الرحم من 7 سنتيمتر إلى ما يقارب 10 السنتيمتر وبذلك يحدث تحت ملاحظة الطبيب الخاص بها وبذلك تتجه إلى أن يتم إخراج طفلها بسلام من عنق الرحم عند اتساعه 12 سنتيمتر وبجانب عمليات الاستنشاق الزفير والشهيق لأنها تقوم بمساعدة الولادة الطبيعية.
إقرا أيضا:  طرق منع الحمل الطبيعية

المصادر والمراجع

8 مشاهدة