الحمل الكاذب ما هو

كتابة: مجد ذوقان - آخر تحديث: 7 أكتوبر 2019
الحمل الكاذب ما هو

ما هو  الحمل الكاذب

الحمل الكاذب ويدعى بالحمل الوهمي، أما طبيًّا فيشار إليه بالمصطلح PSEUDOCYSIS هو إحدى الحالات التي تعتقد فيها المرأة أنها حاملٌ، وتظهر عليها أعراض الحَمل كزيادة الوزن وانتفاخ البطن والدوار والغثيان، لتتفاجأ بعد فترةٍ بعدم وجود جنينٍ في الرحم وأن الأعراض ناتجةٌ عن حالةٍ مرضيةٍ لا علاقة لها بالحمل.

علامات الحمل الكاذب

ولكل امرأة تعاني من حالة الإصابة بالحمل الكاذب قد تصاب بالعديد من الأعراض والعلامات الخاصة بالحمل العادي منها:

  •  انقطاع الدورة الشهرية وغيابها عن موعدها الطبيعي.
  •  الشعور بالغثيان والرغبة في التقيؤ ويزداد هذا الأمر في أوقات الصباح.
  •  الشعور بالدوخة والدوار بشكل مستمر.
  • ومن أبرز أعراض الحمل الكاذب هو زيادة آلام الرأس.
  •  الإصابة ببعض التقلصات الطفيفة في منطقة أسفل البطن.
  • اكتساب المزيد من الوزن.
  •  الرغبة في تناول الأطعمة بشراهة كبيرة .
  •  الشعور ببعض الألم في الجانب الأيمن من منطقة البطن.
  •  كثرة الغازات و انتفاخ البطن.
  •  الإصابة بالإمساك وعسر الهضم الشديد.
إقرا أيضا:  كيفية حساب فترة الحمل

أسباب الحَمل الكاذب

ظاهرة الحمل الكاذب أصبحت منتشرة بشدة لدى بعض النساء وللأسف قد تجعلهن تشعرن بحالة نفسية سيئة للغاية لاقتناعهن الكامل بوجود الحَمل رغم عدم وجوده، ومن أهم أسباب هذه الظاهرة:

  • اضطراب الهرمونات واصابتها بالخلل من أكبر العوامل التي تؤدي إلى ظهور الحمل الوهمي.
  • كذلك الاضطرابات النفسية الحادة التي تتعرض لها المرأة بسبب رغبتها القوية في إنجاب طفل تجعلها تجبر جسدها دون وعي بالشعور باعراض الحمل.
  • الإصابة بالقلق والتوتر والعصبية والانفعال الزائد لدى المرأة من أهم أسباب الإصابة بـ الحمل الكاذب أو الحَمل الوهمي.
  • الخوف من الحمل ومراحله تعد من أحد أسباب هذه الظاهرة المزعجة.
  • كذلك الاضطرابات العضوية وإصابة المرأة ببعض المشاكل الصحية مثل وجود خلل في المبايض تزيد من شعورها بأعراض الحمل الوهمي.
إقرا أيضا:  اعراض الشهر الأول من الحمل

ما هو علاج الحَمل الكاذب

ولأن من أسباب الإصابة بـ الحمل الكاذب هي أسباب نفسية شديدة فلا يوجد أي علاج محدد للقضاء على هذه الحالة بشكل نهائي، ولكن إذا كنت من النساء اللواتي تعانين من هذه الحالة باستمرار فلابد من استشارة طبيب نفسي حتى تتابعين معه، فأنت بحاجة إلى دعم نفسي مكثف للتخلص منه مع زيادة الحرص على ممارسة التمارين الرياضية وتمارين التنفس والاسترخاء كاليوجا والتأمل للتخفيف من حالات الضيق والتوتر المستمرة .

المصادر والمراجع

المصدر

13 مشاهدة