الصحة والجمال

أضرار الحميات الغذائية وطرق تجنبها

أضرار الحميات الغذائية وطرق تجنبها

الحمية الغذائية

يتبع العديد من الأشخاص الحميات الغذائية المختلفة، ويوجد العديد من أضرار الحميات الغذائية التي لا يعرفها البعض عند إتباعها، والحمية الغذائية هي تغيير وتعديل النمط الغذائي المعتاد والتحكم بعدد السعرات الحرارية التي يتم تناولها عن طريق بعض الأنواع من الأغذية.

أضرار الحميات الغذائية

أضرار الحميات الغذائية
أضرار الحميات الغذائية

يتسبب اتباع الحمية الغذائية القاسية أو الطويلة بأضرار صحية وجمالية كبيرة، ومن هذه الأضرار:

  • جفاف الجسم؛ بسبب نقص كميات السوائل؛ حيث تساعد الحميات الغذائية على فقدان سوائل الجسم.
  • الشعور بالإعياء والإرهاق بشكل مستمر؛ وذلك بسبب نقصان كمية الطاقة التي تدخل إلى الجسم عن طريق الطعام، والتي تعمل على استمرارية نشاطه وحيويته.
  • تسارع دقات القلب؛ وذلك بسبب اضطراب الدورة الدموية في الجسم نتيجة نقصان الكثير من العناصر الغذائية التي يحتاجها.
  • زيادة فرصة الإصابة بالأمراض؛ حيث أن الحمية الغذائية تعمل على إحداث اضطراب في الجهاز المناعي؛ الأمر الذي يتسبب بزيادة الفرصة للإصابة بالأمراض، وخاصة الأمراض المعدية، أمراض العظام، وغيرها.
  • الأرق: تعمل الحميات الغذائية على الإصابة بالأرق وعدم القدرة على النوم؛ بسبب حاجة الجسم للطعام.
  • الصداع: حيث غالبًا ما يشعر الشخص الذي يتبع حمية غذائية قاسية بألم متقطع في الرأس.
  • العصبية وحدة المزاج.
  • فقدان القدرة الكاملة على التركيز، وتراجع العمليات العقلية والذهنية.
  • ترهل خلايا الجلد، وفقدانها مظهرها المتماسك والحيوي.
  • تساقط الشعر بكميات أكبر؛ وذلك بسبب نقص العناصر الغذائية الضرورية التي يحتاجها الجسم.
  • ظهور بعض علامات الشيخوخة والتقدم بالعمر على البشرة مثل: التجاعيد، البهتان، الخطوط، المسام الواسعة، وغيرها.
  • زيادة فرصة الإصابة بالاضطرابات النفسية ومنها القلق، الاكتئاب.
  • تراجع كفاءة المهارات الاجتماعية ومهارات التواصل الفاعلة مع الآخرين.
إقرا أيضا:  فوائد القهوة للشعر والبشرة

طرق تجنب أضرار الحميات الغذائية

يمكن تجنب أضرار الحمية الغذائية باتباع النصائح والإرشادات الآتية:

  • تناول كميات مناسبة ووفيرة من الماء؛ لتجنب الإصابة بالجفاف أو الترهل.
  • الحرص على تناول المشروبات العشبية التي تعمل على تهدئة الأعصاب وتخفيف ألم الرأس مثل: اليانسون، الزنجبيل، البابونج، وغيرها.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على شد عضلات الجسم؛ تجنبًا لترهلها.
  • الحرص على استخدام الزيوت التي تعمل على ترطيب وشد البشرة والجلد وتؤخر ظهور علامات الشيخوخة مثل: زيت جوز الهند، زيت اللوز، وغيرها.
  • الحرص على مضاعفة كميات الخضار والفواكه أثناء اتباع الحميات الغذائية.
  • أخذ فترات راحة في الحمية الغذائية؛ بحيث يجب ألّا تستمر الحمية أكثر من أسبوع، ثم يتم أخذ فترة استراحة مناسبة يتم خلالها تعويض الجسم بالعناصر الغذائية؛ مع الحرص على المحافظة على نمط غذائي صحي وسليم.
  • الابتعاد عن الحميات الغذائية السريعة والتي تساعد على خسارة الوزن بصورة سريعة، حيث غالبًا ما يكتسب الجسم كميات أكبر من الوزن بعد الانتهاء، واستبدالها بالحميات المعتدلة، فقليل دائم أفضل من كثير منقطع.
  • تناول المكسرات أثناء الحميات الغذائية؛ الأمر الذي يساعد في المحافظة على صحة الماغ والعمليات العقلية.
  • مراجعة النمط الغذائي وتقييم وجود جميع العناصر الغذائية الموجودة به، والحرص على تناول جميع تلك العناصر مع اختلاف الكميات، أو البحث عن بدائلها في أطعمة أخرى أقل ضررًا.
إقرا أيضا:  فوائد عصير الجزر

المصادر والمراجع

مقالات ذات صلة

إقرا أيضا:  ما الفرق بين مضاد التعرق ومزيل العرق
إقرأ أيضا:أهم فيتامينات الشعر والبشرة
السابق
طريقة تقوية عضلات الظهر بالتمارين
التالي
طريقة سلطة الجرجير بالرمان والجبنة