الصحة

معلومات عن داء الرشاشيات

ما يجب معرفته عن داء الرشاشيات

ما هو داء الرشاشيات

داء الرشاشيات هو عدوى تسببها بكتيريا الرشّاشيّات وهو نوع شائع من أنواع من الفطريات ومن الصعب تجنب تنفس جراثيم الرشّاشّيات لأنها منتشرة في البيئة، بالنسبة للأفراد ومعظم الناس يتنفسون الجراثيم كل يوم دون مرض ومع ذلك فإن الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي أو أمراض الرئة يكونون أكثر عرضة للإصابة بمشاكل صحية من بينها الرشاشيّات وتشمل أنواع المشاكل الصحية التي تسببها الرشاشيّات تفاعلات الحساسية  والتهابات الرئة والتهابات الأعضاء الأخرى.

أعراض داء الرشاشيات

هناك أنواع مختلفة من دَاء الرشاشيَات يمكن أن تسبب أعراض مختلفة

-

أعراض دَاء الرشاشيّات القصبي الرئوي التحسسي الذي يماثل لأعراض الربو بما في ذلك:

  • حدوث الصفير.
  • ضيق في التنفس.
  • حدوث السعال.
  • حدوث الحمى ولكن في حالات نادرة.
  • تشمل أعراض التهاب الجيوب الأنفية الأرجي.
  • حدوث خنقة.
  • الإصابة بسيلان الأنف.
  • حدوث صداع الراس.
  • انخفاض القدرة على الشم.

تشمل أعراض ورم اللقاح ما يلي

  • الإصابة بالسعال.
  • حدوث سعال مخلوط بالدم.
  • حدوث ضيق في التنفس.

أعراض الداء المزمنة

  • حدوث فقدان الوزن.
  • حدوث سعال ممزوج بالدم أيضا.
  • الإصابة بالإعياء.

الأعراض الشائعة ل دَاء الرشاشيّات الغازي

إقرا أيضا:  أسباب تورم القدمين وطرق الوقاية

يحدث داء الرشاشيات الغازي عادة في الأشخاص الذين يعانون بالفعل من حالات طبية أخرى  لذلك قد يكون من الصعب معرفة الأعراض المرتبطة بعدوى داء الرشاشيات. ومع ذلك ، تشمل أعراض داء الرشاشيات الغازي في الرئتين:

  • حمة.
  • ألم في الصدر.
  • يمكن أن تظهر أعراض أخرى إذا انتشرت العدوى من الرئتين إلى أجزاء أخرى من الجسم.
  • ويجب توخي الحظر إذا كان يوجد أعراض مرتبطة بأي شكل من أشكال داء الرشاشيات.
معلومات عن داء الرشاشيات
معلومات عن داء الرشاشيات

تشخيص و علاج داء الرشاشيات و الوقاية منه

  • يأخذ الطبيب نبذة عن التاريخ الطبي والأعراض والفحوصات البدنية والفحوصات المخبرية عند تشخيص داَء الرشاشيّات و قد تحتاج إلى اختبارات تصوير مثل الأشعة السينية على الصدر أو الأشعة المقطعية لرئتين أو أجزاء أخرى من الجسم حسب موقع العدوى المشتبه فيها.
  • إذا اشتبه الطبيب في وجود عدوى الرشاشيّات في الرئتين فقد يقوم بجمع عينة من السوائل من الجهاز التنفسي وإرسالها إلى المختبر.
  • يمكن لمقدمي الرعاية الصحية إجراء خزعة الأنسجة حيث يتم تحليل عينة صغيرة من الأنسجة المصابة في المختبر للحصول على أدلة على وجود الرشاشيّات تحت المجهر أو في وجود فطري.
  • يمكن أن يساعد اختبار الدم في تشخيص داَء الرشاشيّات الغازي في وقت مبكر.

العلاج

  • يجب إيقاف الأدوية المثبطة للمناعة أو إنقاصها والأشخاص الذين يعانون من الحالات الشديدة من داء الرشاشيات قد يحتاجون إلى الجراحة وذلك في حالة علاج دَاء الرشاشيّات الغازي والجلدي.
  • هناك حاجة إلى إرشادات الطبيب للعدوى التي لا تستجيب للعلاج بما في ذلك الالتهابات المضادة للفطريات.

الوقاية

  • من الصعب تجنب تنفس جراثيم الرشاشيّات لأن الفطريات شائعة في البيئة بالنسبة للأشخاص الذين لديهم ضعف في جهاز المناعة قد تكون هناك بعض الطرق لتقليل فرص الإصابة بعدوى دَاء الرشاشيّات الحاد.
  • حاول تجنب المناطق التي بها الكثير من الغبار مثل مواقع البناء أو الحفر، إذا لم تتمكن من تجنب هذه المناطق فارتدي نوع من قناع الوجه أثناء وجودك هناك
  • تجنب الأنشطة التي تنطوي على اتصال وثيق بالتربة أو الغبار مثل أعمال الفناء.
  • ارتداء القفازات عند التعامل مع المواد مثل التربة أو الطحلب أو السماد.
  • لتقليل فرص الإصابة بعدوى الجلد  قم بتنظيف الإصابات الجلدية جيدًا بالماء والصابون خاصةً إذا تعرضت للتربة أو الغبار.

المصادر و المراجع

إقرا أيضا:  التهاب القزحية أعراضها وأسبابها

إسراء أحمد

إسمي إسراء أحمد كاتبة ومنشئة محتوى في موقع ومنصة ويكي عرب .. نسعى للوصول إلى الهدف الأسمى بإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت وجعل موقع ويكي عرب من كبرى المواقع العربية بعون الله تعالى .

السابق
أعراض إلتهاب اللثة وأساليب العلاج
التالي
أسباب إلتهاب البروستاتا وطرق العلاج