مرض التهاب البكتيريا الحلزونية

كتابة: روان مروان - آخر تحديث: 26 سبتمبر 2019
مرض التهاب البكتيريا الحلزونية

تعد جرثومة المعدة أحد أنواع البِكتيريا التي تصيب العديد من الأشخاص، و تسمى بمرض التهاب البكتيريا الحلزونية حيث أنها تتواجد في المعدة بشكل حلزوني.

كيف يصاب الجسم بالتهاب البكتيريا الحلزونية ؟

تدخل هذه البكتيريا إلى الجسم عن طريق الأطعمة الملوثة، و تتسبب في آلام شديدة و مغص في المعدة مما قد يسبب قرحة فيها، و يعتبر هذا المرض معدي حيث يجب تجنب استعمال أدوات المريض أو لمسها.

أعراض التهاب البكتيريا الحلزونية

  • الشعور بالإعياء و التقيؤ
  • انتفاخ البطن
  • كثرة التجشؤ
  • آلام و مغص في البطن
  • حرقة في المعدة
  • فقدان الشهية
  • ازدياد الألم عندما تكون المعدة فارغة
  • الشعور بثقل في البطن عند تناول كمية قليلة من الطعام يعد من أعراض مرض التهاب البكتيريا الحلزونية
  • الإسهال الشديد
  • روائح كريهة تنبعث من الفم
  • نزيف داخلي في الأمعاء و المعدة
  • خروج الدم مع البراز
  • الشعور بصعوبة و ضيق في التنفس
  • الشعور بالدوار و الدوخة
  • خروج الدم مع القيء
  • نقص في الوزن بشكل غير اعتيادي
  • نقص عدد خلايا الدم الحمراء في الجسم نتيجة النزيف
إقرا أيضا :  متلازمة PM أعراضها ومخاطرها

هل تنتقل جرثومة المعدة أو التهاب البكتيريا الحلزونية بالعدوى ؟

تنتقل الجرثومة عن طريق التلوث الفموي البرازي (أي أن ينتقل التلوث الموجود في البراز إلى الفم عن طريق الأيادي غير النظيفة).
أو أن تنتقل عن طريق عدم غسل الخضراوات و الفواكه جيداً .

ما هي قرحة المعدة ؟

هي التهاب على شكل دائري أو بيضاوي يصيب جدار المعدة أو الأمعاء الدقيقة، و قد تؤدي الإصابة بمرض التهاب البكتيريا الحلزونية إلى الإصابة بقرحة في المعدة.

ما هي أسباب الإصابة بقرحة المعدة ؟

  • الإصابة بالتهاب البكتيريا الحلزونية (جرثومة المعدة)، حيث أن هذه البكتيريا تعيش في بيئة المعدة الحامضية و تتكاثر بها و تتأقلم معها
  • وجود عوامل وراثية تساهم في الإصابة بالقرحة
إقرا أيضا :  أسباب مرض الاضطرابات الهضمية

الوقاية من التهاب البكتيريا الحلزونية

  • المحافظة على النظافة الشخصية و غسل اليدين جيداً
  • غسل الفواكه و الخضراوات جيداً
  • الحفاظ على نظافة المنزل

علاجات طبيعية لجرثومة المعدة

  • يتم مزج ملعقتين قشر رمان مطحون، و ملعقتين زنجبيل مطحون، و ملعقة كركم، و نصف كأس عسل أبيض، و يتم أخذ ملعقة واحدة يومياً في الصباح الباكر قبل تناول الطعام لمدة شهرين متتاليين
  • قم بشرب كوب من الخل و الماء، حيث أنه ثبت فاعليته في القضاء على البكتيريا
إقرا أيضا :  أسباب المغص قبل الدورة

المصادر والمراجع

مصدر1

مصدر2

مصدر3

مصدر4

13 مشاهدة