الحمل والولادة

أسباب الإسهال في الشهر التاسع للحمل

ما هي أعراض الإسهال في الشهر التاسع للحمل

أعراض الاسهال في الشهر التاسع للحمل

من أكثر المشاكل التي تتعرض لها المرأة الحامل هي اضطرابات الجهاز الهضمي والمعدة، والإصابة بـ الإسهال في الشهر التاسع ويعد أحد الأعراض الشائعة للحمل وتزيد كلما اقترب موعد الولادة، وقد يكون السبب لذلك هو استعداد الجسم لعملية الولادة، فما هي أسباب الإصابة بـ الإسهال في الشهر التاسع وما هي أعراضها وكيفية علاجها.

 أسباب الإصابة بالإسهال

  • الإصابة بعدوى فيروسيّة.
  • الإصابة بعدوى بكتيريّة.
  • إنفلونزا المعدة.
  • الطفيليات المعوية.
  • تسمم الطعام.
  • تناول بعض أنواع الأدوية

هناك بعض الأمراض التي تؤدي إلى الإصابة بالإسهال مثل متلازمة القولون العصبي، ومرض كرون، ومرض الاضطرابات الهضمية، والتهاب القولون التقرحي.

 أسباب الإصابة بالإسهال
أسباب الإصابة بالإسهال

 أسباب الإسهال في الشهر التاسع

  • التغيير في النظام الغذائي

بعد اكتشاف المرأة للحمل تقوم باتباع نظام غذائي صحي مناسب لفترة الحمل، وتناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات، والحديد للحفاظ على صحتها، وصحة الجنين، وتناول الكثير من منتجات الألبان لمد الجسم بالقدر الكافي من الكالسيوم اللازم لتكون عظام الجنين، وينتج عن ذلك التغيير المفاجئ في النظام الغذائي إلى حدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي مما ينتج عنه الإصابة بالإسهال.

  • تناول الحليب

الإفراط في تناول الحليب قد يصاحبه عدم تحمل من قبل سكر اللاكتوز الموجود في الجسم لذا يجب تناول كميات معتدلة من الحليب، والابتعاد عن المكملات الغذائية الغنية بالكالسيوم.

  • حساسية جديدة للأطعمة

تتعرض المرأة خلال فترة الحمل إلى العديد من التغيرات الجسدية منها توسع الرحم، وكبر حجم البطن، ولكن لا تقتصر هذه التغيرات على ذلك فقط بل أيضا من الممكن شعور المرأة بالحساسية لبعض أنواع الأطعمة حيث أن تناول بعض الأطعمة قد يسبب لها الغازات، والإسهال.

  • فيتامينات ما قبل الولادة

ينصح الطبيب المرأة الحامل بتناول أنواع من الفيتامينات قبل عملية الولادة، وبالرغم من أهميتها لها وللطفل إلا أن قد تسبب بعض الإضطرابات في الجهاز الهضمي، وبالتالي الإصابة بـ الإسهال في الشهر التاسع.

  • التغيرات الهرمونية

تتعرض المرأة في فترة الحمل لبعض التغيرات الهرمونية التي تسبب بطء الجهاز الهضمي، والإصابة بالإمساك، أو قد تؤدي لتسريع وظائف الجهاز الهضمي، وبالتالي الإصابة بالإسهال، ويظهر هذا النوع من الإسهال في الشهور المتقدمة من الحمل أي في الثلث الثالث للحمل.

عِلاج الإسهال في الشهر التاسع عند المرأة الحامل

  • الإنتظار حتى يزول الإسهال من تلقاء نفسه.
  • تفادي تناول الأطعمة التّي تزيد من الإصابة بالإسهال .
  • تناول الأطعمة التي تخفف من الإصابة بالإسهال كالنشويّات، والموز، وغيرها.
  • الإهتمام بتناول الماء، والعصائر، والشوربة عند الإصابة بالإسهال، وذلك لأن الجسم يفقد الكثير من السوائل، ومن المحتمل الإصابة بالجفاف.
  • زيارة الطبيب في الحالات الشديدة، والمستمرة لأخذ العلاج، والأدوية المناسبة.

المصادر والمراجع

Diarrhea During Pregnancy

السابق
طريقة إعداد شوربة البطاطا
التالي
هل ألم المهبل من علامات الحمل