الحمل والولادة

مغص الحمل و أسبابه و المغص خلال الثلث الأول من الحمل

مغص الحمل و أسبابه و المغص خلال الثلث الأول من الحمل

مغص الحمل

 ويعتبر الشعور بـ مغص الحمل احد الاسباب التي تولّد الشعور بالقلق لدى المرأة لأنّها تخاف من فقدان الجنين وفي الحقيقة يمكن أن يكون المغص ناجمًا عن تمدد الرحم ونمو الجنين ولكن هناك بعض الحالات تُشكّل بالفعل خطورة أو مشكلة ويمكن تحديد إذا كان مغص الحمل الذي تشعر به المرأة متوسط الشدة ومؤقت الحدوث فهو دائما لا يدل على مشكلة صحية تُذكر.

أسباب مَغص الحمل

  • تنقسم أسباب المغص حسب مرحلة الحمل ولكن هناك أسباب قد تحدث في أي وقت من الحمل وليس في مرحلة معينة ويُقسم الحمل إلى ثلاثة أثلاث سيتم توضيحه أسباب مغص الحمل .
أسباب مَغص الحمل
أسباب مَغص الحمل

مغص الحمل خلال الثلث الأول

من أسباب المغص في المرحلة الأولى من الحمل:

-
  • الانغراس
إقرا أيضا:  أسباب تشوه الأجنة

ويسبب انغراس أو زرع البويضة المخصبة في جدار الرحم المغص لدى المرأة الحامل ويصحب هذا المغص نزف بسيط من الدم ويحدث بعد مرور عشرة أيام على حدوث الإباضة وفي العادة يكون ذلك قبل معرفة المرأة أنّها حامل وهذا المغص مع النزف القليل قد يستمر ليوم أو بضعة أيام فقط. 

  • الحمل خارج الرحم

يحدث ذلك عند انغراس البويضة المخصبة في منطقة خارج الرحم وفي العادة يكون في قناة فالوب وتشعر المرأة الحامل بمغص شديد جدًا في البطن 

  • الإجهاض
إقرا أيضا:  كيف أعرف أني حامل بدون تحليل

 المغص الناجم عن الإجهاض يكون بسيطًا أو شديدًا لدرجة تزيد عن ألم مغص الدورة الشهرية ومصحوبًا بدم تزيد كميته مع مرور الوقت.

مغص الحمل خلال الثلث الثاني و الثالث

  أسباب حدوث المغص في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل الآتي: 

  • ألم الرباط المستدير

هناك مجموعة من الأربطة تدعم الرحم في وضعه وعندما يكبر الجنين فإنّ حجم الرحم يزيد ويدفع هذه الأربطة للتمدد.

  • تقلصات براكستون هكس

وتعرف بالمخاض الكاذب وهي عبارة عن انقباضات غير منتظمة تحدث بعد الأسبوع العشرين من الحمل. 

  • انفصال المشيمة

 يمكن أن تنفصل المشيمة عن وضعها الطبيعيّ فتُسبب الشعور بالألم الشديد في البطن ويكون مصحوبًا بالنزف المهبليّ وألم في الظهر الشديد و ذلك لإنّ المشيمة تكون قد انفصلت قبل ولادة الطفل أيّ قبل معياد انفصالها. 

  • تسمم الحمل 

قبل حدوث تسمم الحمل توجد مرحلة تُسمى مقدمات الارتعاج وهذه الحالة تحدث بعد الأسبوع العشرين من الحمل وتحدث مقدمات الارتعاج لدى ما يُقارب 5-8% من مجموع السيدات الحوامل وهذه المشكلة تزيد فرصة انفصال المشيمة قبل أوانها لذلك يحرص الأطباء على معرفة ضغط الدم ومستوى البروتين في البول في كل زيارة حتى موعد الولادة.

المصادر و المراجع

Colic: Facts, Causes, and Treatment

إقرا أيضا:  أعراض الحمل خارج التجويف الرحمي

السابق
فوائد السفرجل لصحة الجسم
التالي
تفسير رؤية الأموال في المنام