الحيوانات

كل ما يخص حيوانات الفيلة

كل ما يخص الفيلة

تعد حيوانات الفيلة من الثدييات كبيرة الحجم يترتب تحت فصيلة الخرطوميّات، وتعد النوع الوحيد الغير منقرض من هذه الفصيلة كالماموث، والصناجات.

مقدمة

تعد حيوانات الفيلة من أكبر الحيوانات الثديية التي تعيش في الوقت الحالي على اليابسة، فحجم وزن
الفيل الذكر البالغ يصل الى سبعة آلاف كغ، ويمتاز هذا الحيوان بالخرطوم الطويل الذي يعتبر محل الأنف،
ويوجد نوعين رئيسيين للفيلة، وهما الفيل الإفريقي، والفيل الآسيوي.

صفات الفيلة

يوجد الكثير من الاختلافات بين الفيلة الآسيوية والإفريقية حيث أن حيوانات الفيلة الإفريقية حجمه أكبر وعدد ضلوعه أكثر في القفص الصدري من الفيل الآسيوي، ولكن بينهم صفات عامة كثير مشتركة وهي الجمجمة الكبيرة والقوية، والخرطوم الطويل، والأنياب العاجيّة الكبيرة التي تنمو بجانب الفم، والفك القوي، كما أنّ حرارة الجسم تشبه حرارة الإنسان ولكنّها تستطيع رفعها قليلاً أو خفضها حسب الظروف البيئيّة المحيطة، والأذن الكبيرة الرفيعة، والتي يستطيع الفيل تحريكها لقليل درجة حرارة جسمه، ولكن أذن الفيل الإفريقي أكبر بشكل كبير من الفيل الآسيوي، ولديه ذاكرة قوية بحيث يستطيع تذكر مصادر المياه لعدة سنوات والرجوع إليها في أوقات الجفاف، وحاسّة شم قوية يستطيع بها تمييز رائحة الرياح القادمة من جهة مصدر مائي، ومعرفة أعدائه، وبالتالي فهو لا يحافظ على وجود مسافة بينه وبين الأسود كباقي الحيوانات، يعتبر قوي البنية وليس من السهل على الأسود افتراسه، ولكنه يخاف النار والصوت العالي.

أماكن تواجد الفيلة

تأكل حيوانات الفيلة العشب ويتغذى عليه وبالتالي فهي تعيش في البيئات التي تتوفر فيها الأعشاب
مثل السافانا، كما أنها تحب العيش بالقرب من الماء، وتكون بكثرة عند المستنقعات بسبب توفر الماء
والعشب، ويقضي حوالي ثلاثة أرباع يومه يمضغ العشب.

الحياة في المجموعة

بالنسبة لإناث الفيلة تعيش في مجموعات تتشكل غالباً من إناث فقط، وتقودهنّ الأنثى الأكبر بينهنّ وتسمى الأم الحكيمة، لكن الذكور يعيشون منفردين، أو في مجموعات تتكون من الذكور، ويلتقيان في موسم التزاوج، ومدّة الحمل عند الفيلة هي 22 شهراً، تنجب بعدها الأنثى صغيراً واحداً ويسمى ب دغفل، ويمكن أن تنجب توأماً، وأنثى حيوان الفيل هي أم حنون جداً، كما أنّ جميع القطيع يتولى حماية الصغار فيه لأنها معرضة لهجوم الأسود، والنمور وغيرها من الحيوانات المفترسة، ويظل الصغير معتمداً على أمه في السنين الثلاث الأول من عمره، فدماغه يكون غير مكتمل النمو، كذلك لا يعرف التقنيّات المتبعة للحياة مثل الأكل والشرب وترطيب الجسم، ويمكن للفيل أن يعيش لحوالي سبعين سنة، ويظهر الفيل تعاطفاً واضحاً لآخر ميت من قطيعه.

المصادر والمراجع

مصدر

السابق
كيف تعزف على آلة الناي
التالي
معلومات عن سور الصين العظيم