التغذية

فوائد وأضرار مشروب حليب الصويا

فوائد وأضرار مشروب حليب الصويا

أهمية مشروب حليب الصويا

من المعلوم لدينا جميعا أن مشروب حليب الصويا يستخرج من فول الصويا مع الماء المصفى، ويعتبر مشروب حليب الصويا بديل لمنتجات الحليب، ولكنه لا يصلح للأطفال كبديل عن لبن الأم أو اللبن الصناعي، ويختلف من ماركة لأخرى طبقًا لدرجة الحلاوة به، وما يحتويه من فيتامينات ومعادن، ومن المميز في حليب الصويا أنه خالي من مادة الكوليسترول، حيث أن مصدره نباتي، وخالي تمامًا من سكر اللاكتوز، ونسبة الدهون المشبعة به قليلة للغاية، ويمكن أن يتخذه  الأشخاص كمصدر بديل للبروتينات، والعناصر مثل الكالسيوم والبوتاسيوم، وبعض الفيتامينات مثل B12,A,D.

إقرا أيضا:  أهمية تناول النشويات المتنوعة

فوائد مشروب حليب الصويا

  • غني بالبروتين والكالسيوم، بالشكل الذي يحتاجه الجسم لعيش حياة صحية، وهو رائع للأشخاص النباتيين للحصول على تلك العناصر من مصدر نباتي بدلًا من المصادر الحيوانية، كما أنه يعد بديل لمن لديه حساسية من بروتين الكازين الذي يعتبر المكون الأساسي للبروتينات الموجود في اللبن البقري.
  • يحتوي على نسبة ضئيلة من عنصر الصوديوم، لذلك هو مفيد للمرضى المصابون بارتفاع ضغط الدم.
  • لا يحتوي على سكر اللاكتوز، لذلك هو بديل جيد للبن البقري الموجود به سكر اللاكتوز، وذلك ليس له تأثير على محتواه من الكالسيوم والبروتين.
  • يساعد في الحماية من الإصابة بهشاشة العظام.
  • يعتبر مصدر غني بالألياف الغذائية.
فوائد مشروب حليب الصويا
فوائد مشروب حليب الصويا

أضرار مشروب حليب الصويا

حليب الصويا الكثير من الفوائد، ولكنه ضار لبعض الأشخاص الآخرين الذين تظهر لديهم أعراض تحسسية من مكون الصويا، لذلك لا ينصح به للأطفال، حيث أن الحساسية تبدأ من مرحلة إرضاع الطفل حليب صويا، وقد تنتهي عند وصوله لمرحلة البلوغ وقد تستمر معه لمرحلة البلوغ.

إقرأ أيضا:ما هي اضرار شرب القهوة
إقرا أيضا:  ماذا نأكل في فصل الربيع

وتختلف الحساسية حسب شدتها فصدمة الحساسية أو الإعوار تعتبر أكثر الحساسية شدة  قد تكون خطر على الحياة نظرًا لأنها تسبب الإسراع في ضربات القلب، مع انخفاض ضغط الدم، والشعور بالدوران، وصداع الرأس، لذلك لا يجب شرب الرضيع منتجات الصويا، ويجب عمل اختبار حساسية لكل شخص قبل بدأه في استهلاك منتجات الصويا الغذائية

  • قد يعمل على الإصابة ببعض الأمراض الجلدية كالأكزيما وتشقق طبقات الجلد.
  • قد يسبب تورم بعض أجزاء الوجه مثل اللسان والحلق والشفتين، أو تورم بعض أجزاء الجسم.
  • يسبب ضيق التنفس، أو صوت صفير في مجرى التنفس بالشعب الهوائية الذي يعرف بالأزيز، أو سيلان الأنف.
  • قد يسبب تغير لون الوجه للاحمرار.
  • من الممكن أن يشعر الشخص بألم في بطنه، أو الشعور بالغثيان.

المصادر والمراجع

إقرا أيضا:  نصائح غذائية لشهر رمضان

مقالات ذات صلة

إقرأ أيضا:احتياطات هامة أثناء تنظيف السمك
اسراء هشام

إسمي إسراء هشام كاتبة ومنشئة محتوى في موقع ومنصة ويكي عرب .. نسعى للوصول إلى الهدف الأسمى بإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت وجعل موقع ويكي عرب من كبرى المواقع العربية بعون الله تعالى .

السابق
تخريم الجسد و آلامه وأنواعه المتعددة
التالي
تفسير رؤية التمر في الحلم