طفلي

طرق التعامل مع مشكلة التحصيل الدراسي

طرق التعامل مع مشكلة التحصيل الدراسي للأطفال

نبذة عامة

من أكثر المشاكل التي يتعرض لها الأطفال، هي مشكلة التحصيل الدراسي حيث أن مشكلة التحصيل الدراسي من أكثر المشاكل التي يعاني منها الطفل وأولياء الأمور، فهل قلة التحصيل الدراسي ناتج عن مشكلة نفسية أو عقلية أو اجتماعية أو اقتصادية، فلذلك على كلا من أولياء الأمور والمدرسين تفهم الوضع والاهتمام به، حتى يتم حل هذه المشكلة مع الطفل والوصول به الى الاستيعاب الطبيعي في دراسته.

أسباب مشكلة التحصيل الدراسي

  •  أولا عدم رغبة الطفل في الدراسة منذ البداية، ولم يتم تحديد هدف ليصل إليه فلم يكن متحمسا لذلك. 
  • قلة اهتمام الوالدين منذ البداية بتأسيس الطفل حتى يجعل طريق الدراسة أمر سهلا له.
  • السبب النفسي وهو يتعلق بنفسية الطفل ويؤثر على تحصيلهم فيمر بعدة أسباب نفسية كموت أحد الآباء، أو نقله لمدرسة جديدة، او انفصال أحد الوالدين، فيجب هنا عرض الطفل على دكتور نفساني، والتكلم مع الطفل بأسلوب هادى وتشجيع الطفل.
  • السبب الاجتماعي والاقتصادي كعدم قدرة الأسرة على الإنفاق، فيجعل الطفل يلجأ إلى العمل بجانب الدراسة، فهذا يحدث خلل في حياة الطفل فيبدأ تحصيله للدراسة يقل وهنا يجب تهيئه الجو المناسب للطفل.
  • أما الأسباب المحيطة بالطفل كمدرس والمدرسين والمادة العلمية التي يتعرض لها الطفل، وأسلوب العنف الذي يتبعه بعضهم، فيجب هنا التكلم مع المدرس لمعرفة أن هذا الأسلوب يؤثر على الطفل ويجعل تحصيله ضعيف.
أسباب مشكلة التحصيل الدراسي
أسباب مشكلة التحصيل الدراسي

مشاكل التحصيل الدراسي

  • ضعف دراسي بشكل عام يرتبط بذكاء الطفل، ونسبة ذكائه واستيعابه، وهذا غير مسئول عنه الطفل، لأنها قدرات، تختلف من طفل لأخر. 
  • ضعف دراسي بشكل خاص ككرة طفل ما لماده معينه، بسبب مدرس ما تعامل بشكل سيء أدى الى كره الطفل لمادة ما أو لظروف معينة، سنتعرف على كيفية التغلب على قلة التحصيل الدراسي.

طرق  للتغلب على مشكلة التحصيل الدراسي

  • التعرف على أساس المشكلة، واسبابها، من ثم يتم علاجها عن طريق الترغيب والتحفيز المعنوي، وبث الثقة في الطفل بأنه قادر على التغلب عليها.
  • اختيار المعلم الجيد، والمنهج المفيد المبتكر، وتغير أسلوب التعليم بطرق جديدة حتى لا يمل الطالب ومراجعة الدروس باستمرار.
  • مراعاة الفروق الفردية، واختلاف المستويات لدى الأطفال.
  • الاهتمام بالواجبات الدراسية، ومتابعة الآباء لهم.
  •  والاهتمام ببعض الأطعمة المفيدة، كما أثبتت بعض الدراسات أن الأسماك والألبان تساعد على تركيز الطفل وتقوية الذاكرة.
  • متابعة الآباء للمدرسين، والاهتمام بكميه التحصيل للطفل. 

المصادر والمراجع

السابق
طريقة عمل سلطة البطاطس
التالي
طريقه عمل المخلل المشكل