الإسلام والحياة

الحكمة من تحريم أكل لحم الخنزير

الخنزير

الخنزير حيوان من فصيلة الثديات السبعية التي تنتمي لفصيلة السبع، وتتعدد ألوان الخنزير، فمنها الأبيض والوردي، والأسود والبني، وغالبا ما يعيش الخنزير في المناطق الموحلة.

حقائق مدهشة عن الخنزير

  • الخنزير لا يتأثر بسم الأفاعي؛ وذلك لأن الخنزير يحمل سما في جسمه مشابها لسم الأفاعي.
  • الخنزير حيوان ذكي جدا، وقادر على التعلم بسرعة، وقدر علماء الحيوان بأن نسبة ذكاء الخنزير تعادل ذكاء طفل في الثالثة من عمره..
  • صغار الخنازير تستطيع تمييز صوت أمها من بين باقي الخنازير الموجودة.
  • حاسة البصر عند الخنازير ضعيفة جدا.
  • حاسة الشم عند الخنازير قوية جدا؛ وذلك لوجود خياشيم حساسة تدعم حاسة الشم لديه.
  • تقوم أنثى الخنزير الحامل بوضع حملها في منطقة بعيدة عن المجموعة العائلية، ثم تعود للمجموعة بعد ذلك.
  • تتضاعف أوزان صغار الخنازير بعد الأسبوع الأول بسرعة كبيرة جدا.
  • تعتبر الخنازير من الحيوانات الماكرة؛ وتقوم بعمل عدد من الحيل العجيبة.
  • تتغذى الخنازير على كل تجده أمامها من أوراق وأوساخ وحشرات وقوارض وخضار وجيف ولحوم.
  • الخنزير حيوان اجتماعي؛ يفضل البقاء ضمن مجموعته العائلية، ولا يحب أن يبقى وحيدا، وقد يصل عدد أفراد المجموعة 20 – 50 خنزير.
  • تتواصل الخنازير مع بعضها البعض عن طريق الهمهمات والصرير التي تقوم بإصدارها كلغة مشتركة بين الخنازير.
  • رئتي الخنازير صغيرة نسبيا إذا ما قورنت بحجم أجسامها.
  • نشاط الخنازير ليلي، حيث تكون نشيطة في الليل للبحث عن طعام لها.
  • تفتقر الخنازير إلى الغدد العرقية،فتلجأ إلى المياه أو الوحل لتبريد أجسامها.
  • للخنزير أنف ذو فتحتين واسعتين يستخدمها في التقاط الديدان والحشرات من الأرض.

الحكمة من تحريم أكل لحم الخنزير

حرم الدين الإسلامي، والدين اليهودي، وبعض أطياف الدين المسيحي أكل لحم الخنازير للأضرار الصحية الكبيرة التي يؤثر بها لحم الخنازير على الإنسان ومنها:

  • يؤدي تناول لحم الخنزير على كمية عالية من الكولسترول؛ ويؤدي إلى الإصابة بتصلب الشرايين.
  • يؤدي تناول لحم الخنزير إلى احتمالية كبيرة للإصابة بأمراض السرطانات وخاصة سرطان القولون، وسرطان البروستات، والتليف الكبدي.
  • يعتبر الخنزير مصدر للأمراض الوبائية.
  • تناول لحم الخنزير يؤدي إلى الإصابة بالأمراض الفيروسية التي قد تؤدي إلى الموت في بعض الحالات مثل انفلونزا الخنازير، الالتهاب الرئوي المميت.
  • كما يؤدي إلى الإصابة بالأمراض البكتيرية مثل: مرض التيفوئيد، والسلمونيا،ومرض الحمرة الخبيثة.
  • يتم هضم لحم الخنزير عند أكله في مدة أقصاها 4ساعات وهي مدة قصيرة، حيث لا يتمكن كبد الإنسان من التخلص من السموم، مما يشكل خطرا حقيقا على صحة الإنسان.
  • يحتوي لحم الخنزير على هرمونات النمو، الأمر الذي يساعد في نمو الخلايا السرطانية.
إقرا أيضا:  صفات الرسول الخلقية والخلقية
السابق
عادات بسيطة ستجعل منك شخصًا أذكى
التالي
ما الفرق بين الذهب و النحاس