الحمل والولادة

ارتفاع الكوليسترول عند الحامل

ارتفاع الكوليسترول عند الحامل

ارتفاع الكوليسترول عند المرأة الحامل

إن ارتفاع الكوليسترول عند الحامل له العديد من الأسباب قد يكون الجنين أحدها، كما أن ارتفاع الكوليسترول عند الحامل يعتبر جزء من التغيرات الهرمونية عند الحامل

الكوليسترول هو بروتين دهني يوجد في كل خلايا الجسم، وهو ضروري لعمل الجسم بصورة سليمة لحماية الأعصاب، وتصنيع الأنسجة الخلوية، وإنتاج بعض الهرمونات، ويحصل الجسم على الكولسترول من الطعام مثل اللحوم، والأسماك، ومنتجات الألبان.

ارتفاع كوليسترول لدى الحامل جزء من التغيرات الهرمونية أثناء الحمل، والرضاعة، إذ يفرز الجسم المزيد منها خلال هذه الفترة لأهميتها في نمو، وتطور الجنين، لذا يجب على النساء الحوامل الحرص على اختيار أنواع الطعام لما له من دور في إدارة الكوليسترول في الجسم.

إقرا أيضا:  علاج قيء الحمل عند الحامل

 مستويّات الكوليسترول المثالية خلال فترة الحمل

  • تتراوح نسبة الكولسترول في الثلث الأول من الحمل بين (١.٤ ملجم : ٢.٢ مل /جم)
  • في الثلث الثاني من الحمل، تتراوح مستويات الكوليسترول بين (١.٨ مل: ٣ مل).
  • في الثلث الأخير من الحمل، تتراوح مستويات الكوليسترول في الدم بين ( ٢.٢ مل : ٣.٥ مل)

تغيّر مستوى الكوليسترول أثناء الحمل

ترتفع مستويات الكولسترول في الجسم كلما مرت فترة أطول في الحمل، وهذه الزيادة طبيعية، وضرورية لنمو الجنين، ولا تشكل خطر على حياة آلام، وتصل مستويات الكولسترول إلى أعلى مستوى قبل الولادة، وتبدأ في الانخفاض بعد الولادة مباشرة عند بدء الرضاعة الطبيعية.

 أسباب ارتفاع الكوليسترول عند الحامل

  • ترتفع مستويات الكولسترول في الجسم أثناء الحمل لما له من دور كبير في نمو الجنين حيث أنه ضروري لنمو دماغ الجنين، والأطراف.
  • بدء الجنين في إنتاج الكولسترول الخاص به يزيد نسبة الكولسترول في دم الأم.
إقرا أيضا:  أهم فحوصات الحمل

المخاطر المرتبطة بارتفاع الكوليسترول في الحمل

  • زيادة ارتفاع ضغط الدم.
  • احتمال الإصابة ببعض المضاعفات مثل السكتة الدماغية بعد الولادة.
  • النوبات القلبية.
  • تسمم الحمل.
  • تصلب الشرايين.
  • زيادة احتمال إصابة الطفل بالأمراض المرتبطة بالكوليسترول.

علاج ارتفاع الكوليسترول أثناء الحمل

لا يفضل تناول أي دواء يتحكم بمستويات الكولسترول في الدم خلال فترة الحمل لأهميته في نمو الجنين، ولكن في حالة عدم انخفاض مستوى الكولسترول بعد الولادة  ينصح  الأطباء بتناول دواء الأتورفاستاتين.

الوقاية من ارتفاع الكوليسترول عند الحامل

  • تناول طعام صحيّ غنيّ بالألياف

الألياف تخفض مستويات الكولسترول في الدم، ومن الأطعمة التي تحتوي على الألياف الفواكه، والخضراوات، والحبوب الكاملة.

  • التقليل من كميات الدهون المتناولة

يقوم الطبيب بتحديد الحد الأدنى من الدهون اللازمة لنمو الجنين العصبي، ومن مصادر الدهون الصحية المكسرات، والأسماك، وزيت الزيتون.

  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام
إقرا أيضا:  ما يجب معرفته عن حبوب اجهاض الجنين

تساعد التمارين الرياضية على تقليل مستويات الكولسترول منخفض الكثافة، وزيادة الكولسترول عالي الكثافة، والوقاية من الإصابة بارتفاع ضغط الدم ،ومن هذه التمارين رياضة المشي.

  • المحافظة على الجسم رطبًا

شرب كميات كافية من الماء، لتجنب الإصابة بالجفاف الذي قد يؤدي إلى زيادة الكولسترول منخفض الكثافة.

ارتفاع الكوليسترول عند الحامل
ارتفاع الكوليسترول عند الحامل
  • تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين، والسكر حيث إنه يقلل مستويات الدهون الثلاثية أثناء الحمل، وبالتالي انخفاض مستويات الكوليسترول.

المصادر والمراجع

مقالات ذات صلة

مرام البرعي

إسمي مرام البرعي وأعمل ككاتبة محتوى واسعى لإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت عن طريق منصة ويكي عرب

السابق
سقوط الشعر بعد الولادة
التالي
أسباب ألم السرة أثناء الحمل