الحمل والولادة

أسباب الولاده القيصرية وأنواعها

الولادة القيصرية أهم أسباب اللجوء إليها و مضاعفاتها و أنواعها

الولادة القيصرية

تعتبر الولاده القيصرية من العمليات الجراحية التي  تتبع في تصنيفها الجراحات الطارئة والجراحات المخطط لها، في أغلب الأحيان تكون عملية الولاده القيصرية مخطط لها من قبل ومحدد ميعادها من قبل الطبيب، ولكن في بعض الحالات تتم الولادة القيصرية بصورة طارئة، وذلك في حالة حدوث مضاعفات في الولادة الطبيعية أو بطء نبض الجنين، أو النقص المفاجئ في السائل حول الجنين.

و منذ بداية الحمل تفكر المرأة في لحظة الولادة، وتخشى كل حامل من آلام الولادة، ولكن مع التقدم والتطور في الطب والجراحة، أصبحت عملية الولادة أكثر سهولة، ومضاعفاتها أقل، وتنقسم أنواع عمليات الولادة إلى:

  • ولادة مهبلية طبيعية.
  • ولادة قيصرية.

أنواع الولاده القيصرية

تعرف الولادة القيصرية على إنها عملية شق البطن من فوق الرحم لإخراج الجنين، وتنقسم الولادة القيصرية من حيث نوع الشق الجراحي، إلى نوعين أساسين وهما:

  • الولادة القيصرية بالشق التقليدي، وهو شق عمودي طولي، ويتم عمل الشق في مركز البطن.
  • الولادة  القيصرية بالشق السفلي، ويتم بعمل شق أصغر أسفل منطقة البطن، وهو الأكثر شيوعا لأنه الأقل حجما.
أنواع الولاده القيصرية
أنواع الولاده القيصرية

أسباب اللجوء إلى الولاده القيصرية

  • حدوث مضاعفات أثناء الولادة الطبيعية.
  • الوزن الزائد للطفل.
  • كبر حجم رأس الطفل.
  • الحمل في سن متقدمة.
  • إصابة الأم ببعض الأمراض التي تعوق الولادة الطبيعية.
  • وضعية الجنين الغير سليمة.
  • ولادة أكثر من جنين في نفس الوقت.
  • أحيانا تختار السيدات الولادة لقيصرية وذلك لعدة أسباب؛ كالخوف من ألام الولادة الطبيعية، أو من أجل الولادة في ميعاد محدد.

مضاعفات الولاده القيصرية

  • إصابة الجنين بضيق في التنفس، ويحدث هذا بسبب عدم التفريغ الكامل للسوائل في رئة الجنين، وهذا لا يحدث في حالات الولادة الطبيعية بسبب الضغط الشديد في قناة الولادة، ولهذا السبب يجب تواجد طبيب أطفال في حجرة الولادة القيصرية.
  • تمزق في جدار الرحم، ولكنه عرض نادر الحدوث، يحدث فقط في حالة الولادات المتعددة، أو في حالة حدوث ولادة طبيعية مهبلية بعد عدد من الولادات القيصيرية وذلك نتيجة للضغط الشديد على جدار الرحم من تقلصات الولادة.
  • الآلام الشديدة بعد إجراء الجراحة؛ تشعر الأم بالتعب الشديد، والألام المبرحة وخاصة في منطقة الشق الجرحي، وتحتاج المريضة إلى الإستلقاء لمدة ٢٤ ساعة، وأن تداوم على أخذ العلاج من مسكنات ومضادات حيوية، ويتم إزالة الغرز من الجرح بعد مرور إسبوع من تاريخ الولادة.

طرق التخدير في عمليات الولاده القيصرية 

هناك طريقتان أساسيتان للتخدير أثناء التحضير لعمليات الولادة القيصرية وهما:

  • التخدير الكلي او التقليدي والمتبع في أغلب العمليات الجراحية.
  • التخدير الموضعي ويعرف بالتخدير فوق الجافية، ويتم حقن المخدر بالنخاع الشوكي لتخدير منطقة الحوض بأكملها.

المصادر و المراجع

Caesarean section

إقرا أيضا:  هل الافرازات المهبلية من علامات الحمل

السابق
طريقة التعامل مع الزوج
التالي
تفسير سورة الفلق في المنام ودلالاتها