طفلي

نصائح التغذية السليمة للأطفال

نصائح التغذية السليمة للأطفال

أهم نصائح التغذية السليمة للأطفال

إن التغذية السليمة للأطفال تعتمد على تناول مجموعة من الأطعمة غنية بالعناصر الغذائية المفيدة، كما أن التغذية السليمة للأطفال تعتمد على أوقات مناسبة

يُعد بناء الجسم شيء ضروري خاصاً في مرحلة الطفولة فهذه هي المرحلة التي ينمو فيها جسم طفلك بشكل صحي ويعتاد فيها على التغذية السليمة وتعد الأم قدوة لأطفالها، لذا يجب تشجيعهم دائما على تناول أكل صحي مثل الفواكه والخضروات والبعد عن الوجبات السريعة التي تحتوي على كمية كبيرة من الدهون الضارة التي تُصيب طفلك بالسمنة والبدانة.

-
  • تغير العادات السيئة، حيث أن لا شك أن الطفل يتأثر بالمجتمع في فترته الأولى عند الخروج إليه وهناك بعض العادات السيئة اللازم على الطفل تجنبها مثل تناول الأطعمة الضارة والحلوى التي تحتوي على سعرات حرارية عالية ومواد حافظة تُضر طفلك بمرور الوقت، لذا يجب دائماً متابعته وتبديل الحلوى الضارة بالفواكه أو بصنع الكيك الذي يفضله في المنزل تعويضاً له عن ذلك لكي ينشأ جسمه نشأة صحيحة.
  • تحديد مواعيد الثلاث وجبات، فمن الضروري إخبار طفلك دائماً أن تناول الثلاث وجبات شيء أساسي ولا يجب الاستغناء عن أي منهم، حيث أن لكل وجبة قيمة غذائية عالية تحتوي على العناصر المهمة المتوازنة التي يحتاجها جسم طفلك في هذه الآونة، بالإضافة إلى وجبتين خفيفتين، وذلك لتساعد طفلك على زيادة معدل الحرق للتخلص السعرات الحرارية الزائدة.
  • زيادة الأنشطة الرياضية، فيجب على الطفل ممارسة الرياضة بشكل مستمر فهي تنشط العقل وتزيد من مرونة جسده وأيضا يجب مكافئته ليمارسها، ولا يستطيع أن يحبها ويستمر فيها، وهناك كثير من الأنشطة الرياضية التي يستطيع فعلها مثل كرة القدم أو السباحة وكما تعلمين المقولة الشهيرة أن العقل السليم في الجسم السليم.
إقرا أيضا:  طرق تغذية الطفل الرضيع

الأوقات المناسبة لتناول الأطعمة للأطفال

  • التوقيت، فيجب الحرص على تعليم طفلك أن توقيت الوجبات شئ مهم حيث أن تناول الوجبات في وقت متأخر من الليل قد يصيبهم بالبدانة ولا يستطيع الجسم حرق الدهون، كما يقلل ذلك من معدل الحرق، كما يجب الحرص على تناول وجبة الفطور مبكراً ويجب أن تحتوي على عناصر مفيدة مثل البروتين والكربوهيدرات، بالإضافة إلى وجبة العشاء.
إقرا أيضا:  كيف أتعامل مع الطفل الخجول
التغذية السليمة للأطفال
التغذية السليمة للأطفال
  • النوم، وقت نوم الطفل هو ثماني ساعات يومياً، فعند حدوث أي اضطرابات في النوم قد يسبب ذلك خلل في نظامه الهرموني، مما يجعله يأكل بشراهة ليلاً ويصيبه ذلك فيما بعد بزيادة الوزن أو قد يسبب ذلك في تقليل شهيته فيصاب بالنحافة والأنيميا
  • تحضير أطعمة غنية بالعناصر الغذائية المتوازنة، فيجب أن تحرصي على وجود العناصر الغذائية المتوازنة في وجبة طفلك، فيجب أن تحتوي على البروتينات التي تساعد على تقوية العضلات وتعزيز الجهاز المناعي وحماية طفلك من الأنيميا المرضية التي قد تؤثر على وظائف القلب في بعض الأحيان ومن مصادر البروتينات المهمة البيض والأسماك واللحوم.
إقرا أيضا:  طرق التعامل مع الطفل الحساس

المصادر والمراجع

السابق
فوائد الليمون الاسود للقولون
التالي
طريقة عمل طاجن سمك المرجان