من حياة الشاعر حاتم الطائي

كتابة: نتالي عابد - آخر تحديث: 7 أكتوبر 2019
من حياة الشاعر حاتم الطائي

يعتبر الشاعر حاتم الطائي من أشهر شعراء العصر الجاهلي المعروفين بالجود والكرم، فهو نشأ في بيت مبني على أساس الكرم والجود وعزة النفس، و قد سكن وقومه في بلاد الجبلين التي تعرف الآن بمنطقة حائل، وتقع في السعودية. وامه عتبة بنت عفيف بن عمرو بن أخزم، وكانت معروفة بسخاء والكرم، حجر عليها أخوتها خوفاً من التبذير، في هذا المقال سنتعرف أكثر عن الشاعر حاتم طائي.

عن الشاعر حاتم الطائي

انتشرت الكثير من القصص، التي تتحدث عن الكرم وعزة النفس حاتم الطائي، هناك العديد من القصص الذي عرف
من خلالها حاتم الطائي، يمتلك ديوان واحد فقط ،عرف بالبلاغة، ومن أشهر أشعاره التي خاطب بها زوجته.

إقرا أيضا :  قصيدة أحبك حتى ترتفع السماء قليلا

صفاته

هناك العديد من صفات الجيدة التي عرف بها حاتم طائي، مثل الكرم الشديد التي يمتاز به، كما كان يحاول
دائماً مساعدة الأشخاص الفقراء والمحتاجين، وكان على قدر من المسؤولية في أقواله وأفعاله، وكان يمتاز
بالشجاعة والقوة، فكان يكسب أي مبارزة يدخل بها.

إقرا أيضا :  مراحل نمو الإنسان

زواج الشاعر حاتم الطائي

  • تزوج حاتم الطائي من ماوية بنت حجر الغسانية، التي كانت تتمتع بالغنى الشديد، وكانت تقضي حياتها كالملكات
    تقدم لخطبتها العديد من الشعراء، فكانت تجعل جميع هؤلاء الشعر، يلقون لها الشعر، فنالة الشعر حاتم الطائي
    أعجبها فتزوجته، كان سبب انفصال حاتم الطائي وماوية صفته المشهورة، وهي التبذير الشديد، وعدم النظر والتفكير
    في المستقبل، حاولت معه ماوية كثيراً، لكنه لم يستطيع التغير.
  • لم يتزوج حاتم الطائي فقط من ماوية فقد تزوج من فتاة ذات أصول يمنية، تدعى نوار البخترية، كان لديه طفلان
    بنت تدعى سفانة، ولد يدعى عبد الله وعدي.
  • امتلك حاتم الطائي شخصية لا تظلم أحد أبداً، وكان شديد الصمت، كان حاتم الطائي سيد في قومه، لم تكن حياته
    تقتصر فقط على الطعام واللباس والنوم، فكان يرى أن مكانة الأنسان أكبر وأعظم، فكان يرى بأن على الفرد تحديد
    الهدف من الحياة، وأن يسعى دائماً لتحقيقها، ما كان يميز شعر حاتم طائي بأنه كان إيجابي دائماً، كانت أشعاره
    دائماً تعبر عن الأيمان القوي بالحياة.
إقرا أيضا :  علاج الإمساك

مصادر و مراجع

مصدر

22 مشاهدة