الإسلام والحياة

كيف مات أبو جهل

كيف مات أبو جهل

ابو جهل

أبو جهل هو عمرو بن هشام بن المغيرة المخزومي القرشي الكناني، و أبو جهل من اكبر سادات قريش وينتمي إلى قبيلة تدعى كنانة وله العديد من الأموال والممتلكات والسمعة الكبيرة أيضًا بين أسياد قريش، لقب أبو جعل بأبي الحكم وهذا من بعد أن قام بقتل سمية بنت الخياط من بعد إسلامها وكانت سمية هي أم عمار وزوجة ياسر.

كيف مات أبو جهل

  • مات ابو جهل في غزوة بدر التي وقعت في العام الثاني من الهجرة على يذ معوذ ومعاذ بن عفراء، وقام عبدالله بن مسعود بسؤال أبو جهل لمن الغلبة اليوم؟ فرد عليه عبد الله بن مسعود لله ورسوله يا عدو الله، قام أبو جهل بالرد عليه مرة أخرى وقال: لقد ارتقيت مرتقى صعباً يا رويعي الغنم، فقطع ابن مسعود رأسه.
  • ابو جهل هو عمرو بن هشام بن المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم بن يقظة بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس وفي النهاية بن نزار بن معد بن عدنان التميمية.
  • لابو جهل الكثير من الأبناء منهم زرارة بن أبي جهل وتم قتله في اليمن، وتممي بن أبي جهل الصحابي عكرمة بن أبي جهل.
إقرا أيضا:  أذكار جلب الرزق

أبو جهل ومحاولة قتل رسول الله

 

-
كيف مات أبو جهل
كيف مات أبو جهل
  • حاول الكثير من مشركي قريش بقتل رسول الله صلى الله عيه وسلم وكان من أشهر تلك المرات هي اليوم الذي أشار فيه ابو جهل على كافة أسياد قريش بالحصول على رجل قوي من كل قبيلة لكي يقوم برفع سيفه ورفع شرف قبيلته إذا قام بقتل رسول الله، ويقومون بالذهاب إلى رسول الله ليضربوه ضربة رجل واحد فيقتلونه.
  • لكن الله سبحانه وتعالى استطاع أن يحمي عبده ورسوله محمد صلى الله عليه وسلم من أذى الكفار وقريش وخاصة ابو جهل الكافر، وحفظ نبيه من مخاطر ابو جهل وأوحى إلى الرسول بالهجرة إلى المدينة من أجل الابتعاد عن بطش الكفار.
  • لقب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم أبو الحكم بأبو جهل وهذا يرجع إلى شدة عداوته للإسلام وجهله بها، حيث أن ابو جهل أراد أن يقوم بضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يسجد لله تعالى، وبمجرد أن اقترب من الرسول رأى خندق من النار جعله يتراجع ويتراجع للوراء، قاموا أصحابه بسؤاله ماذا حدث يا أبو الحكم لما تراجعت قال:” لقد رأيت بيني وبينه خندقاً من نار، وهولاً، وأجنحةً”، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:” لو دنا مني لاختطَفَتْه الملائكةُ عضوًا عضوًا”.
  • نزلت أيضًا آية قرآنية في ابو جهل تقول:” أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إلهه هَوَاهُ وَأَضَلَّهُ اللَّهُ على عِلْمٍ وَخَتَمَ على سَمْعِهِ وَقَلْبِه”، وسبب نزول تلك الآية هي أن كان ابو جهل يوما ما يقوم بالطواف في الكعبة مع الوليد بن المغيرة وتحدثا بشأن رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال أبو جهل: “والله إنّي لأعلم إنّه لصادقٌ، فتعجّب الوليد وسأله عن السّبب الذي يجعله متأكداً من صدق النّبي، فأجابه بأنّهم كانوا في صبا النبي يسمّونه الصادق الأمين، فبعد أن تمّ عقله وكمل رشده يسمّونه الكاذب الخائن؟! فقال الوليد: وما يمنعك من الإيمان به، فقال: (حتى لا تقول بنات قريشٍ أنّي اتبعت يتيم أبي طالبٍ من أجل كسرة، واللات والعزى لا أتبعه أبداً)”.
إقرا أيضا:  أذكار نزول المطر وشرح دعاء المطر

مقتل أبو جهل

  • استفتح ابو جهل يوم بدر وقال:” اللهم أقطعنا للرحم، وآتانا بما لا يعرف فأحنه الغداة”، وتلك الدعاء يدل على أن ابو جهل كان يعلم بأن هناك الله له ملك السموات والأرض ولكنه كان يعترض على دين الإسلام وأن يكون النبي من قبيلة أخرى غير قبيلته التابع لها، ولكن على الرغم من أنه كان يعرف أن هناك الله لكنه لم يكن مؤمن به وكان يعبد الأصنام والأوثان.
  • أطلق الرسول صلى الله عليه وسلم على أبو جهل فرعون هذه الأمة وهذا يرجع إلى ما كان يقوم به من تعذيب شديد في المسلمين، قتل ابو جهل على يدي غلامين من الأنصار في مقتبل عمرهم وهما: معاذ بن عمرو بن الجموح، ومعاذ بن عفراء رضي الله عنهما بالإضافة إلى عبد الله بن مسعود الذي قطع رأسه في النهاية.
إقرا أيضا:  أذكار الحسد وكيفية علاجه والوقاية منه

المصادر والمراجع

السابق
هجرة المسلمين إلى الحبشة
التالي
هجرة النبي الى المدينة المنورة