الحمل والولادة

كيفية تحديد جنس الجنين

كيفية تحديد جنس الجنين

جنس الجنين

هو نوع الجنين إذا كان ذكرا أو أنثى، ويذكر أن تحديد نوع أو جنس الجنين يتم باستخدام أجهزة طبية معينة، إلا أن الكثير من النساء الحامل يعتمدن الطرق التقليدية والمنقولة من التجارب السابقة لتحديد جنس الجنين، وخاصة في حالة عدم زيارة الأطباء المختصين.

كيفية تحديد جنس الجنين

هي الطرق التقليدية يتم الاستعانة بها لتحديد جنس الجنين، والتي تم توارثها من التجارب السابقة للحمل، أو من تجار الآخرين ونصائحهم، حيث تظهر بعض العلامات على جسم الأم الحامل، والتي قد تعتبر مؤشرا على تحديد جنس الجنين، ومن هذه العلامات:

حركة الجنين

حيث يمكن أن تدل بداية حركة الجنين على جنس الجنين، وعادة ما تشعر به الأم الحامل بحركة الجنين في الأسبوع العشرين للحمل، ولكن إذا شعرت الأم بحركة الجنين قبل الأسبوع العشرين فإن هذا الأمر قد يدل على حملها بذكر؛ حيث أن حركة الجنين الذكر تبدأ مبكرا إذا ما قورنت بحركة الجنين الأنثى.

في حين أن شعور الأم بحركة أنشط، وخاصة في الأسبوع العشرين للحمل، فإنه يدل على حمل الأم بجنين أنثى؛ حيث أن الإناث يتحركن بمعدل أنشط من الذكور، وخاصة بعد الأسبوع

شكل البطن

حيث شكل البطن المنخفضة إلى الأسفل، مع زيادة حجم البطن، تدل على الحمل بجنين ذكر، في حين إذا كانت مرتفعة إلى الأعلى بشكل كبير وواضحة للغاية، مع وجود زيادة في حجم الحوض والأرداف، فهذا يعني الحمل بجنين أنثى.

إقرا أيضا:  مميزات وعيوب الولادة القيصرية

نوع الطعام

من علامات الحمل بأنثى حاجة الجسم لتناول الحلويات والسكريات، أما في حالة الرغبة بتناول الأطعمة المالحة، فقد يدل هذا الأمر على الحمل بجنين ذكر.

حالة الشعر

حيث تدل حالة ضعف وبهتان الشعر على الحمل بصبي، أما في حالة زيادة بريق الشعر، فأن هذا الأمر يدل على الحمل بجنين أنثى، كما أن زيادة معدل نمو الشعر على الجسم والوجه، تدل على الحمل بذكر، في حين يدل بطء معدل نمو الشعر على الجسم والوجه على الحمل ببنت.

حجم الأنف

حيث يزداد حجم أنف الأم الحامل بذكر أثناء فترة الحمل، في حين يبقى أنف الأم الحامل ببنت على حاله وبشكله الطبيعي.

الشعور بغثيان الحمل

حيث لا تتعرض الأم الحامل بصبي لشعور الغثيان في الصباح بشكل كبير مقارنة مع الأم التي تكون حاملاً ببنت، والتي يزيد شعورها بالغثيان وخاصة عند الصباح.

طريقة النوم

حيث أن رغبة الأم الحامل المتكررة بالنوم على الجانب الأيمن قد تدل على حملها بذكر، في حين رغبتها المتكررة بالنوم على الجانب الأيسر، فقد تدل على حملها بأنثى.

لون البول

يميل لون بول الأم الحامل بذكر إلى اللون الأصفر الباهت، في حين يميل لون بول الام الحامل بأنثى إلى اللون الأصفر الغامق.

الصداع

حيث ينتشر الشعور بالصداع الحاد والمستمر في حالات الحمل بأنثى بين الأمهات الحوامل، إذا ما قورن بحالات الحمل بذكر.

حجم الثدي

حيث سجلت حالات عديدة لزيادة حجم الثدي الأيمن لدى الأمهات الحوامل بذكور، في حين أن الأمهات الحوامل بإناث قد سجلن حالات زيادة حجم الثدي الأيسر أكثر من الثدي الأيمن.

 

السابق
طريقة تحضير طاجن الفريك
التالي
ميزات هواتف آيفون لعام 2019