أماكن سياحية

عجائب الدنيا السبعة

عجائب الدنيا السبعة

عجائب الدنيا السبعة

تعد عجائب الدنيا السبعة من أكثر الأماكن التي تستقطب السياح الذين يذهبون اليها كل عام وذلك لقيمتها الكبيرة تاريخيا وسياحيا.

  • هرم تشيتشن إيتزا / المكسيك

يعتبر هرم تشيتشن إيتزا أحد أكثر المعالم الأثرية قيمة في المكسيك، حيث يقع في شبه جزيرة يوكاتان، ويعود هذا المعلم التاريخي إلى حضارة المايا فى الفترة، ويبلغ إرتفاعه 54 متر، وقد تم اكتشافه فى أواخر القرن التاسع عشر، وكان آنذاك مغطى بالنباتات، أما اليوم فهو يستقبل أكثر مليون سائح سنويًا ليصبح أحد عجائب الدنيا السبع.

-
  • ماتشو بيتشو / بيروتم

تم بناء هذه المدينة من قِبل شعب الإنكا في القرن الخامس عشر، و تقع في جبال
الأنديز في البيرو على ارتفاع 2430 متر عن سطح البحر، وقد تم اكتشاف هذا الموقع
الأثرى عام 1911م على يد الأمريكى هيرام بينجها عندما كان يبحث عن آثار شعب
الإنكا التى دمرها الإسبان، وتلقب هذه المدينة بالمدينة الضائعة، وتتميز بسحر
طبيعتها الخلابة وارتفاعها الشاهق الذي يجعل من زياراتها تجربة خيالية
لا تُنسى،  لتصبح بين عجائب الدنيا السبع.

  • تمثال المسيح الفادي / البرازيل

يعتبر تمثال المسيح الموجود على قمة جبل كوركوفادو في مدينة ريو دي جانيرو خامس
أطول تمثال للمسيح فى العالم حيث يبلغ ارتفاعه 32 متر ووزنه 1000 طن تقريبًا، وقد
صمم على يد الفنان البرازيلى هيتور دا سيلفا كوستا، ليصبح إحدى أرقى التحف المعمارية في العالم.

  • سور الصين العظيم/ الصين

يعد سور الصين العظيم أكبر سور موجود على سطح الكرة الأرضية، وقد تم البدء في
بناء هذا السور العظيم في عام 222 قبل الميلاد ليتم الإنتهاء منه في عام 206 قبل
الميلاد، وكان الهدف من بناءه حماية الأراضي الصينية من الأعداء والغزاة، حيث يمتد
إلى مسافة 8850 كيلومتر على شكل قوس يخترق الجبال، وتضاريس الأرض والتلال،
مما جعله أحد عجائب الدنيا السبع.

  • الكولوسيوم / ايطاليا

 ويسمى بالمدرج الروماني، وهو أبرز معالم العاصمة الإيطالية روما وأضخم مدرج بناه
الرومان وقد استخدم ‏في ذلك الزمن للقتال والمصارعة، أما اليوم فهو وجهة سياحية
يقصدها السياح من كل أنحاء العالم لرؤية أعرق المعالم الرومانية وقد تم بنائه في
عام 72 بعد الميلاد.

  • تاج محل / الهند

تم بناءه على يد السلطان شاه جيهان لتخليد ذكرى زوجته الراحلة، واستغرق بنائه ما
يقارب العشرين عامًا، ليصبح رمزًا عظيمًا لفن العمارة الإسلامية فى الهند.

البتراء 

تُسمى «المدينة الوردية»، وذلك بسبب لون صخورها الوردي الذي تتميز به هذه المدينة التاريخية التي تقع في مُحافظة معان جنوب المملكة الأردنية، وكان قد حفرها العرب الأنباط في الصخر خلال العام 312 قبل الميلاد، والتي جعلها موقعها الإستراتيجيّ، مركزاً رئيسياً للتّجارة في المنطقة، وطريقاً رئيسياً للتّجارة بين الحضارات القديمة، وتم اكتشاف المدينة للمرة الأولى على يد الرحّالة والمُؤرّخ السويسريّ «جوان لويس بركهارت»، وكان ذلك خلال رحلة استكشافية له في العام 1812.

المصادر والمراجع

إقرا أيضا:  نبذة عن السياحة في الإمارات

مصدر

رنا خضر مدققة وكاتبة محتوى في موقع ويكي عرب، حاصلة على البكالوريوس في علم الاجتماع، أعمل من أجل إثراء المحتوى العربي على المستويين المحلي والعالمي، وذلك لأن المعلومة يجب أن تكون حرة.

السابق
معلومات عن صحراء موهافي
التالي
الجمعة البيضاء وأسباب تسميتها بذلك