طرق انتشار الاوبئة والوقاية منها

كتابة: سائدة محمد - آخر تحديث: 24 سبتمبر 2019
طرق انتشار الاوبئة والوقاية منها

انتشار الاوبئة

انتشار الاوبئة : هو الانتشار السريع والمفاجئ لمرض معدٍ بين عدد كبير من الأشخاص في بقعة جغرافية معينة؛ حيث يعمل الوباء على تشكيل خطر حقيقي يهدد حياة المجتمعات الصحية، وقد يعمل على حص الارواح البشرية إذا ما تم اتخاذ التدابير الوقائية والعلاجية المناسبة.

مراحل انتشار الاوبئة

يتكون الوباء من خلال المراحل الآتية:

  1. انتقال وانتشار الفيروسات في أجساد الحيوانات في منطقة جغرافية معينة.
  2. تطور سلاسل اافيروسات في أجساد الحيوانات، وانتقالها إلى أجسام البشر من خلال الاتصال المباشر مع تلك الحيوانات.
  3. انتشار الفيروسات داخل أجسام مجموعة محددة من البشر تربطهم رقعة جغرافية محددة.
  4. تفشي المرض بين البشر والحيوانات واتساع الرقعة الجغرافية المنتشر فيها المرض.
  5. انتقال المرض من بلد إلى بلد آخر مجاور له.
  6. الانتشار العالمي، بمعنى انتشار المرض بين عدد من البلدان المتجاورة، وهذا يتطلب استخدام التدابير الوقائية المناسبة.
  7. مرحلة ما بعد الوباء، وهي مرحلة الانحسار التدريجي للمرض.
إقرا أيضا:  علاج الرنين الأنفي

طرق انتشار الاوبئة

تنتشر الاوبئة بطرق عديدة ومتنوعة، ومن هذه الطرق:

  • أولا: الاتصال المباشر، ويكون ذلك بانتقال المرض عن طريق الاتصال والاحتكاك المباشر مع الجسم المصاب، ومن طرق انتقال المرض عن طريق الاتصال المباشر:
  1. انتقال الفيروسات والبكتيريا والجراثيم من شخص مصاب لآخر سليم، عن طريق اللمس، اللعاب، العطس، استخدام الادوات الشخصية، وغيرها من الطرق الأخرى.
  2. انتقال الفيروسات والبكتيريا والجراثيم من حيوان مصاب لشخص سليم عن طريق اللعب معه، او التعرض للعض أو الخدش من هذا الحيوان.
  3. انتقال الفيروسات والبكتيريا والجراثيم من الام المصابة للجنين عن طريق المشيمة، أو أثناء الولادة.
  • ثانيا: الاتصال غير المباشر: وذلك عن طريق لمس الاجسام الحاملة للفيروسات والبكتيريا والجراثيم مثل: الأدوات، مقابض الأبواب، أسطح وسائل النقل العامة، أسطح المرافق العامة، وغيرها.
  • ثالثا: الطعام الملوث: ويكون ذلك بتناول الطعام والشراب الملوثين والمحتويين على الجرثيم والفيروسات والبكتيريا.
  • رابعا: لدغ الحشرات: حيث تعتبر الحشرات من الاجسام المضيفة والاناقلة لانواع عديدة من الفيروسات والجراثيم والبكتيريا مثل البعوض، الذباب، القمل، البراغيث، القراد، وغيرها.
إقرا أيضا:  معلومات عن علم تصنيف الحيوانات

طرق الوقاية انتشار الاوبئة

عادة ما يتم محاربة الاوبئة بببعض الطرق والتدابير الوقائية؛ للحد من انتشارها،ومن هذه الطرق:

التوعية الطبية

ويتطلب هذا الامر إعداد التقارير والنشرات التوعوية المناسبة للتعرف بالأمراض المختلفة، وطرق انتشارها، وأعراضها ومسبباتها؛ وذلك لاتخاذ التدابير الوقائية اللازمة للحد من انتشار الأمراض.

تحسين المستوى الصحي

ويكون ذلك بانتشار المراكز الصحية والمستشفيات الطبية، وتقديم الخدمات الصحية المناسبة للتعامل مع الامراض المعدية والمنتشرة، والحد من تفاقم خطرها.

حملات التطهير

ويكون بتطهير وتعقيم المصادر المائية، والأسطح العامةمثل أسطح المباني والسيارات، والمرافق العامة، وغيرها من الأسطح والتي من الممكن أن تكون بيئات مناسبة لتكاثر الجراثيم والفيروسات.

إقرا أيضا:  كيف تعمل الشبكات العصبونية

التطعيم

ويكون ذلك بتقديم المطاعيم المناسبة للأمراض المعدية الخطيرة؛ لتحصين البشر من الأمراض المعدية، والتقليل من نتائجها الصحية السلبية.

حملات النظافة

ويتطلب هذا مراقبة أسس النظافة العامة وخاصة نظافة الشوارع، الحرص على عدم تراكم النفايات، والتخلص من النفايات بالطرق الصحية والسليمة.

الفحوصات الطبية

ويكون ذلك بإجراء فحوصات طبية دورية لأهم الأمراض، واتخاذ التداببر الوقائية المناسبة قبل تفشي الأمراض وانتشارها.

حماية الحدود

ويكون بفحص الزوار القادمين جوا أو برا أو بحرا؛ للتأكد من خلو أجسامهم من الفيروسات والجراثيم التي قد تنتقل لسكان البلد الأصليين.

 

مصدر 

 

15 مشاهدة