مقالات عامة

خصائص الطبقة الأرستقراطية

خصائص الطبقة الأرستقراطية

الطبقة الأرستقراطية

الطبقة الأرستقراطية :هي شكل من أشكال الحكومة، حيث تعتبر الطبقة الثانية من طبقات الحكومة بعد طبقة الحكام مباشرة وهي لقب يطلق على النخبة المتميزة من المجتمع، حيث تتكون من الأعيان والأشراف الذين يمثلون الطبقة الذهبية في المجتمع، وقد تم تشكيل هذه الطبقة لتمارس صلاحيات الحكم الأفضل على الشعب، حكما دينيا وإداريا وسياسيا واقتصاديا وإقطاعيا، فهي تنقسم إلى: ارستقراطية الكنيسة وهي التحكم الأمور الدينية بالمجتمع، والارستقراطية السياسية،وهي الطبقة التي تضم رجالات الدولة وحكماها الإداريين، والأرستقراطية الاقتصادية، وهي التي تتحكم في الجوانب الاقتصادية مثل الزراعة والصناعة والتجارة.

إقرا أيضا:  نبذة عن الرئيس جون كينيدي

نشأة الأرستقراطية

تعود أصول الأرستقراطية إلى الحضارة الإغريقية التي كانت تستخدمه كشكل من أشكال الحكم وينحصر من أصحاب الكفاءة والخبرة في الأمور الإدارية .

-

ثم امتدت الأرستقراطية  لتنشأ في أوروبا وكانت محصورة آنذاك على رجال الجيش المحاربين والنبلاء من المجتمع، ثم أصبح هذا اللقب يتوارث من الآباء إلى الأبناء حتى شكلوا طبقة سميت بالطبقة الأرستقراطية والتي حصلت على امتيازات نوعية مثل الوراثة الاجتماعية، والملكية، والهيمنة الاقتصادية والاقتطاعة، وقد انتشرت  في كل منى بريطانيا، النرويج، بلجيكا، السويد، هولندا، اليونان.

خصائص الطبقة الأرستقراطية

تمتاز الطبقة الأرستقراطية بعدد من الخصائص المميزة، ومن أهم هذه الخصائص:

  • تعارضها ومخالفتها للديمقراطية.
  • توارثها من الآباء إلى الأبناء.
  • استيلاءها على كافة مصادر السلطة والملكية.
  • شمولها للفئات الاقتصاد  الإقطاعية في انجلترا، وفرنسا، وروسيا.
  • امتلاكها لمصادر القوة والسلطة.
  • امتلاكها للعديد من الامتيازات الحقوقية. والقانونية دون الفئات الأخرى من المجتمع. امتلاكها لحق التعالي والبطش على الفئات الأخرى في المجتمع.
  • اعتمادها على نظام الزواج الداخلي والذي لا يسمح بالزواج من خارج هذه الطبقة وذلك حفاظاً على هذا النسل النبيل.
  • التفرد بنمط الحياة الاجتماعية من حيث اللباس الخاص والعلاقات الاجتماعية رفيعة المستوى.
  • انفرادهم بالألقاب النوعية ومن هذه الألقاب:
  1. الدوق وهو المحارب الحر.
  2. الليدي وهي الفتاة العزباء.
  3. الكونت وهو الرجل المتزوج.
  4. الكونتيسة هي المرأة المتزوجة.
إقرا أيضا:  طريقة عمل حلوى الكريم كراميل

انهيار الطبقة الأرستقراطية

تم القضاء على الطبقة الأرستقراطية من خلال الثورة الفرنسية على يد شارلمان في القرن الثامن عشر والتي امتدت بين عامي 1789 وحتى عام 1799، حيث أنها استنكرت نظام الملكية الوراثية في الطبقة الأرستقراطية فعملت على انهيارها وإقامة الجمهورية وهو نظام حكم يتم اختيار الحاكم فيه بناء على رغبه الشعب بشكل مباشر.

إقرا أيضا:  ما هي فوائد ممارسة الرياضة الصباحية

حاولت الطبقة  النهوض مجدداً بعد الثورة إلا أنها لم تنجح بسبب مناهضة المجتمع لهذه الطبقة المستبدة، ومحاربتها بالثورات الشعبية.

السابق
أثر اسم الله المصور على حياة المسلم
التالي
وصفات للتخلص من تشقق الكعبين