التغلب على الخوف عند الأطفال

كتابة: اسراء هشام - آخر تحديث: 16 يناير 2020
التغلب على الخوف عند الأطفال

التغلب على الخوف

هناك طرق عديدة تساعد الطفل في التغلب على الخوف ، كما أن التغلب على الخوف من الأمور الصعبة نوعاً ما لذلك يجب بذل الجهد الكبير للتخلص من هذا الشعور

يجب أن نفهم بعض المفاهيم التى يجب ان نتعلمها من اجل مواجهة الخوف من أي شيء، يجب أن نأخذ مخاوف الطفل على عاتقنا، فيجب أن ننظر إليها كما ينظر اليها الطفل بدون أن نستخف بها، والاطفال يخافون من الظلام، وكذلك يتخيلون ان هناك وحش سوف يظهر لهم في الغرف المظلمة، ويجب ان نتقبل خوفه، وان نتحدث معهم حول تلك المخاوف، ونشاركهم مشاعرهم، ذلك بمنح الاطفال الراحة، وذلك يزيد من الترابط مع الطفل.

إقرا أيضا:  أعراض وعلاج الإمساك عند الرضع

يعتبر شعور الطفل بالخوف أمر طبيعي، وذلك لأنه عاطفة تساعدهم على تعلم الحذر، وذلك من الاشياء التي تكون جديدة كبيرة او مزعجه لهم، وقد تكون مخيفة في البداية، لذلك يجب على الأطفال أن يشعروا بالخوف خاصة بعد عمر السنتين، وانفصالهم عن الوالدين، وبعد ذلك يكبر الطفل على بعض الأمور الخالية المخيفة التي يعتبرونها حقيقة، بينما الاطفال الكبار يخافون من الأمور الحقيقية التي تحدث في المجتمع من حولهم، وعلى الوالدين مساعدة الأطفال على الشعور بالأمان، وكذلك تعلم الشعور بالراحة ومن تلك الأمور:

 طرق التغلب على الخوف عند الطفل

 عدم إجبار الطفل على ما يخافه

 فقد يؤدي تعريضه الى فعل ما يخافه الى زيادة مخاوفه وذعره، فيجب أن تعطيه الوقت الكافي من اجل ان يضبط خوفه، ويتغلب عليه، كما يجب تقديم الدعم للطفل، وكذلك رعايته.

 تجنب مقارنة الطفل بالآخرين

 وذلك إذا كان الطفل يخاف فلا يجب عدم ثقته بنفسه، وذلك بمقارنته مع أمثاله وأقرانه الذين لا يخافون، فإن ذلك يمنعه من ان يتحدى خوفه، بل يضعف امام المخاوف الجديدة، ويجب مساعدة الطفل في أن يتخطى المخاوف الخاصة به.

 تعليم الطفل التعامل مع فشله وعدم الاستسلام له

إقرا أيضا:  كيفية التعامل مع الطفل العدواني

 يجب ان نعلم الطفل ان الفشل هو ليس نهاية الطريق، ولكن يجب أن يكون من تكرار الفشل والوقوع فيه مرة أخرى، مانع لهم من اجل ان يقومون به، ومحاولة الانتصار على الفشل حتى يتم التخلص من خوفهم، ويصلوا إلى ما يريدونه.

التغلب على الخوف
التغلب على الخوف

 معالجة أسباب الخوف

إقرا أيضا:  طرق التعامل مع مشكلة التحصيل الدراسي

 فإذا كان الطفل يعاني من احدى انواع الخوف، لا يجب ان يقوم الاهل التجمع على التخلص من هذا الخوف، إذا كان مثلا يعاني من النوم في الظلام يجب ان يخلق الاهل روتين هادئ، وذلك مثل انهم ينامون بالقرب منه، او الغناء له، ولذلك الكثير من الاطفال يهيئ لهم ان هناك وجود وحوش تحت السرير، هم يجب أن نريهم ما يوجد تحت السرير للتأكد أن لا شيء موجود تحته،  وإذا كان الطفل يخاف من المشاهد في الافلام المرعبة، فلا يجب مشاهدة الأفلام في وجود الطفل.

المصادر والمراجع

8 مشاهدة