شخصيات

نبذة عن الكاتبة غادة السمان

الكاتبة غادة السمان

تعريف عن الكاتبة غادة السمان

الكاتبة غادة السمان هي كاتبة وروائية وشاعرة وصحفية، وهي سورية الأصل، وقد ولدت في دمشق عاصمة سوريا عام 1942 م لعائلة شامية عريقة، ويوجد صلة قرابة بينها وبين الشاعر نزار قباني. وهي ابنة أحمد السمان وهو رئيس جامعة دمشق، وقد استلم لفترة قصيرة منصب وزير التعليم السوري، كما انها ابنة الأديبة سلمى رويحة، وقد توفيت والدتها عندما كانت غادة صغيرة العمر. وقد اهتم بها والدها بعد وفاة والدتها ولذلك كانت العلاقة بينهما قوية. وقد حصلت الكاتبة غادة السمان على درجة البكالوريوس في تخصص الأدب الإنجليزي في عام 1963 م، ثم أكملت دراستها وحصلت على درجة الماجستير في الجامعة الأمريكية في مدينة بيروت.

وقد عاشت الكاتبة غادة السمان علاقة عاطفية مع الصحفي الفلسطيني والأديب غسان كنفاني وكان ذلك في ستينات القرن الماضي. وقد تزوجت من الدكتور بشير الداعوق وأنجبت ابنها الوحيد حازم الداعوق، وقد استمر زواجها من الدكتور بشير الداعوق حتى وفاته في عام 2007 م. كما أنها ترفض دائمًا أن تجري مقابلات تليفزيونية وذلك بعد أن أجرت مقابلة تليفزيونية مع محاور لم يقرأ شيئًا من أعمالها.

حياتها الأدبية

أصدرت الكاتبة غادة أول مجموعة قصصية لها في عام 1962 م بعنوان “عيناك قدري”، وعملت في بيروت في مجال الصحافة حين كانت مركزًا للإشعاع الثقافي وظهر لذلك أثر واضح في مجموعتها القصصية التي نشرتها في عام 1965 م باسم لا بحر في بيروت. ثم بدأت الكاتبة غادة السمان العمل كمراسة صحفية في أوروبا، وساعدها ذلك على اكتشاف العالم مما قد صقل شخصيتها الأدبية فقد تعرفت على العديد من مناهل الثقافة والأدب في الدول المختلفة، وقد ظهر أثر ذلك واضحًا في مجموعتها القصصية الثالثة في عام 1966 م التي تحمل عنوان ليل الغرباء، فقد أظهرت نضجًا واضحًا وكبيرًا في مسيرة الكاتبة الأدبية، وقد جعل ذلك العديد من كبار النقاد يعترفون بالكتابة غادة وبتميزها ومنهم محمود أمين العالم.

إقرا أيضا:  ما لا تعرفه عن مارتن لوثر كينج الإبن

معلومات أخرى عن مجموعاتها البداية

وقد أصدرت مجموعتها الرابعة في عام 1973 م بعنوان رحيل المرافئ القديمة، وقد قدمتها بقالب أدبي يناسب المثقف العربي، وفي أواخر عام 1974 م أصدرت روايتها بعنوان بيروت 75 التي كتبت فيها قولًا على لسا عرافة “أرى الدم. أرى كثيرًا من الدم” وبعد عدة شهور من صدور الرواية نشبت الحرب الأهلية. واعتبرت غادة من أهم الروائيين العرب ويراها البعض أهم من الكاتب نجيب محفوظ وذلك بعد صدور روايتيها كوابيس بيروت في عام 1977 م ورواية ليلة المليار في عام 1986 م. كما قد حصلت روايتها بيروت 75 بالنسخة الإنجليزية على جائزة جامعة تكساس للكتاب المترجم، والنسخة الإسبانية من الرواية ذاتها حصلت على جائزة أندلوسيا وهي لأفضل كتاب تمت ترجمته.

هزيمة حزيران

وقد تركت هزيمة حزيران في عام 1967 م أثرًا كبيرًا شكّل صدمة كبيرة للكاتبة غادة ولجيلها، وقد كتبت حين ذلك مقال شهير بعنوان “أحمل عاري إلى لندن”، وقد كانت من الكتاب القلة اللذين استخدموا مصطلح النكسة وأثره اللذين كان تخديرًا للشعب العربي. وبقيت غادة بعد هزيمة حزيران دون أن تصدر أي أعمال أدبية، لكن عملها في مجال الصحافة جعلها تقترب أكثر من الواقع الاجتماعي، وقد كتبت حينها عدة مقالات صحفية كانت تمثل الأساس لمواد أدبية دسمة ستكتبها في وقت لاحق.

إقرا أيضا:  من هو تشي غيفارا

مؤلفات الكاتبة غادة السمان

مؤلفات الكاتبة غادة السمان
مؤلفات الكاتبة غادة السمان

قدمت الكاتبة أدبًا متميزًا ومختلفًا عن غيرها، ومن مؤلفاتها:

  •  مواطنة متلبسة بالقراءة في عام 1979 م.
  •  محاكمة حب.
  •  الحب من الوريد إلى الوريد في عام 1981 م.
  •  حب وهو عبارة عن مجموعة شعرية في عام 1973 م.
  •  رواية ليلة المليار في عام 1986 م.
  •  البحر يحاكم سمكة في عام 1986 م.
  •  أعلنت عليك الحب وهي مجموعة شعرية في عام 1976 م.
  •  رواية سهرة تنكرية للموتى مازاييك الجنون البيروتي في عام 2003 م.
  •  الرغيف ينبض كالقلب في عام 1979 م.
  •  رواية بيروت 75 في عام 1975 م.
  •  اشهد عكس الريح وهي مجموعة شعرية في عام 1987 م.
  •  القبيلة تستجوب القتيلة في علم 1981 م.
  •  صفارة إنذار داخل رأسي في عام 1980 م.
  •  رسائل غسان كنفاني إلى غادة السمان في عام 1992 م.
  •  رواية فسيفساء دمشقية وهي الرواية المستحيلة.
  •  المجموعة القصصية عيناك قدري في عام 1962 م.
  •  رعشة الحرية.
  •  عاشقة في محبرة وهي مجموعة شعرية في عام 1995 م.
  •  تسكع داخل جرح في عام 1988.
  •  ختم الذاكرة بالشمع الأحمر في عام 1979 م.
  •  القلب نورس وحيد من مؤلفات الكاتبة غادة السمان
  •  المجموعة القصصية البحر في بيروت في عام 1963م.
  •  رواية كوابيس بيروت في عام 1976 م.
  •  رسائل الحنين إلى الياسمين وهي مجموعة شعرية.
  •  الأعماق المحتلة في عام 1987 م.
  •  اعتقال لحظة هاربة في عام 1979 م.
  •  السباحة في بحيرة الشيطان في عام 1979 م.
  •  المجموعة القصصية زمن الحب الآخر.
  •  الأبدية لحظة حب وهي مجموعة شعرية.
  •  المجموعة القصصية ليل الغرباء في عام 1966 م.
  •  زمن الحب الآخر في عام 1978 م.
  •  الحبيب الافتراضي ولا شيء يسقط كل شي وهي مجموعة شعرية.
  •  المجموعة القصصية القمر المربع.
  •  الرقص مع البوم وهي مجموعة شعرية.
  •  المجموعة القصصية رحيل المرافئ القديمة في عام 1973 م.
  •  غربة تحت الصفر.
  •  الجسد حقيبة سفر في عام 1979 م.
  •  كتابات غير ملتزمة في عام 1980 م.
إقرا أيضا:  عن الكاتبة إميلي نصر الله

وقد صدرت عدة كتب تتحدث عنها وعن حياتها، ومن هذه الكتب:

  •  التمرد والالتزام عند غادة السمان باللغة الايطالية بأولادي كابوا تمت ترجمته في عام 1991 م.
  •  الفن الروائي عند غادة السمان للمؤلف عبد العزيز شبيل في تونس في عام 1987 م.
  •  غادة السمان بلا أجنحة للدكتور غالي شكري في عام 1977 م.
  •  قضايا عربية في أدب غادة السمان للمؤلفة حنان عواد في عام 1980 م.
  •  غادة السمان الحب والحرب للدكتورة إلهام غالي في عام 1980 م.
  •  غادة السمان في أعمالها غير الكاملة وهي دراسة قام بها المؤلف عبد اللطيف الأرناؤوط في دمشق في عام 1993 م.

ومن أقوال وكتابات الكاتبة غادة السمان:

  • “فلينفجر القلب بلحظة ذل: تعال إنني أكره كل ما فيك.. وأحبك أحبك أحبك”.
  • “لا تخن حياتك وابتسم، فأنت حي”.
  • “قد يكون ضروريًّا أن تظل هنالك أسئلة لا جواب كي نستمر في الحياة والكفاح والبحث”.
  • “عيناك قدري لا أستطيع أن أهرب منهما وأنا أرسمهما في كل مكان وأرى الأشياء خلالهما”.
  • “أي هرب ما دامت الأشياء تسكننا، وما دمنا حين نرحل هربًا منها، نجد أنفسنا وحيدين معها وجهًا لوجه!”
  • “يبدو أن الإنسان يجب أن يضيع أحيانًا ليكتشف دربه بفسه”.
  • “لم يعد الفراق مخيفًا يوم صار اللقاء موجعًا هكذا”.

المصادر والمراجع

إيمان خالد

مدققة وكاتبة محتوي في موقع ويكي عرب، خريجة بكالوريوس لغة عربية وآدابها. نسعى دائمًا لتحسين المحتوى العربي على شبكة الانترنت، وجعل موقع ويكي عرب من أكبر المواقع العربية على مستوى العالم بإذن الله. 

السابق
اذكار يوم الجمعة كاملة
التالي
فضل قول سبحان الله وبحمده