كيف يقوي الإنسان ذاكرته

كتابة: محمد يوسف - آخر تحديث: 30 أكتوبر 2019
كيف يقوي الإنسان ذاكرته

كيف يقوي الإنسان ذاكرته من الأسئلة الشائعة ويتم طرحها في كل مجلس فالذاكرة مسئولة عن تخزين كل مجريات الحياة ويمكن للإنسان

الاعتماد على ذاكرته في كل أمور حياته اليومية، وأيضًا استرجاع ما مر به من موقف منذ نعومة أظافره مرورًا بشبابه وكهولته.

الذاكرة مسئولة عن تذكرة الإنسان بكل الوظائف الحيوية التي لن يستطيع القيام بها إلا إذا كان يمتلك ذاكرة قوية تمده بجميع الأنشطة والتواصل مع المحيطين.

كيف يقوي الإنسان ذاكرته بالغذاء

  • يستطيع الإنسان الحفاظ على ذاكرته قوية ونشطة في كل حين بأن يتبع نظام غذائي صحي ومتوازن وأن يشتمل غذائه على جميع العناصر المفيدة ومن أهمها:
  • الأسماك فهي غنية بالأوميجا 3 والدهون اللازمة لبناء الخلايا العصبية والأسماك لها أهمية قصوى في الحفاظ على الذاكرة واكتساب مهارات جديدة والتعلم وتحسين الحالة المزاجية. الحالة المزاجية، والقضاء على مرض الزهايمر.
  •  الكركم مضاد للالتهاب والأكسدة ويعمل على تحسين الذاكرة لأصحاب مرض الزهايمر لاحتواء الكركم على الكركومين، كما أنه غني بفيتامين “ك”.
  •  القهوة من أفضل مضادات الأكسدة والتي تساهم اعتدال المزاج واليقظة والتركيز وتبعد شبح الإصابة بمرض الزهايمر.
  •  البروكلي ذلك النبات الذي ينساه الكثيرون رغم أهميته الكبرى في تكون الطبقات الاسفنجية للدماغ لاحتوائه على فيتامين “ك”، كما أن مضاد للالتهابات. كيف يقوي الإنسان ذاكرته
  • الشيكولاتة الداكنة من أفضل مصادر الكافيين ومضادات الأكسدة ومادة الفلافونويد التي تعمل على تنمية مراكز التعلم وتحفيز الذاكرة، وتحسن وظائف الدماغ، وتساعد على اعتدال المزاج.
  • البيض يحتوي على فيتامين ب6، ب12 وحمض الفوليك ومادة الكولين الذي يساهم في تقوية الناقلات العصبية ويساعد على تعديل المزاج وتقوية الذاكرة.
  • كما أن (البرتقال والتوت والفلفل والفراولة) من أهم العناصر التي تحتوي على فيتامين ج المسئول عن تأخير شيخوخة الذاكرة والتخلص من الزهايمر والعمل على تنشيط الذاكرة.
  • الشاي الأخضر من مضادات الأكسدة ويحتوي على مادة الكافيين والبوليفينولات المسئولة عن تحسين الذاكرة والحد من الإصابة بالزهايمر.
إقرا أيضا :  ظاهرة رينود وعلاقتها بالبرد

كيف يقوي الإنسان ذاكرته بالرياضة

  • يستطيع الإنسان الحفاظ على ذاكرته من خلال أخذ قسط وافر من الراحة والنوم والاسترخاء والقيام بممارسة بعض التمرينات والألعاب التي تساعد على تنشيط العقل وجعله متيقظًا دومًا مثل (الشطرنج – وألعاب الذكاء- والقراءة في مختلف المجالات.
إقرا أيضا :  أسباب وأعراض مرض متلازمة توريت

كما أن ممارسة التمرينات الرياضية في الصباح الباكر يساعد على اكتساب اللياقة والحيوية والنشاط وتدفق الأكسجين النقي للرئتين والمخ، كما أن ممارسة الرياضة تساهم في قلة التوتر والقلق وزيادة إفراز هرمون السعادة الذي يحفز العقل على التفكير والتعلم.

مراجع

إقرا أيضا :  ما هو الرجفان الأذيني وما هو علاجه

10 مشاهدة