الصحة

تغذية مرضى النقرس

ماذا يأكل مريض النقرس

يعتبر مرض النقرس من الامراض المنتشرة في وقتنا الحاضر و يطلق عليه اسم داء الملوك و خاصة في الدول الاوربية و هو ينتج عن طريق تناول اللحوم بدرجة كبيرة و شرب المشروبات الكحولية وسنتعرف اليوم أسباب هذا المرض، وعلى الأطعمة المسموح تناولها لمرضى النقرس.

النقرس

هو مرض يصيب الانسان ان اكثر من تناول اللحوم و المشروبات الكحولية، و يعرف على انه التهاب حاد يصيب مفاصل جسم الانسان، والمسبب الأساسي لهذا المرض هو ارتفاع في حامض البول بالدم و الذي يؤدي الى احداث ترسبات في الحمض داخل المفاصل و الكلى

أسباب مرض النُقرس

  • ينشأ مرض النقرس من ارتفاع مُستوى حمض اليوريك في الدّم، وهناك العديد من الحالات المرضيّة والأدوية والأغذية التي تُحفّز على ارتفاعه، منها:
  • الخضوع لعمليّة جراحيّة، أو المُعاناة من مرض شديد بشكل مُفاجئ.
  • إلحاق ضرر بالمِفصل.
  • الإصابة بأنواع من العدوى.
  • تناول أنواع من الأدوية، مثل الأدوية المدرة للبول المُستخدَمة لعلاج مرض ارتفاع ضغط الدّم أو مشاكل القلب.
  • تناول دواء سايكلوسبورين، أو الخضوع للعلاج الكيميائيّ.
  • الخضوع للحِمية الغذائيّة القاسية، أو الصّوم لفترة طويلة.
  • الإصابة بحالة الجفاف النّاتجة عن قلّة تناول السّوائل.
  • تناول المشروبات الكحوليّة بكميّات كبيرة.
  • تناول الأغذية الغنيّة بمادّة البيورين؛ مثل اللّحوم الحمراء، والمأكولات البحريّة القشريّة.
  • تناول المَشروبات الغازيّة بكثرة.

ماذا يأكل مريض النقرس

  • المجموعة الأولى: وهي الأغذية التي تحتوى على البيورين بمقدار عالي وهي السردين وكبد الماعز والمخ، وبالإضافة إلى الكلاوي، والبنكرياس وعيش الغراب، هذه الأغذية يجب على المريض تجنبها أو التقليل منها.
  • المجموعة الثانية: الأغذية التي تحتوي على مادة البيورين بنسب أقل، وهي اللحوم الحمراء، والدواجن وبعض الأسماك، والأغذية البحرية بشكل عام مثل الكابوريا وبالإضافة إلى البقوليات الجافة مثل : العدس والحمص والبازيلاء، وبعض الخضار مثل السبانخ وهذه المجموعة يجب على مريض النقرس الاعتدال في تناولها وعدم الدمج بينها في آن واحد أي يجب التنويع معها بأشياء أخرى.
  • المجموعة الثالثة: وهي الأغذية التي تكون فقيرة من البيورينو  وهي من الأغذية الممتازة لمريض النقرس ولا تشكل خطر عليه وهي: الحبوب ومشتقاتها والخبز، الالبان ومشتقاتها، البيض، والمكسرات بكل أنواعها، والزيوت النباتية، والكافيار، وجميع أنواع الفواكه والخضار ما عدا السبانخ.

المصادر والمراجع

المصدر

السابق
أنواع ومصادر الطاقة البديلة
التالي
طريقة عمل الوافل