شخصيات

من سيرة ابن سينا

من سيرة ابن سينا

نبذة عن ابن سينا

ابن سينا ، العالم والطبيب والفيلسوف الذي ساهم بشكل عظيم وكبير في نهضة وازدهار العلوم في بلاده، ويتجلى إرثه في ما يتجاوز ال 240 كتاب في مختلف العلوم

  • ولد العالم ابن سينا في مدينة بخارى والتي تقع في دولة أوزبكستان، وبلغت شهرته أوجها
    في العصور الوسطى استنادا إلى ما قدمه في مجالات العلوم والطب والفلسفة
  • بينت كتبه ومؤلفاته مدى تأثره بمن سبقه من العلماء والفلاسفة من مثل الفارابي و أرسطو.

إنجازاته

  • عمل ابن سينا كرجل قانون في جورجانج، ومن ثم انتقل إلى خوارزم، ومن بعدا أصبح
    مدرسا فغي جورغان.
  • وبالرغم من أن حياته كانت زاخرة بالأحداث والأعمال التي جعلتها فوضوية، إلا أنه استمر
    في تقديم حلقات دراسية لطلابه.
  • قام العالم إبن سينا بتأليف كتاب “موسوعة الشفاء”، والذي يعد موسوعة علمية اشتملت
    على العديد من المجالات مثل المنطق، العلوم الطبيعية، علم النفس، الهندسة، علم
    الفلك، الحساب والموسيقى.
  • قام بتأليف كتاب في الطب اسمه “القانون في الطب”.
  • ألف العالم أكثر من 450كتابا ومؤلفا، وبلغ عدد الذي وصل إلينا منها حول ال 250 كتابا
    ومؤلفا، 150 منها في علم الفلسفة، 40 منها في الطب.
  • قسم ابن سينا علم الرياضيات إلى أربعة أقسام:
  1. الهندسة
  2. علم الفلك
  3. الحساب
  4. الموسيقى
إقرا أيضا:  نبذة عن حياة ابن القيم

أشهر أقواله

  • “الوهم نصف الداء، والاطمئنان نصف الدواء، والصبر أول خطوات الشفاء”.
  • “العقل البشري قوة من قوى النفس التي لا يستهان بها”.
  • “المستعد للشيء تكفيه اضعف أسبابه”.
  • “بلينا بقوم يظنوا أن الله لم يهد سواهم”.
إقرا أيضا:  العالم ابن الهيثم

حقائق سريعة عن ابن سينا

  • كان ابن سينا عالما وطبيبا وفيلسوفا
  • حصل على لقب الشيخ والفيلسوف الثالث بعد الفارابي و أرسطو
  • لقب بأمير الأطباء وأرسطو الإسلام
  • تمكن من رصد مرور كوكب الزهرة عبر دائرة قرص الشمس بعينه المجردة، وأكد على هذا الفلكي الإنجليزي الأصل “جير مياروكس” في القرن السابع عشر.
  • توفي مسمما على يد أحد مساعديه.

وفاته

  • في إحدى الحملات العسكرية لعام 1037م، أصاب العالم ابن سينا ألآما شديدة في
    البطن، وقد تمكن بفضل علمه من علاج نفسه بنفسه بعد ان صنع عقارا من نبات
    الكرفس، ولكن قام أحد مساعديه بتخريب وإفساد العقار من خلال زيادة نسبة ما
    يحتويه من المادة الفعالة في الدواء، وقد أدى ذلك إلى إصابته بالقرحة المعدية.
  • وقد تعرض العالم لأكثر من محاولة تسميم واحدة، ولكنه في العام 1037م، كانت
    إحدى هذه المحاولات قد نجحت وأسفرت عن وفاة العالم وهو في طريقه متجها
    إلى همدان، وذلك على الرغم من أنه قد يحاول أن يعالج نفسه، ولكن كل محاولاته
    قد باءت بالفشل.
إقرا أيضا:  نبذة عن الإسكندر الأكبر

مصادر ومراجع

-

مصدر_1

مصدر_2

 

 

 

 

 

نتـالي عابد، مدققة وكاتبة في موقع ويكي عرب، حاصلة على البكالوريوس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية من الجامعة الأردنية، أعمل من أجل إثراء المحتوى العربي على المستويين المحلي والعالمي، وذلك لأن المعلومة يجب أن تكون حرة.

السابق
حبوب الزيوان وأسباب ظهورها
التالي
الملك فيصل بن عبدالعزيز و أهم انجازاته