مقالات عامة

مراحل وأحداث يوم القيامة

مراحل وأحداث يوم القيامة

يعرف يوم القيامة بعدة أسماء منها يوم الحساب ويوم الحشر وغيرها، وهو اليوم الأخير في الحياة الدنيا، والذي يتم محاسبة البشر فيه على أعمالهم الدنيوية.

أحداث يوم القيامة بالترتيب

النفخ في الصور

-

أول حدث من أحداث يوم القيامة، وهو عندما يأمر الله أحد الملائكة للنفخ للمرة الأولى في الصور فيموت كل من في الأرض والسماء، ويبقى الله سبحانه وتعالى, كما ورد عن الرسول الله صل الله عليه وسلم فإن يوم القيامة سيكون يوم الجمعة

البعث والنشور

يبعث الله الأموات من قبورهم ويحييهم مرة أخرى، و ينشر الله الحياة بعد أمره لإسرافيل بأن ينفخ في الصور النفخة الثانية, بهذه المرحلة تعود كل روح إلى جسدها إستعداداً للقاء الله، وينبت الجلد من التراب شأنه شأن النبات الذي ينمو بالتراب ويسقى بالماء

إقرا أيضا:  أسباب وعلاج المغص الكلوي

أرض المحشر

بعدما يبعث الله تعالى الناس من قبورهم، يجمعهم في أرض المحشر ويكون قيامهم طويلاً حتى يشعروا بثقله, كلما طال القيام يرفع الله النبي محمد صل الله عليه وسلم لحوضه الذي يشرب منه هو وأمته وكل من مات على نهجه
فيكون أول طريق الأمان والراحة لهذه الأمة, بعد ذلك يؤتى كل نبي حوضاً له وللصالحين من أمته ليشربوا منه

الشفاعة

بسبب شدة الكرب الذي يشعر به الناس يوم القيامة فيصبحوا يبحثون عن أي شخص له منزلة عالية عند الله حتى يشفع لهم, فيذهب الناس إلى سيدنا آدم أولاً فيقول نفسي نفسي، ويقوم جميع الرسل بقول هذه الجملة أيضاً, فيصلوا إلى محمد صل الله عليه وسلم فيقول أمتي أمتي، فيطلب الرسول عليه السلام الإذن من الله سبحانه وتعالى فيؤذن له فيطلب الشفاعة لأمته ويستجيب الله له

إقرا أيضا:  تنوع جنسيات المجتمع الفرنسي

الحساب والجزاء

سيقف كل شخص أمام الله ويخبره بأعماله الدنيوية بالتفصيل، ويحاسب عليها بمنحه الجزاء إذا كان خيراً أو شراً

الميزان

مع نهاية حساب العباد توضع أعمالهم بالميزان ليعرف كلٌ منهم وزن عمله، ويجزى كل شخص بالعدل ولا أحد يعرف شكل هذا الميزان سوى الله عز وجل

الحوض والصراط

أعطى الله نبيه محمد صل الله عليه وسلم حوضاً عظيم من نهر الكوثر بالجنة له صفات لا مثيل لها، فمن شرب من هذا الحوض لن يشعر بالظمأ بعدها أبداً, فيقوم النبي عليه الصلاة والسلام أمام أمته فيمشي على الصراط وتمر أمته من بعده كلٌ حسب عمله ومنزلته,فمن كان عمله حسناً سيمشي عليه بسرعة ومن كان عمله سيئاً سيمشي ببطء أو انه سيسقط في النار

إقرا أيضا:  مفهوم الصداع النصفي

الجنة والنار

سيدخل الجنة يوم القيامة من كان عمله حسناً ومشي على الصراط، وأول من سيدخل الجنة هو النبي محمد صل الله عليه وسلم
بعد الرسول الكريم سيدخل الجنة الفقراء من المهاجرين والأنصار، وفقراء الأمة، و ثم الأغنياء بعد محاسبتهم على ما عليهم من حقوق للعباد
و من لم يستطع عبور الصراط سيقع في النار

علامات الصغرى

ظهور الزنا، وكثرة الجهل، وقلة العلم

علامات الكبرى

  • تصاعد الدخان
  • ظهور المسيح الدجال
  • ظهور الدابة الخارجة من مكة المكرمة
  • شروق الشمس من مغربها
  • ظهور سيدنا عيسى عليه السلام
  • ظهور يأجوج ومأجوج
  • خسوف المغرب والمشرق
  • ظهور المهدي العادل

روان مروان صبحي مدققة محتوى وكاتبة في موقع ويكي عرب، حاصلة على البكالوريوس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية، لنا أهداف وتطلعات مستقبلية لإثراء المحتوى العربي على شبكة الانترنت، وجعل موقع ويكي عرب من أكبر المواقع العربية على مستوى العالم بإذن الله تعالى.

السابق
سيرة الفاروق عمر بن الخطاب
التالي
إنجازات جمال عبد الناصر