المال والأعمال

فوائد ومخاطر صندوق النقد الدولي

فوائد ومخاطر صندوق النقد الدولي

صندوق النقد الدولي

وكالة متخصصة من منظومة “بريتون وودز”، وهي عبارة عن اتفاقية أُبرمت عام 1944؛ لتثبيت عملات أجنبية مقابل الدولار الأمريكي، وهي تابعة للأمم المتحدة.

وقد أنشأ بموجب معاهدة دولية عام 1944؛ بهدف تعزيز سلامة الاقتصاد العالمي، ويقع مقر الصندوق في واشنطن عاصمة الولايات المتحدة الأمريكية، ويديره أعضاء من  189 بلد ممن ينضمون للصندوق.

ويعتبر  المؤسسة المركزية في النظام النقدي الدولي الذي يسمح بإجراء المعاملات التجارية بين البلدان المختلفة.

الفوائد 

يقوم  بأداء وتحقيق العديد من الفوائد الاقتصادية الحيوية والمهمة ، ومن هذه الفوائد:

  • تحديد أسعار صرف العملات بين البلدان المختلفة.
  • تيسير التوسع والنمو المتوازن في التجارة الدولية.
  • مراقبة التطورات والسياسات الاقتصادية والمالية في البلدان الأعضاء وعلى المستوى العالمي.
  • منع وقوع الأزمات المالية الدولية والعالمية.
  • تشجيع التعاون الدولي في الميدان النقدي.
  • الحد من الفقر في الدول الأعضاء.
  • تمويل وإقراض الدول الأعضاء لحل المشكلات المتعلقة بموازين المدفوعات.
  • تحقيق استقرار وثبات أسعار الصرف، والحد من التخفيض التنافسي لقيم العملات.
  • تقديم المساعدات الفنية والتدريب للدول الأعضاء لحكومات البلدان الأعضاء وبنوكها المركزية.
  •  الإشراف على السياسات الاقتصادية للبلدان الأعضاء بأداء الاقتصاد الكلي والذي يشمل: الإنفاق الاستهلاكي، استثمارات الأعمال، الناتج، توظيف العمالة والتضخم، ميزان المدفوعات، وغيرها من عناصر الاقتصاد الكلي.
  • مراقبة أداء البنوك المركزية.
  • تنمية الموارد الإنتاجية لجميع البلدان الأعضاء.
  • زيادة ثقة البلدان الأعضاء؛ حيث يتيح لهم فرصة استخدامهم لموارده العامة بشكل مؤقت بضمانات كافية، لحل مشاكل موازين المدفوعات.

المخاطر

انتقد العديد من علماء الاقتصاد صندوق النقد الدولي، من حيث أنه قد يتسبب بالعديد من المخاطر، ومنها:

  1. زيادة سيطرة وسطوة الأمم المتحدة الأمريكية، حيث أنها المسؤولة عن منح القروض للدول.
  2. ثبات المستوى الاقتصادي المتواضع للدول النامية ودول العالم الثالث.
  3. تفشي الرأسمالية القائمة على الملكية الخاصة من أجل الربح.
  4. زيادة حجم المديونية على الدول الأعضاء.
  5. انهيار الأنظمة الاقتصادية في بعض الدول.
  6. انخفاض القدرات الشرائية العالمية.
  7. زيادة مستويات البطالة في العالم.
  8. انهيار الأنظمة الإنتاجية في الدول المقترضة، وخاصة الدول النامية.
  9. انهيار الطبقات الوسطى في المجتمعات، وتحولها إلى طبقات فقيرة.
  10. الحد من النهضة والتطور والتنمية في البلدان المقترضة.
  11. انهيار الأنظمة الاجتماعية، ونشوء المشكلات الاجتماعية في المجتمعات النامية.
  12. زيادة فرص الاستعمار الاقتصادي.
  13. انخفاض الدخل الوطني للدول المقترضة.
  14. نهب موارد وخيرات الدول الطبيعية، وخاصة النفط.
إقرا أيضا:  العمل من المنزل

المصادر والمراجع :

ويكي بيديا

السابق
تغيير لون الشعر طبيعيا
التالي
فوائد اللوبيا الصحية والجمالية