الصحة

الفوائد الصحية لدموع الأنسان

الغدة الدمعية

هي غدة لوزية الشكل، صغيرة الحجم، تقع في حفرة الغدة الدمعية، وهي منطقة منخفضة في السطح السفلي للعظم الجبهي، وتقوم الغدة الدمعية بوظيفة إفراز الدموع في الحالات المناسبة، والتي تتلقاها من الدماغ، وتتكون الغدة الدمعية من فصوص عديدة يخرج منها قنوات إفراغية متعددة.

الدموع

عبارة عن سائل تنتجه الغدة الدمعية في العين، حيث تقوم هذه الغدة الدمعية بتلقي الأوامر من الدماغ لإفراز الدمع في الحالات التي تتطلب ذلك.

مكونات الدمع

يتكون الدمع من ثلاث طبقات رئيسية وهي:

  • الطبقة الدهنية: حي يتكون من الزيوت التي تفرزها غدد الجفن أو ما تسمى “الغدد الميبومية” في العين، وذلك لتكوين حاجز للماء يحد من تبخره، كما تمنع الدمع من السيلان، للحفاظ على كمية السائل في العين.
  • الطبقة المادية: وتتكون من الماء وبعض البروتينات الأخرى، وتفرزه الغدة الدمعية، وتقوم على دعم طبقة السوائل للتمدد والانتشار، بالإضافة إلى حماية العين من الجراثيم والأتربة.
  • الطبقة المخاطية: وتتكون من مخاط أنزيمي لزج ، وتقوم بإفرازه ملتحمة “خلايا جوبلت” الكأسية الموجودة في الجهاز التنفسي، وتقوم بوظيفة تغطية وحماية القرنية، وتوزيع السوائل بشكل متساوٍ فوق القرنية.

فوائد دموع الإنسان الصحية

تقوم الدموع بتحقيق عدد من الفوائد لصحة العين والجسم، إضافة أنها تحقق فوائد جمالية أيضا ومن هذه الفوائد:

  • تحمي الدموع العين: حيث تُفرز في حالات دخول الأجسام الغريبة للعين، بهدف التخلص منها خارج العين.
  • تنظيف العين: حيث تعمل الدموع على تنظيف وتطهير العين؛ مما يعمل على المحافظة على سلامة العين.
  • تحسين الرؤية: حيث تعمل الدموع على ترطيب أجزاء العين؛ مما يوفر العوامل لتكوين الرؤية السليمة الواضحة.
  • تحسين الحالة المزاجية: حيث تساعد الدموع على إفراز هرمون السعادة، والذي يعطي شعور الارتياح والفرح.
  • التخلص من التعب والإجهاد، حيث أن إفراز الدموع يعمل على مساعدة الغدة الكظرية على إفراز الهرمونات اللازمة التي تخلص الجسم من الشعور من التعب والإعياء.
  • التخلص من الاضطرابات النفسية: حيث أن الدموع تساعد في تقليل الاضطرابات النفسية مثل القلق، التوتر، الاكتئاب، وغيرها من الاضطرابات النفسية الأخرى.
  • صحة البشرة: تعمل الدموع على تخلص البشرة من الجراثيم، بالإضافة إلى زيادة نعومتها وإشراقها، كما تعمل على المساعدة في إغلاق المسام الواسعة على البشرة، والحد من تكون الخطوط الدقيقة والتجاعيد.
  • تساعد الدموع على تحسين عمليات التمثيل الغذائي، وذلك لأن الدموع تحتوي على كميات كبيرة من بروتين “الالبومين” الفائض عن حاجة الجسم.
  • تساعد الدموع على خفض مستويات السكر في الدم.
  • تساعد الدموع على تخفيض ضغط الدم المرتفع.
  • تخلص الدموع الجسم التخلص من المواد الضارة.
  • تزيد الدموع من كفاءة العمليات العقلية والتفكيرية في الدماغ.
  • تساعد الدموع في المحافظة على صحة القلب.
إقرا أيضا:  أعراض متلازمة النفق الرسغي والوقاية منها
السابق
الفوائد الصحية لتناول وجبة الإفطار
التالي
تفسير رؤية الجرح في المنام ومعناه