الإتجار بالبشر

كتابة: نتالي عابد - آخر تحديث: 17 سبتمبر 2019
الإتجار بالبشر

الإتجار بالبشر  هو جريمة تتمثل في أنشطة استدراج البشر، الذكور منهم والاناث، الأطفال منهم و البالغين بغرض استغلالهم بكافة الاشكال
وقد يأخذ الاستغلال أحد المظاهر التالية: الاسترقاق الجنسي، الزواج بالإكراه، السخرة والاستعباد، وسلب الأعضاء
البشرية، ويعد الإتجار بالبشر جريمة ضد الفرد في المواثيق الدولية ومنظمات حقوق الانسان.

ما هو الإتجار بالبشر

تعريفات الاتجار بالبشر وفقا لبروتوكول الاتجار- الاتجار بالأشخاص:

  • يقصد بتعبير الإتجار بالبشر ، استعمال الأساليب القسرية وأساليب القوة والتهديد في محاولة استقطاب الافراد
    وايوائهم من اجل استخدامهم في كافة اشكال التجارة البشرية ومثل ما ذكرنا سابقا: الاسترقاق ، الاستغلال
    الجنسي ، ونزع الأعضاء البشرية
  • يعتبر استخدام أي طفل لغرض الاستغلال “اتجارا بالأشخاص”
  • الطفل هو كل من لم يبلغ الثامنة عشر
إقرا أيضا :  أسباب وعلامات ظاهرة التسونامي

أنواعه

الاتجار بالأطفال

هو استغلال واستخدام الأطفال دون سن الثامنة عشر للتزويج او للاسترقاق او لسلب اعضائهم
ونزعها ، مما قد يؤثر على الطفل وعلى نموه تأثيرا سلبيا

الاتجار بالأشخاص بهدف الجنس

وهو أبرز أنواع الإتجار بالبشر والذي يتمثل في اجبار الضحايا بالإكراه على ممارسة النشاطات
الجنسية، ووعدهم بوعود كاذبة في تحسين امرهم ولكن سرعان ما تبطل هذه الوعود بسوء المعاملة والاكراه

الزواج القسري

يعتبر نوع من أنواع الإتجار بالبشر وهو تزويج احد الطرفين او كلاهما من دون موافقتهما وتنص الاتفاقية التكميلية لإبطال الرق على البنود
التي تدين صورا مختلفة من الزواج القسري مثل:
1. “الوعد بتزويج امرأة، أو تزويجها فعلا ،دون ان تملك حق الرفض ولقاء بدل مالي او عيني يدفع لأبويها او للوصي عليها، او لأسرتها او لأي شخص اخر او اية مجموعة اشخاص أخرى”.
2. “منح الزوج او اسرته او قبيلته حق التنازل عن زوجته لرجل اخر او أي مجموعة اشخاص أخرى”.
3. “امكان جعل المرأة ،لدى وفاة زوجها ،ارثا ينتقل الى شخص أخر”.

الإتجار بالأشخاص بهدف التشغيل

ويتضمن صورا مختلفة مثل

  • العمل القسري وهو ان يقوم الشخص باي عمل من دون ارادته الحرة و تحت التهديد
  • إسار الدين: وهذا النوع هو نتيجة لضغط الدائن عللا المدين، فيقوم المدين برهن خدماته كمحاولة لسد الدين
إقرا أيضا :  أعراض الاكتئاب الجسدية الشائعة

الإتجار بالأشخاص لهدف تجارة الأعضاء

واكثر الفئات التي تتعرض لهذا النوع من الإتجار بالبشر هم المشردون والمهاجرون والاميون وهي أكثر أنواع التجارة البشرية ربحا وتتخذ
عدة حالات مثل ان تجبر الضحية على التخلي عن عضو من أعضاء جسدها. او ان يتم الاتفاق بين الطرفين عن اخذ
العضو ولكن يخلف الطرف الثاني في دفعه للضحية حسب ما تم في الاتفاق.

إقرا أيضا :  أضرار تناول الإندومي

اتفاقيات دولية تناهض الإتجار بالبشر

  • الاتفاقية التكميلية لإبطال الرق
  • اتفاقية الغاء العمل الجبري
  • اتفاقية العمل القسري
  • اتفاقية الحد الأدنى للسن عام 1973م
  • اتفاقية اسوا اشكال عمل الأطفال.

مراجع ومصادر

مصدر_1

reference_1 

10 مشاهدة