الأسباب وراء خفقان القلب المفاجئ

كتابة: اماني محمد - آخر تحديث: 11 نوفمبر 2019
الأسباب وراء خفقان القلب المفاجئ

خفقان القلب المفاجئ

خفقان القلب المفاجئ نشعر أحياناً بدقات القلب المتلاحقة والسريعة، وخاصة عند ممارسة الرياضة أو بذل مجهود زائد أو الاضطراب في ضغط الدم، وهو ما نعرفه باسم خفقان القلب المفاجئ الذي لا يشكل خطورة في كل الأوقات، ولكن علينا معرفة أسبابه وأعراضه وكيفية التخلص منه، وهو ما سنتحدث عنه باستفاضة في السطور التالية.

أعراض خفقان القلب المفاجئ

أعراض خفقان القلب
أعراض خفقان القلب المفاجئ

نشعر بخفقان القلب بالصدر نتيجة زيادة دقات القلب، وقد نشعر بالخفقان بالعنق والحلق نتيجة بذل المجهود البدني، ولكننا نشعر بنفس الإحساس أثناء السكون فنجد القلب يتخبط ويخفق وينبض أسرع من المعتاد ويرفرف بسرعة وتتسارع دقاته.

إقرا أيضا :  أهم أعراض مرض عرق النسا

الأعراض السابقة ليست بالحالة الخطيرة إلا إذا تكررت أو زادت، وكان خفقان القلب يصاحبه الدوار الشديد والضيق في التنفس والشعور بألم في الصدر، وقد يصل الأمر إلى الإغماء، وفي هذه الحالة لابد من استشارة الطبيب، الذي سيفحص القلب ويجري الفحوص اللازمة.

الأسباب الأكثر شيوعاً لخفقان القلب المفاجئ

اضطراب هرمون الغدة الدرقية ما بين الخمول والنشاط، والاضطرابات في الهرمونات بسبب انقطاع الطمث أو الحمل أو فترة الحيض، الإصابة بالحمى وارتفاع درجة الحرارة، تناول الأدوية المحتوية على السودوايفيدرين والتي تعالج السعال والبرد، وتناول كل من الأمفيتامينات والكوكايين والنيكوتين والكافيين، وقد يكون خفقان القلب نتاج ممارسة التمارين الرياضية العنيفة.

 متى يكون خفقان القلب مقلقاً أو خطراً

  • يكون خفقان القلب خطراً إذا تعرض القلب لجراحة من قبل، أو التعرض للنوبات القلبية، ووجود عيوب القلب وعدم انتظام ضرباته.
  • فرط إفراز هرمون الغدة الدرقية.
  • تناول العقاقير المحتوية على المنشطات كالتي تؤخذ للربو أو البرد.
  • إذا كان خفقان القلب أثناء فترة الحمل.
  • الشعور بالقلق أو التوتر المرضي المستمر، أو الشعور بالضغط العصبي بصورة كبيرة.
إقرا أيضا :  أسباب وأعراض التهاب الأذن الداخلية

مضاعفات متأخرة لـ خفقان القلب المفاجئ

عندما يكون الخفقان في القلب نتيجة لمرض ما، فسوف تزيد الأعراض وتصل لدرجة من الخطورة التي تؤدي لبعض المضاعفات، والتي منها:-

  • الفشل القلبي:- ينتج الفشل القلبي نتيجة عدم سريان الدم بطبيعته لفترة طويلة بسبب الاضطراب في وظائف القلب، ولكن التحكم في نظم القلب يحسن من عمله.
  • السكتة الدماغية:- الخفقان المستمر يؤدي إلى الإصابة بالرجفان الأذيني وهو الرجفان الحادث بالغرفتين العلويتين للقلب، وربما يتجمع الدم مكوناً الجلطات، وعند القيام بإذابة تلك الجلطات قد تحدث السكتة الدماغية نتيجة انسداد شريان بالدماغ.
  • توقف القلب:- من الأعراض نادرة الحدوث ولكنها واردة عندما يكون خفقان القلب نتيجة الاضطراب في وظائف القلب.
  • الإغماء:- يحدث الإغماء إذا كان الخفقان مصاحب لانخفاض في ضغط الدم، ويكون أصحاب أمراض القلب الأكثر عرضة لهذا العرض.
إقرا أيضا :  أعراض وعلاج ضيق وصعوبة التنفس

المصادر والمراجع

What You Should Know About Heart Palpitations

20 مشاهدة