اسباب لجوء المراهقين للانتحار

كتابة: اسراء هشام - آخر تحديث: 19 يناير 2020
اسباب لجوء المراهقين للانتحار

المُراهقين والانتحار

لجوء المراهقين للانتحار مشكلة قد انتشرت بكثرة في الآونة الأخيرة، خاصة المراهقين، وهناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى لجوء المراهقين للانتحار.

ما سبب لجوء المراهق إلى الانتحار؟

المشاكل الصحية والعقلية وكذلك النفسية، وخاصة إدمان المراهقين للمخدرات، يجعلهم عرضة بكثرة للتخلص من حياتهم اللجوء للانتحار، خاصة أنهم يعانون مع العيش في ضغط نفسي بسبب تعرضهم لبعض العوامل كالفشل، وانفصال الوالدين، والضغوط الأسرية، خاصة التشتت الأسري، مما يجعلهم يلجؤون لحل سريع وهو الانتحار دون إدراكهم أنهم يستطيعوا حل تلك المشكلات والتعايش معها.

إقرا أيضا :  مفهوم العائلة وأهميتها

ما هي العوامل التي تؤدي إلى لجوء المراهقين للانتحار

  • الاضطرابات النفسية تعرضهم للاكتئاب.
  • وراثة عائلية بسرعة التعرض لتغير واضطراب المزاج.
  • عدم وجود أصدقاء مقربين للمراهق، أو فقدانه لأصدقائه، أو خلافه معهم.
  • الخلاف مع الأهل، خاصة المقربين، وفقدانهم، أو تخليهم عنه.
  • إتاحة الوصول إلى الوسائل التي تساعد على الانتحار، مثل توفر أسلحة في المنزل، أو سهولة الحصول عليها.
  • الانعزال التام عن المجتمع، وعن التفاعل معه.
  • إدمان المخدرات، وشرب الكحوليات مع إدمانها.
  • التعرض السابق للاعتداء، سواء كان الاعتداء البدني أم الجنسي وحوادث الاغتصاب.
  • وجود أشخاص سابقين في العائلة قد قاموا باللجوء للانتحار.
  • دخول علاقات غير شرعية بكثرة.
  • حمل البنت من علاقة غير شرعية، في ظل غياب رقابة الأهل.

علامات تشير إلى إمكانية لجوء المراهقين للانتحار

وهي علامات تحذيرية على من يجدها في شخص ما، يجب أن يتم اتخاذ كافة الاحتياطات، وحل كل المشاكل في حياة ذلك الشخص، حتى لا يلجأ إلى الانتحار ويدمر حياته.

  • كثرة الكلام عن الانتحار وصدور عبارات تدل على إرادته للتخلص من حياته.
  • الإحساس باليأس وعدم إيجاد النفس، مع الشعور بأنه ليس له قيمة في المجتمع.
  • كثرة الاضطرابات المزاجية التغير بسرعة في الأحاسيس والمشاعر.
  • العزلة، وعدم التواصل مع الأشخاص المحيطين في المجتمع.
  • العدوانية في التصرفات الصادرة عن الشخص، مع التهور الملحوظ.
علامات تشير إلى إمكانية لجوء المراهقين للانتحار
علامات تشير إلى إمكانية لجوء المراهقين للانتحار
  • أذية النفس، وملاحظة إصابة المراهق بجروح وحروق قد قام بها بنفسه.
  • ملاحظة تغيير نمط الحياة، مواعيد النوم، و الأكل سواء كان ملاحظة الشهية الشرهة، أو الامتناع التام عن الأكل.
  • إدمان المخدرات، والمشروبات الكحولية.
  • الكتابة عن الموت، أو ملاحظة التحدث عنه.
  • تغيير الشخصية إلى النقيض، كملاحظة العداء في تصرفاته، أو الغضب والقلق بشكل مبالغ فيه.
  • التخلص من أشياء يملكها كان يحبها سابقًا، وبالنسبة للبنات من الممكن أن نلاحظ محاولة ترتيب المنزل، مع عدم وجود داعي لذلك.

المصادر والمراجع

إقرا أيضا :  أسباب وأنواع العنف ضد المرأة

23 مشاهدة