الصحة

أسباب وأعراض وعلاج حمى الملاريا

ما هو مرض المَلاريا

حمى الملاريا هو مرض طفيلي ينتقل إلى البشر عن طريق البعوض، و عادة ما يشعر مريض حمى الملاريا بالإعياء و التعب الشديدين، مع ارتفاع في درجة حرارة الجسم، و الشعور برعشة، وعدم القدرة على التركيز، وقد يصل الأمر إلى التشنج خاصة في الأطفال.

آلية حدوث حمى الملاريا

مرض حُمى المَلاريا هو من الأمراض التي تحمل على عائل يتغذى على الدم، وهذا العائل هو أنثى البعوض إذ أن غذائه الوحيد هو دم الإنسان، على عكس ذكر هذا النوع الذي يتغذى على رحيق الأزهار، وتكون أنثى البعوضة بها طفيل البلازموديوم، والذي يعد الأساسي في إحداث مرض حمّى المَلاريا، وهو لا يستمر في النمو، ولا تتقدم مراحله الا بعد دخوله جسم الإنسان، إذ أنه فور وقوف البعوضة على جلد الفرد يبدأ هذا الطفيل بالتوجه أولا إلى الكبد، وبعدها إلى كرات الدم الحمراء، حيث يعمل على هدمها وتفتيتها، وتظهر عواقب هذا الهدم في شكل أعراض مستمرة لمدة لا تقل عن يومين معبرة عن الاصابة بالمرض.

أعراض حمى الملاريا

أعراض حمى الملاريا
أعراض حمى الملاريا

وهي أعراض قد تستمر بحد أقصى 10 أيام من بداية المرض وتشمل الآتي :

مرض المَلاريا الحاد : وأعراضها معبرة عن حدوث تدهور لأحد الأعضاء أو الأنسجة أو الخلايا الجسدية الداخلية، وهذه الأعراض هي :

  • صعوبة التنفس.
  • تسرب كرات الدم الحمراء من الجسم في صورة نزيف، ويعقب ذلك حدوث فقر في الدم.
  • ظهور أعراض مرض يدعى باليرقان أو المشهور لدى الكثير باسم الصفار.
  • سخونة في الجسم يرافقها رعشة بالجسم.
  • التعرض بصفة متكررة للتشنجات.
  • الشرود والإحساس بعدم القدرة على التركيز.

مرض المَلاريا الغير متطورة : وأعراضها أقل حدة من النوع الأول، وتلك الأعراض شبيهة بأعراض الإصابة بنزلات البرد، كما يمكن أن تعبر هي الأخرى عن وجود اضطراب في وظائف الأعضاء نتيجة تلفها،ومن هذه الأعراض الآتي:

  • القيء.
  • صداع في الرأس.
  • ارتجاف الجسم.
  • الإحساس ببرودة في الأطراف ومناطق أخرى بالجسم.
  • الحمى .
  • نشاط الغدة العرقية بدون بذل أي مجهود،وزيادة إفرازاتها من العرق.
  • الإحساس بالتعب.
  • التعرض لحالات من التشنج، وهو الأكثر حدوثا لفئة الأطفال.

علاج مرض حمى الملاريا 

في هذه الحالة بعد التشخيص من خلال الأعراض التي ذكرناها سابقا، يتم العلاج بأخذ عقاقير كيميائية يصفها الطبيب مريض المَلاريا، ولكنها لها آثارها السلبية من جوانب مختلفة، فمثلا أثناء العلاج يمكن أن يتعرض المريض لهذه الأعراض وهي :

  • جروح حول الفم .
  • صوت في الأذن غير مريح في صورة ذبذبات .
  • الآم في الرأس .
  • غثيان .
  • الرؤية غير الواضحة .
  • عدم تحمل حرارة الشمس .

ومثال لعقاقير يتم استخدامها لعلاج المَلاريا، وذلك حسب المكان المصاب بالعدوى،هي الكيونين والمفلوكوين و الكلوروكين.

المصادر و المراجع

Malaria

 

السابق
تفسير رؤية أكل المحشي في المنام
التالي
تفسير رؤية الإنجاب في المنام