الحمل والولادة

هل الم اسفل الظهر من علامات التبويض

ألم الظهر من علامات التبويض
1kviews

الم اسفل الظهر من علامات التبويض

هل الم اسفل الظهر من علامات التبويض ؟ تحدث عملية التبويض اثناء إحدى ايام الحيض حيث يقوم الرحم بفرز البويضة التي تتنقل في قناة تسمى فالوب ويتم تخصيبها، والتي تكون سبب الم اسفل البطن والظهر وتؤدي الى تغيرات في درجة حرارة الجسم بشكل عام وتغير في افرازات الرحم  ويعد ألم أسقل الظهر من علامات التبويض ينتج عن تدفق الدم في منطقة الحوض أثناء التلقيح .

اعراض الم اسفل الظهر من علامات التبويض

أعراض التبويض
أعراض التبويض

تستمر عملية التبويض ثلاثة أيام، وتوجد العديد من الأعراض التي تدل على بدء هذه العملية منها:

  • انخفاض في درجة الحرارة.
  • زيادة وجود الإفرازات المهبلية الشفافة والذي قد تميل في بعض الأحيان إلى اللون الأبيض.
  • الإحساس بانقباض خفيف في الرحم.
  • الشعور بألم في أسفل البطن وأسفل الظهر.
  • انتفاخ أسفل البطن بشكل كبير.
  • زيادة الرغبة في إقامة العلاقة الزوجية.
  • وجود بقع خفيف من الدم.
إقرا أيضا:  كيفية علاج الحموضة للحامل

أسباب حدوث الم اسفل الظهر بسبب التبويض

توجد العديد من الأسباب التي تؤدي لحدوث الألم في أسفل الظهر، ومنها:

  • عند بدء عملية التبويض فإن الهرمونات تنشط إفراز البويضات مما يسبب تمدد في الرحم محدثاً ألم في أسفل الظهر.
  • قد يحدث عند إنتاج البويضة وصولها إلى جدار الرحم إلى تمزق الجريب مما يسبب الآلام.
  • إصابة المرأة بتكيس المبايض مما ينتج عنه خلل في الهرمونات وآلام اسفل الظهر التبويض.
  • وجود بعض البكتيريا في عنق الرحم مما يسبب الإحساس بالألم عند التبويض.
  • قد يحدث ألم التبويض أيضا عند الإصابة بأمراض جنسية عن طريق العلاقة الزوجية.
  • قد يكون أيضا سبب ألم أثناء عملية التبويض الإصابة بمشاكل صحية في المعدة.

علاج الام التبويض 

توجد العديد من الطرق لعلاج الم اسفل الظهر من علامات التبويض

إقرا أيضا:  ما هي علامات الحمل بولد
  • تناول المسكنات بتقرير من طبيب حتى لا تؤثر على حدوث الحمل عند عملية التبويض .
  • القيام بعمل كمادات دافئة على منطقة آخر البطن لتخفيف من حدة الآلام.
  • القيام بممارسة بعض التمارين الرياضية لتقليل الشعور بالألم.
  • تناول الأطعمة تساعد على تخفيف الشعور بالألم.
  • الابتعاد عن تناول أطعمة تحتوي على نشويات وسكريات كثيرة، لأن ذلك يقلل من إنتاج عنصر الماغنسيوم مسببا الآلام والأقليات بالبطن.

كيفية حساب أيام التبويض

يبدأ حساب موعد التبويض مع بداية ظهور الأعراض ويتم حساب أيام التبويض بالعديد من الطرق منها:

  • عن طريق حساب أيام الدورة الشهرية، حيث يعد اليوم الأول هو بداية نزول الحيض، واليوم الأخير في الدورة الشهرية هو اليوم السابق لبداية مرحلة الحيض التالية.
  • تقدر مدة التبويض بما يعادل أسبوعين قبل بداية الدورة الشهرية، حيث تعتمد مدة التبويض على طول مدة الدورة الشهرية، فإذا كانت مدة الدورة الشهرية ثمانية وعشرون يوماً، فإن التبويض يكون في اليوم الرابع عشر وهي الايام الاكثر عرضة ألم اسفل الظهر من علامات التبويض.
  • تحديد مدة الخصوبة، فإذا كانت مدة الخصوبة ستة أيام ففي الأيام الثلاثة الأخيرة تزيد نسبة الحمل.
  • في بعض الحالات قد تكون مدة الدورة الشهرية أقل أو أكبر من المعدل الطبيعي، لذا تختلف فيا حسابات أيام التبويض ، فإذا كانت أيام الدورة الشهرية مثلا ٣٥ يوماً فإن أيام التبويض تكون اليوم الحادي والعشرين، وإذا كانت ايام الدورة ٢١ يوماً ، فإن أيام التبويض تكون يوم السابع من الدورة
إقرا أيضا:  متى ينزل دم تثبيت الحمل

المصادر والمراجع

مقالات ذات صلة

إسراء أحمد

إسراء أحمد

إسمي إسراء أحمد كاتبة ومنشئة محتوى في موقع ومنصة ويكي عرب .. نسعى للوصول إلى الهدف الأسمى بإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت وجعل موقع ويكي عرب من كبرى المواقع العربية بعون الله تعالى .

السابق
طرق العناية اليومية بالوجه
التالي
ما هي أفضل الأذكار عند النوم وفوائدها