طفلي

نفسية الطفل: كيفية فهم نفسية الطفل

كيفية فهم نفسية الطفل

 نفسية الطفل تتكون عند سن خمس سنوات و فهمها يؤدي للحد من الإضطرابات النفسية مثل الخوف الزائد، والقلق، والإكتئاب والانطواء، و العناد.

كيفية فهم نفسية الطفل

ملاحظة الطفل

لفهم نفسية الطفل فإنه من الضروري متابعة نموه و تطوره بشكل مستمر من قبل سن المدرسة و حتى المدرسة و معرفة ما يحب و يكره، و كيف يكون سلوكه عند الاضطرار لفعل شيء مثل الإستيقاظ بشكل مبكر، و مدى رغبته في تجربة فعل أشياء جديدة، وسلوكه الإجتماعي.

من أهم وسائل الملاحظة

  •  قضاء وقت مع الأطفال أثناء تناول الوجبات.
  • قضاء الوقت معهم عند مُمارسة بعض أنشطتهم المُفضلة.
  • التحدث معهم، و الاستماع لرأيهم.

الإهتمام ببيئة طفلك لفهم نفسية الطفل

سلوك طفلك يستند إلى حد كبير على نوع الأشخاص المحيطين به و كيف يتفاعلون معه، وخذ
بعض الوقت لقياس نوع الأجواء التي تم إنشاؤها في المنزل والمدرسة، بمعنى أنه إذا كان طفلك عدوانياً
أو ينسحب من التنشئة الاجتماعية، قد ترغب في معرفة ما أو من الذي أثر على الطفل كي يتصرف بهذه الطريقة.

تشجيع الطفل على التعبير عن مشاعره

لفهم نفسية الطفل يجب اللجوء لعدة طرق و وسائل مثل الرسم و الكتابة، حيث أن الرسم طريقة جيدة للتعبير عن التوتر، و البحث عن الراحة في الأوقات الصعبة، و قد تقدم الرسوم مفاتيح أمام المعالجين للطفل أيضاً، فهي إحدى الوسائل التي يتواصل بها الطفل معنا إلى جانب التواصل اللفظي، لهذا يجب عليك أن تشجع طفلك على التعبير عن مشاعره بالطريقة التي يُحبها مثل تحفيزه على الاحتفاظ بدفتر لكتابة أو رسم أفكاره و مشاعره خلال اليوم، فهذا يُنمي قُدرته في التعبير عن الأفكار، و المشاعر، و الآراء،
و يقوي صحته النفسية.

إقرا أيضا:  مراحل تطور الجنين في الأشهر الثلاثة الاولى

استخدام الأسئلة مفتوحة الإجابة

لتفهم نفسية الطفل اسأل طفلك أسئلة أجاباتها مفتوحة و ذلك لتحفيزه على التحدث، و التعبير عن نفسه، أي أنه بدلاً منأن تسأله هل تحب هذا الطعام؟ اسأله ما رأيك في هذا الطعام؟ و لا تقاطعه أثناء التحدث، أو تستخدم أي أجهزة الكترونية، وعند طرح الطفل أحد الأسئلة التي لا تعرف إجابتها حتى إذا كانت أسئلة ليست هامة بالنسبة لك، إما أن تبحث عن اجابة لها، وتخبرها لطفلك في الوقت القادم أو تشاركه في البحث عن الإجابة.

المصادر و المراجع

Child development

السابق
أوجه القمر: أسماء أطوار القمر بالترتيب
التالي
الخيال: فوائد و سلبيات الخيال عند الأطفال