موقف دول الخليج من اللاجئين السوريين

كتابة: روان مروان - آخر تحديث: 2 أكتوبر 2019
موقف دول الخليج من اللاجئين السوريين

اللاجئين السوريين

رفضت دول الخليج استقبال اللاجئين السوريين في محيطها، و كان موقفها تجاههم حازماً و حاسماً، حيث رفضت تحمّل أي مسؤولية لاستقبالهم، إلا أنها زودتهم بالمعونات.

اللاجئون السوريون و دول الخليج

هناك روابط لغوية و دينية تجمع بين دول الخليج و سوريا، هذه الروابط تضع دول الخليج في مقدّمة الدّول التي تشكّل مأوى آمناً للاجئين الهاربين من جرائم الحرب في سوريا، لكنّها لم تستقبل لاجئاً سورياً واحداً، بل أنّها كانت تمدّهم بالمساعدات فقط. لا أحد يعلم ما هي مشكلة دول الخليج تجاه اللاجئين السوريين، حيث أنّها قبل ما يقارب 25 عاماً استقبلت اللاجئين الهاربين من الكويت بسبب الاجتياح العراقي للكويت عام 1990م، أما الآن بالرغم من أنها تعتبر من الدول الغنية إلا أنها رافضة أن تتحمل أي مسؤولية تجاه اللاجئين السوريين.

إقرا أيضا:  قانون الأحزاب السياسية في الأردن

أين سيذهب اللاجئون السوريون

منذ عام 2011م شهدت منطقة الشرق الأوسط أكبر موجة لجوء و نزوح حديثاً، حيث  أشارت إحصائيات بأن هذه الموجة فاقت بالعدد موجة نزوح الفلسطينيين في عام 1948م أضعاف أضعافها، و وفقاً لتقارير الأمم المتحدة فإنّ أعداد اللاجئين السوريين بلغت أكثر من 11 مليون لاجئ.

أصبح اللاجئون السوريون يفضلون اللجوء إلى أوروبا بدلاً من الذهاب لدول الخليج، على الرغم من معرفتهم بالمغامرات و المخاطر التي تهددهم في طريقهم إلى أوروبا سواء بالبر أو بالبحر، إلا أنهم مقتنعون تماماً بأن الدول الأوروبية ستقدم لهم الدعم و الحماية على عكس الدول الخليجية، و ذلك لأن دول الخليج لم توقّع على اتفاقية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لعام 1951م و التي تضمن حقوق اللاجئ و واجباته.

ما هو موقف دول الخليج من اللاجئين السوريين

قابلت دول الخليج (كالسعودية و الكويت و البحرين و الإمارات و قطر) العديد من الانتقادات من منظمة العفو الدولية بسبب عدم استقبالها للاجئين السوريين، مع ذلك فإنّ دول الخليج استمرت على قرارها و رفضت إدخال اللاجئين بأي وسيلة سواء بفيزا أو ببطاقة زيارة لمدة محددة على الرّغم من أنها تعتبر من ضمن الدول الغنية في العالم.

و تبرر دول الخليج موقفها بأنها قامت بتقديم العديد من المساعدات المادية العينية للاجئين، قد تصل إلى 500 مليون دولار خلال عامين و نصف، في حين أن هناك العديد من المسؤولين أنكروا ذلك و وصفوا موقف دول الخليج تجاه اللاجئين بالموقف المخزي.

عدم استقبال اللاجئين السوريين في دول الخليج

 

إقرا أيضا:  مفهوم مصطلح اللادينية
موقف دول الخليج من اللاجئين السوريين
موقف دول الخليج من اللاجئين السوريين

أكبر مخاوف دول الخليج هو استقبال اللاجئين السوريين، لذلك فهم رفضوا إدخالهم. و اعتبروا بأن استقرارهم فيها يدل على السماح لهم بالمطالبة بحقوق معينة لا يرغبوا بتلبيتها في الوقت الحالي.
و أيضاً فالدول الخليجية تستقبل آلاف الأجانب فلن تقوم باستبدالهم باللاجئين السوريين، حيث تشير عدة تقارير و إحصائيات بأن نسب الأجانب في دول الخليج عالية جداً، فمثلاً من بين 29 مليون سعودي هناك 6 ملايين أجنبي يعملون رسمياً في المملكة السعودية.

إقرا أيضا:  من المتحكم بأسعار النفط العالمية

المصادر والمراجع

8 مشاهدة