الحيوانات

معلومات عن الجراد

معلومات عن الجراد

الجراد

حشرة صغيرة الحجم، وعي نوع من أنواع الجنادب من رتيبة “حاملات الأزاميل”، حيث تملك أرجلا خلفية تجعلها قادرة على القفز لمسافات طويلة، والجراد من صنف “الجناحيات مستقيمات الأجنحة”، ويوجد عشرات الألوف من الأنواع المختلفة، مثل الجراد الأحمر، الجراد البني، جراد الأشجار، وغيرها.

تركيب جسم الجراد

يتكون جسم الجراد رأس وصدر وبطن مقسم على شكل قطع، وستة أرجل، وله عينان كبيرتا الحجم، ملونة بمزيج من الألوان مثل الأخضر والرمادي، وله زوجين من الأجنحة، الزوج الأول صغير وقوي، أما الزوج الثاني فهو كبير ومرن، كما تحتوي أجنحتها على ألوان زاهية أيضا للجذب أثناء فترة التزاوج، ويغطي جسم الجراد طبقة من “الكيتين” وهي عبارة عن مادة أحيائية عديدة السكاريد؛ لحماية الجراد، ومنحها الصلابة الخارجية. ويبلغ طول الجراد ما بين 1-7سم، ويذكر أن إناث الجراد أكبر حجما من الذكور، وللجراد أرجل خلفية طويلة للقفز، كما يحتوي رأس الجراد على قرني استشعار قصيرين. وللجراد فم كبير، به مجموعة من الأسنان الحادة، وذلك لمساعدة الجراد على سرعة تناول الطعام.

ذكر الجراد في القرآن الكريم

ذُكر الجراد في القرآن الكريم في عدة مواضع منها:

في الآية 133 من سورة الأعراف، حيث قال تعالى:”فأرسلنا عليهم الطوفان والجراد والقمل”، ويدل استخدام الجرادة في هذا الموضع: أن الله سبحانه وتعالى استخدمها كجندي من جنوده لعقاب العصاة.

في الآية السابعة من سورة القمر،حيث قال تعالى:”خُشعا أبصارهم يخرجون من الأجداث كأنهم جراد منتشر”، واستخدمت كلمة  الجاد هنا لوصف حال الناس يوم الحشر.

ذكر الجراد في السنة النبوية

ذكر الجراد في السنة النبوية في عدة مواضع أيضا، منها ما ورد عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما، أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال:”أحلت لنا ميتتان ودمان: الجراد والحيتان والكبد والطحال”، وجاء استخدام كلمة في الحديث الشريف للدلالة على أن الله أباح أكله.

إقرا أيضا:  العنكبوت: معلومات عن العناكب و أنواعها

الخصائص والأنماط السلوكية لدى الجراد

  • يمتاز الجراد ببعض الخصائص النوعية والمتميزة ومنها:
  • تصل سرعة طيران الجراد إلى ثمانية أميال في الساعة الواحدة.
  • يصل الجراد أثناء القفز إلى مسافات طويلة تصل إلى 20 مرة أكثر من طول جسده.
  • يستخدم الجراد آلية القذف في القفز، بمعنى أنه لا يقفز قفزا، بل يقذف نفسه إلى الأمام.
  • بعض أنواع الجراد تأكل النباتات السامة؛ للاحتفاظ بالسم داخل أجسادها واستخدامه لحماية أنفسها من الأعداء.
  • يتواجد الجراد في كافة بقاع الكرة الأرضية عدا القطبين المتجمدين الشمالي والجنوبي.
  • تمتلك أنثى الجراد نهايات حادة في منطقة البطن، تستخدمها لحفر الأرض، ووضع البيض فيها.
  • يصدر ذكر الجراد صوتا، وذلك من خلال حك ساقيه الخلفيتين ببعضهما.
  • يتناول الجراد كميات كبيرة جدا من الطعام، يصل وزنها إلى أكثر من 15 مرة أكثر من ضعف وزنه.
  • يهاجر الجراد في جماعات لمسافات طويلة جدا للبحث عن الطعام.
  • تعيش أغلب أنواع الجراد وحيدة، وتمارس نشاطاتها منفردة.
  • لا يملك الجراد أعشاش، بل يعيش بين الأعشاب والأوراق.
  • يبصق الجراد سائلا بني اللون أثناء شعوره بالخطر، وخاصة من قبل أسراب النمل، حيث يستخدمه لحماية نفسه.
  • أكثر خطر يهدد الجراد هو بيض الذباب إذا تواجد بالقرب من بيض الجراد، حيث ينمو بيض الذباب أولا، ثم يقوم بأكل بيض الجراد، وفي بعض الأحيان يضع الذباب بيضه على جسم الجراد نفسه، فتنمو الذبابة ولديها القدرة على أكل جسم الجراد
إقرا أيضا:  أضخم الكائنات الحية

السابق
ما هو الكنمر
التالي
كيفية إزالة الدهون من المطبخ