مرض الصداع العنقودي

كتابة: صابرين صبحي - آخر تحديث: 18 سبتمبر 2019
مرض الصداع العنقودي

الصداع العنقودي هو أكثر أنواع الصداع حدة و شدة في الألم، تصيب الرجال في عمر العشرينات و الثلاثينات عادة أكثر من النساء، وهو أقل أنماط الصداع شيوعاً.

أسبابه

إن السبب الدقيق لهذا الصداع غير معلوم، بيد أن أنماط الصداع العنقودي، تشير إلى أن الاضطرابات التي تصيب الساعة البيولوجية للجسم (المهاد) تلعب دوراً في ذلك.

عوامل خطر الصداع العنقودي

التدخين

كثير من المصابين بنوبات الصداع العنقودي هم مدخنون، ومع ذلك، فإن الإقلاع عن التدخين عادة لا يكون له أي تأثير عليه.

شرب الكحوليات

إذا كنت مصابًا في الصداع العنقودي، فإن شرب الكحول خلال الدورات العنقودية قد يزيد من احتمالية تعرضك لنوبة.

التاريخ العائلي

إقرا أيضا:  أعراض الشقيقة والصداع النصفي

إن وجود أب أو أخ مصاب بالصداع العنقودي قد يزيد من احتمالية إصابتك به.

العمر

تتراوح أعمار معظم الأشخاص الذين يصابون بالصداع العنقودي بين 20 و 50 عامًاً، على الرغم من أن الحالة قد تتطور في أي عمر.

الجنس

الرجال أكثر عرضة للإصابة في الصداع العنقودي.

تبادل فصول السنة

إقرا أيضا:  اطعمة مفيدة للمعدة والأمعاء

ألم الرأس

النوبات

تأثر أحد العينين

ورم الجبهة

 

علاج الصداع العنقودي

  •  يؤدي استنشاق كمية كبيرة من الأوكسجين عن طريق قناع الوجه لمدة عشر دقائق إلى توقف نوبة الصداع أو إلى تقليل شدة نوبته.
  •    عندما ترش أدوية التخدير الموضعي من خلال الأنغ، فإنها تعطي نتائج إيجابية في إيقاف حده نوبة الصداع.
  • الأدوية المسكنة للألم لعلاج الألم المتبقي في الرأس، يتم وصفها من خلال الطبيب.
  • تناول الأدوية للوقاية من ذلك بصورة يومية مثل الميلاتونين، لكن يجب استشارة الطبيب قبل الإقدام على أي خطوة.
إقرا أيضا:  أعراض مرض الانفلونزا ومضاعفاته

 

التعامل مع الصداع العنقودي

قد يكون العيش مع هذا الصداع أمر صعب للغاية و لا نستطيع تحمله، و قد تبدو النوبات مخيفة جداً و تجعلك تشعر بالقلق و الاكتئاب و التوتر و الوصول إلى الحالة النفسية الصعبة، و يمكن أن تؤثر على علاقاتك و عملك، لهذا فإنه يجب التحدث مع مستشار متخصص في ذلك المرض للتغلب على النفسية السيئة من خلال الإنضمام لمجموعة دعم الصداع من شأنها أن توصلك مع الآخرين بتجارب مماثلة و تقديم المعلومات.

 

 

علاج الصداع العنقودي،

16 مشاهدة