blank

مرض الالتهاب الرئوي الحاد

كتابة: إسراء أحمد - آخر تحديث: 20 يناير 2020
مرض الالتهاب الرئوي الحاد

مرض الالتهاب الرئوي

الالتهاب الرئوي الحاد هو التهاب في أنسجة الرئة ناتج عن تلوث الرئتين أو عن طريق عدوى التقطها الإنسان، ويستمر الالتهاب الرئوي الحاد عادة إلى مدة تبدأ من أسبوع وتصل لثلاث أسابيع، ولكنه يشكل خطراً على كبار السن، الأطفال، والأشخاص الذين يعانون من أمراض أخرى مثل أمراض القلب والسرطانات، ومعظم من يعانون من التهاب رئوي مدخنين أو تعرضوا إلى تدخين سلبي.

أسباب الالتهاب الرئوي الحاد

  • الميكروبات: والتي تعرف باسم جرثومة (Bacterium)، ويحدث الإلتهاب نتيجة دخول الجرثومة إلى الرئتين.
  • الفيروسات: التي تنتقل عادة عن طريق العدوى وبمجرد دخول الفيروس لجسم الانسان أو إلى الرئتين يصاب الانسان بالتهاب الرئة.
  • الأمراض المزمنة: تعد السرطانات، أمراض القلب، الضغط، ومرض السكري من أحد أهم أسباب الإصابة بالتهاب الرئة.
  • التدخين: والتدخين السلبي من الأسباب الرئيسية المهمة التي تؤدي إلى الإصابة بالمرض.
  • البيئة: مثل استنشاق عوادم السيارات بكثرة، أو العاملين في مصانع المبيدات والمواد الكيميائية واستنشاق مخلفات تلك المصانع. 
  • بعض الأدوية: يمكن تناول بعض الأدوية أن يؤدي إلى التهاب الرئة مثل المضادات الحيوية، العلاج الكيميائي، وأدوية القلب.
  • العلاجات الإشعاعية: يمكن أن يصاب الأشخاص الذين تعرضوا لعلاج إشعاعي على الصدر، أو بعد علاج سرطان الثدي أو الرئة بالإشعاع أن يصابوا بالتهاب في الرئة. 
  • الطيور: الأشخاص الذين يتعرضوا بشكل مستمر إلى براز أو ريش الطيور او بعض الحيوانات ذات الفراء الثقيل يكونوا عرضة للإصابة بمرض الالتهاب الرئوي الحاد

أعراض التهاب الرئة

  • السعال: والكحة الشديدة المصحوبة ببلغم ثقيل يأتي من الرئة، يكون لونه أخضر به صديد أو مختلطاً بالدم.
  • ضيق في التنفس: والشعور بوخزة وألم عند التنفس. 
  • فقدان الوزن الغير مقصود وبشكل مفاجئ. 
  • النهجان: يشعر مريض الالتهاب الرئوي أنه ينهج عندما يمشي كثيراً وعند صعود السلم. 
التهاب الرئة
التهاب الرئة
  • دقات القلب السريعة. 
  • الحمى: يشعر المريض أحياناً أنه مصاب بنزلة برد شديدة مصاحبة بالسخونية.
  • يشعر المريض بالإرهاق والخمول. 
  • قد يشعر المريض بفقدان الشهية.
  • الغثيان والقيء 

علاج الالتهاب الرئوي الحاد

  • يتم علاج الإلتهاب الرئوي عن طريق: أخذ كورس كامل من المضادات الحيوية، المناسبة للمريض،فليس جميع المضادات الحيوية تعالج الإلتهاب الرئوي.
  • عدم توقف العلاج: حتى إذا شعر المريض بتحسن، فلابد من عدم توقف العلاج حتى ينتهي الكورس كاملاً.
  • العلاج بالأكسجين: يحتاج مرضى الإلتهاب الرئوي إلى العلاج بالأكسجين عن طريق قناع أو أنابيب بلاستيكية تدخل في فتحتي الأنف. 
  • عقار الكورتيكوستيرويدات: تعمل هذه العقاقير على تحقيق ما يسمى بكبت المناعة، وعن طريق كبت جهاز المناعة يتم تقليل التهاب الرئة، ولكن أخذا كميات كبيرة من هذا العقار يزيد من نسبة خطر تعرض المريض لهشاشة العظام.

المصادر والمراجع

إقرا أيضا :  تعرف على حالتك الصحية من لون البراز

ء

21 مشاهدة