الصحة

مرض الإسقربوط طاعون البحر

الإسقربوط

مرض ينتج من انخفاض مخزون الجسم الشديد من فيتامينC، ويعتبر من الأمراض النادرة، وقد أطلق عليه قديما مرض “طاعون البحر” نظرا لإصابة الكثير من البحارة به؛ لعدم تناولهم كميات كافية من الأغذية التي تحتوي على فيتامينC ، وقد عرف المرض قديما، وقد أدى إلى موت الكثير من البحارة وخاصة عندما تطول فترات رحلاتهم البحرية، إلا أن الإصابة بهذا المرض باتت نادرة؛ نظرا لزيادة درجة الوعي، وتحسن الأنظمة الغذائية في الكثير من الدول، إلا أنه لا زال يصيب بعض الأطفال الرُضع الذين يعتمدون على الحليب المصنع بشكل كامل، دون اهتمام الأم بتعويض فيتامين C من مصادر أخرى‘ إضافة إلى انتشار هذا المرض في الدول الفقيرة، ويذكر أن المرض تم اكتشافه على يد ضابط البحرية البريطاني “جميس كوك” الذي لاحظ موت العديد من البحارة خلال رحلة بحرية استمرت مدة طويلة، ثم انتبه الأطباء للأمر، ولاحقا تم تزويد البحارة بكميات كافية من فيتامين C ولوحظ أن نسبة الوفيات قد انخفضت بعد اكتشاف سبب المرض.

فوائد فيتامين C للجسم

يقوم حامض الأسكوربيك وهو الاسم الكيميائي لفيتامينC بعدد من المهام الحيوية للجسم ومنها:

  1. يساعد فيتامين C على إنتاج الكولاجين في العظم.
  2. يساعد فيتامين C على امتصاص الحديد.
  3. يساعد فيتامين C على عمليات الأكسدة؛ نظرا لقدرته الفائقة في الاختزال.
  4. يساعد فيتامين C على تقوية الشعيرات الدموية، ولذلك فإن انخفاض مستوياته في الجسم يؤدي إلى حدوث النزيف بسهولة.

أعراض مرض الإسقربوط

يتضمن مرض الإسقربوط الأعراض الآتية:الشعور بالتعب والإعياء والإرهاق، فقدام شديد في الشهية، نقصان الوزن بشكل ملحوظ، الإسهال،صعوبة في التنفس، وزيادة سرعته، ارتفاع درجة الحرارة، تهيج الجلد و وجود آثار كدمات على مختلف مناطق الجسم، ليونة الساقين وعدم القدرة على الوقوف،نزيف في اللثة والعين، الآم شديدة في المفاصل والعضلات، خلخلة الأسنان، وقد يرافق ذلك سقوط بعضها من مكانها، صعوبة وتأخر التئام الجروح، تساقط شديد في الشعر، فقر الدم (الأنيميا).

إقرا أيضا:  أمراض غريبة تصيب الإنسان

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بمرض الإسقربوط

تعتبر  الإصابة بمرض الإسقربوط نادرا  في الزمن الحالي، إلا أن الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة به هم: مدمني الكحول، كبار السن، الأطفال الرُضع، مدمني الحميات الغذائية القاسية، الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات سوء الامتصاص، بعض الأشخاص الذين يعانون من بعض الاضطرابات النفسية مثل رُهاب الأكل، عارضات الأزياء اللواتي يتبعن حميات غذائية صارمة.

علاج مرض الإسقربوط

تكمن طريقة العلاج بتناول المريض مكملات غذائية تحتوي على فيتامينC وتعويض النقص، إضافة إلى علاج الأعراض الأخرى مثل علاج الالتهابات، ويحتاج العلاج الاستشارة الطبية لتحديد مقادير الفيتامين بعناية.

الوقاية من مرض الإسقربوط

  1. يمكن الوقاية من المرض، بإتباع الإجراءات الآتية:
  2. نشر الوعي بالمرض، وخاصة في البيئات الفقيرة.
  3. إتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على فيتامين C.
  4. الابتعاد عن الحميات الغذائية القاسية.
  5. الحرص على الرضاعة الطبيعية.
  6. الحرص على تناول الخضروات والفاكهة الطازجة.
السابق
فوائد زيت القرنفل
التالي
مرض بهجت مرض طريق الحرير