الحمل والولادة

متى يبدا الوحم في اي اسبوع

متى يبدا الوحم في اي اسبوع

متى يبدا الوحم في اي اسبوع

تتساءل الكثير من النساء الحوامل عن متى يبدا الوحم ، ويعد الوحم من الأوقات الصعبة والغير جيدة لدى النساء الحوامل، وذلك بسبب فقدان شهيتهم وعدم تناولهم للأطعمة المفيدة لأجسامهم ولأطفالهم، ولهذا نحتاج لمعرفة بداية أشهر الوحم لمحاولة تجنبه، وسنتحدث في هذا المقال عن متى يبدا الوحم .

الشهر الذي يبدا الوحم فيه

"الشهر
الشهر الذي يبدا الوحم فيه
  • عند أغلب النساء يبدأ الوحم من الثلث الأول للحمل، ويصل الى أقصى حالات الذروة له في الثلث الثاني للحمل ويبدأ في الإضمحلال والانتهاء في الثلث الثالث للحمل.
  • يعتقد بعض الأطباء أن حالة الوحم تستمر عند بعض النساء حتى الولادة، ولكنها لن تستمر بعده، وفي فترة الوحم قد تشتهي المرأة طعاما معينا لفترة قد تتراوح بين اليوم واليومين ومن ثم تنقلب شهيتها لطعام آخر ليومين أو أكثر وهكذا حتى تنتهي حالة الوحم.
  • تختلف شهية النساء في الحمل مثلما تختلف الهرمونات لديها، حيث تصبح مشاعرهن حساسة أكثر، كما أنها تشعر بالحساسية لدى بعض الروائح والتي لا تستطيع تحملها.
  • قد تكون تلك المرة الأولى في الحمل وهي تسمى بالبكر للمرأة، وفيها قد تشعر المرأة بالمعاناة أثناء مرورها بشهور الوحم وهي ليس لديها خبرة فيها، وبالتالي تكون مؤلمة نظرا لما تمر به من حالات نفسية غير متوازنة ومتغيرة باستمرار وتظن الحامل البكر أن أعراض الوحام لديها أصعب من أي وحام آخر ومن الممكن أن يكون ذلك بسبب أنه أولى مرات الحمل لها.
  • تبدأ أشهر الوحام من الأسبوع السابع للحمل وتنتهي عند الأسبوع الثاني عشر، وعند أغلب النساء تبدأ بالاختفاء من الشهر الرابع، بينما عند بعض الحوامل تعاني المرأة من الوحم وتظهر أعراضه أكثر من الشهر الثاني وتبدأ آثاره في الاختفاء عند نهاية الشهر الخامس وبداية الشهر السادس للحمل.
  • قد لا تشعر المرأة الحامل بالشبع بالرغم من تناولها لكميات كبيرة من الأطعمة، وقد يعني هذا أنها قد تصاب بالسمنة.
  • يبدا الوحم باتجاه بعض المأكولات تبعا لنوع الجنين، فهي تشتهي تناول البروتينات في حالة كون الجنين ولد، وفي حين أنها تشتهي للسكريات يكون ذلك في حالة كان الجنين فتاة.
إقرا أيضا:  اسباب العطش عند الحامل

كيفية السيطرة على الوحم

  • تجنب الشعور المفاجئ بالجوع.
  • الحرص على تناول الطعام الصحي.
  • الاهتمام بالراحة والحرص على أخذ القسط الكافي من النوم.

المصادر والمراجع

-

السابق
خطوات تساعد على العناية بالصحه
التالي
ما هي علاقة الحمل مع الرضاعه