الصحة

ما هي العلاقة بين انقطاع الطمث و توقفه و تقدم عمر المرأة

ما هي العلاقة بين انقطاع الطمث و توقفه و تقدم عمر المرأة

تأثير انقطاع الطمث أو الدورة الشهرية على المرأة 

يعبر انقطاع الطمث عن وصول المرأة إلى سن اليأس، وتأتي مرحلة انقطاع الطمث عند المرأة عندما تتجاوز سن الأربعين، وبعض النساء يشعرن بأن دورهن قد انتهى في العائلة

ما هي مرحلة الانتقاء الطبيعي  natural selection 

على عكس مما يعتقد البعض أن هذه المرحلة من العمر لدى المرأة قد انتهى دورها، وكما بينت الدراسات أن السيدات في هذا العمر ووصولهم سن اليأس تعيش دوران في وقت واحد، وهما دور الأم ودور الجدة، وذلك بسبب عدم حملها مرة أخرى بعد مرور سن الأربعين، وهؤلاء الأطفال الذين يتمتعون برعاية الجدة، ورعاية الأم هم بصحة ممتازة.

نظرية الجدة The grandmother hypothesis وعلاقتها باستمرارية البشرية بطريقة غير مباشرة 

بالفعل عندما تتوقف الدورة الشهرية عند المرأة بعد تجاوزها عمر الأربعين، فإنها تتفرغ لأولادها ورعايتهم دون الانشغال بالحمل والولادة والرضاعة، وبالتالي ستقوم الأم برعايتهم وحمايتهم أكثر، وبالتالي سوف تكون صحتهم أفضل بكثير.

تأثير انقطاع الطمث أو الدورة الشهرية على المرأة 
تأثير انقطاع الطمث أو الدورة الشهرية على المرأة

أسباب انقطاع الطمث عند المرأة 

  • تغيير أنواع الأكل الذي تقوم المرأة بتناوله على مر العصور.
  • تقدم دماغ المرأة، وتطورها.
  • انقطاع الحيض الأولي : وهذا يكون قبل حدوث أول حيضة، وسبب ذلك هو عدم وجود رحم، أو مثلاً عدم خروج بويضة من الرحم، وأيضًا يطلق عليه انقطاع الصفات الثانوية المميزة (الجنسية)، وبالتالي تغيب الدورة عن الفتاة في عمر الـ 16 عام.
  • انقطاع الحيض الثانوي : وهذا يحدث بعد حدوث الحيض الأولي، ولكن يحدث خلل في هرمونات معينة تفرز من الغدة النخامية ومنطقة الهيبوثالامس (منطقة المهاد)، أو بسبب وجود ندبه في بطانة الرحم (الغشاء)، وبالتالي حدوث انقطاع الطمث المبكر.

ولكن كان لانقطاع الطمث شيئاً جميلا ومهمًا لخلق دور الجدة في المجتمع التي لا يمكن الاستغناء عن دورها، كما ينتج عن انقطاع الطمث عند المرأة تغيرات في جسد المرأة وتغيرات في هرموناتها في بعض الأوقات، وذلك لا يقلل إطلاقًا من مدى أهمية وتأثير دور المرأة في بيتها ومجتمعها وحياتها

نظرية التطور و الانتقاء الطبيعي

الانتقاء الطبيعي

إقرا أيضا:  الاعراض السبعة الشائعة لـ ارتفاع السكر في الدم

وهو أن عدد من الأفراد مختلفين في جيناتهم (صفاتهم) مما يعزز الاختلاف بين البشر.

التطور

العامل الرئيسي فيه هو البيئة، بحيث هي العامل الذي يحدد بقاء الكائن أو انقراضه، حيث لا يعيش الكائن إلا في الظروف البيئة المناسبة له، فإذا وجد هذه الظروف فإنه سيعيش وسينجب اطفالًا تحمل نفس الجينات، والصفات التي تستطيع التعايش مع ظروف البيئة، وإذا لم يجدها فإنه سيموت وينقرض.

المصادر والمراجع

Menopause

السابق
تفسير رؤية القطة البيضاء في الحلم
التالي
الصحة البدنية و كيفية الحفاظ عليها بطرق متعددة