الصحة

ما هو مرض حمى الضنك

ما هو مرض حمى الضنك

نبذة عن مرض حمى الضنك 

مرض حمى الضنك هي عدوى فيروسية تنتقل بواسطة لدغة البعوض، حيث تنتشر غالبًا في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية، وتعتبر عدوى سريعة الانتشار، خاصة في المناطق الحضرية الفقيرة والضواحي والمناطق الريفية، ولا يوجد علاج ل مرض حمى الضنك ، لكن الحصول على الرعاية الطبية المناسبة قد يقلل نسبة الوفيات.

سبب الحمى

-

توجد أربعة أنواع مختلفة لفيروس الضّنك وهي:

  • ( دي-إي-إن 1).
  • ( دي-إي-إن 2).
  • ( دي-إي-إن 3 ).
  • ( دي-إي-إن 4).

حيث أن المسبب لحمّى الضّنك، هو انتقال أحد هذه الأنواع إلى الجسم عن طريق أنثى بعوضة (الزاعجة المصرية) أو عن طريق بعوضة الزاعجة المنقطة بالأبيض (بعوضة النمر الآسيوي) في حالات نادرة.

إقرا أيضا:  كيفية علاج فطريات القدم 

طرق انتقال المرض

ينتقل المرض من شخص لآخر عن طريق لدغة بعوضة الزاعجة المصرية، حيث تقوم البعوضة السليمة باكتساب الفيروس عندما تتغذى على دم الشخص المصاب، وعندما تنتقل لتتغذى على دم الشخص السليم تنقل إليه الفيروس، ومن الممكن أن ينقل الشخص المصاب المرض إلى الآخرين بواسطة البعوضة لمدة 4-5 أيام (وقد تصل إلى 7 أيام) منذ ظهور العدوى.

فترة الحضانة

تبدأ الأعراض في الظهور بعد 4-10 أيام من الإصابة بلدغة البعوضة المصابة بالفيروس.

أعراض و مضاعفات مرض حمى الضنك

أعراض و مضاعفات مرض حمى الضنك
أعراض و مضاعفات مرض حمى الضنك

الأعراض

إقرا أيضا:  ما هي مراحل مرض تليف الكبد

تشبه أعراضها الأنفلونزا ولكنها شديدة، وقد يتم الاشتباه بالإصابة بها عند ارتفاع درجة الحرارة (أعلى من 40 درجة مئوية) وظهور اثنين من هذه الأعراض :

  • الشعور بألم في العضلات والمفاصل.
  • الاحساس بألم خلف العين.
  • حدوث صداع شديد.
  • وجود طفح جلدي.
  • غثيان.
  • قيء.

وتستمر الأعراض غالبًا لمدة يومين إلى سبعة أيام.

متى تجب رؤية الطبيب؟

عندما تظهر أعراض طارئة بعد العودة من زيارة منطقة موبوءة بالمرض، وتشمل:

  • حدوث نزيف تحت الجلد يشبه الكدمات.
  • وجود دم في البول أو البراز أو قئ.
  • وجود صعوبة أو سرعة بالتنفس.
  • الشعور بألم شديد بالبطن.
  • شحوب وبرودة الجلد.
  • إرهاق.
  • حدوث نزيف باللثة أو الأنف.
  • قيئ مستمر.
إقرا أيضا:  أعراض خلل الهرمونات

مضاعفات المرض

من الممكن أن يتطور المرض لتصبح حمى الضنك شديدة، حيث تتلف الأوعية الدموية ويتم تسريب السوائل من خلالها، وينخفض عدد الصفائح الدموية، فيؤدي إلى حدوث نزيف شديد وانخفاض مفاجئ بضغط الدم، أو فشل لأحد أجهزة الجسم ثم الوفاة.

علاج مرض حمى الضنك

لا يوجد دواء معين لمعالجة المصابين بحمّى الضّنك، لذلك تعتبر الوقاية أهم خطوة يجب اتباعها، وعند الإصابة بها ينصح بالتالي:

  • كثرة تناول السوائل.
  • استخدام مسكنات الألم.
  • أخذ قسط من الراحة.
  • تجنب مسيلات الدم مثل : الأسبرين.
  • عدم التعرض للدغات البعوض؛ لمنع انتشار المرض.

المصادر و المراجع

Dengue Fever

إسراء أحمد

إسمي إسراء أحمد كاتبة ومنشئة محتوى في موقع ومنصة ويكي عرب .. نسعى للوصول إلى الهدف الأسمى بإثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت وجعل موقع ويكي عرب من كبرى المواقع العربية بعون الله تعالى .

السابق
ما يجب معرفته عن القرنية المخروطية
التالي
ما هو مرض التيتانوس البكتيري