الزواج والحياة العاطفية

ما هو الحب

ما هو الحب

تعريف الحب

الحب هو الإحساس بمشاعرٍ مختلطة ما بين الانجذاب لشخص ما، والمودة، والميل نحوه واحترامه، وقد تتحول المشاعر إلى سلوكياتٍ مترجمة لأفعال، وقد يظهر بحالاتٍ متنوعة ومختلفة اتجاه البشر ،أو اتجاه أفراد الأسرة، أو اتجاه المعتقدات والمبادئ، أو اتجاه الحيوانات، أو اتجاه الوطن، ولكلّ نوعٍ من طرقٍ مغايرة عن النوع الآخر.

 

-

الحب في نظر الفلاسفة والشعراء

لقي موضوع الحب لدى الشعراء القدامى، والكتّاب، وحتى العلماء رواجاً كبيراً حيث كان الموضوع المفضل للبحث والنقاش فيه، وناضل أغلبهم في سبيل تعريفه، ومعظهم يتفقون على أنّه الشعور بمشاعر ٍقويةٍ وعاطفية، إلا أنه كان محور الخلاف بالمعنى الدقيق لكلمة “أحبك” فقد تحمل بين طيّاتها معانٍ مختلفة، وبالرغم من هذا الاختلاف إلا أنّها تشمل معانٍ متنوعة كالرغبة في تقديم السعادة لشخص ما على الحساب الشخصي، والشعوربمشاعرٍ متنوعة كالتلعق بشخص ما، والحنين إليه وافتقاده، والشعور بمشاعر مفاجئة من الانجذاب والاحترام، أو الإثارة، أو الإحساٍس ببعض العواطف الأخرى، كتقديم يد العون، والمساعدة، والرعاية، وما شابه ذلك من مشاعرٍ مختلطة، وقد كان أغلب الخلاف القائم بأنّ هل الحب يتم باختيار الشخص ورغبته المطلقة؟، وهل يتميز بالديمومة أم أنّه سريع الانطفاء والانتهاء؟، أم أنّه قد يكون شعور مبرمجاً بيولوجياً بين شخصين تجمعهما علاقةً ما؟ إلّا أنّه حقيقةً يختلف الحب باختلاف الثقافات، وباختلاف الأشخاص، وفي بعض الحالات يكون الحب خياراً بكامل الإرادة الشخصية، وفي بعض الحالات قد يكون شعوراً يسمو بالشخص لأعلى المراتب وهو شعورٌ غير قابل للتحكم فيه نهائياً.

إقرا أيضا:  صفات يكرهها الزوج في زوجته

 

أهمية الحب

يرغب الجميع بالحب، أو المرور بلحطات الحب بلا شك، لأن طبيعة النفس البشرية وفطرتها ترفض الوحدة، والجميع يرغب بتحدّيها يإيجاد طريقه، لإتمام طريق الحياة ، ولأنّ الحب في نظر الكثيرين هو الحياة بعينها، فبالحب نحيا ونرتقي،وبالحب نصل لأعلى القمم، وهو الدافع القوي الذي يمنحنا القوة الداخلية للإقدام على عمل أيّ شيء، وهو المحرك الذي يمنحنا الإيماءات والإشارات للتحرر من الوحدة والانطوائية، وقد تكون الإيماءات مؤثرة وتعود بالنفع على حياتنا لنرى بأنّ الحياة أجمل، وأنها تقدم كلّ ما هو جميل، وهو الشعور نفسه التي تفسره مقولة “أن المحب يرى كلّ الوجود جميلاً” ، وهي ليست مقولةً مبالغةً بها، إلا أنّه حقيقةً تتولد لدى المحب مونولوجياتٍ داخليةٍ خاصة به أحياناً لا يقدر هو نفسه على تفسيرها، أو البوح بها، فقط لأنّه الحب!!

إقرا أيضا:  أفكار لقضاء يوم عيد الزواج

 

الحب قوة الطبيعة

يرغب الكثيرين بالحب ، إلا إنه أمراً لا يمكن البحث عنه، فالحب لا يُطلب ولا يُؤمر، هو قوة الطبيعية التي لا يمكن التحكم بها، الحب شعورٌ سامي وقد يصل للأفق دون قيودٍ أو شروط، أكبر من أنّ يُعبّر عنه بكلمات، وأنّ يُصف بأسطر، ولا يمكننا استدعائه أو التنبؤ بقربه، لا يمكن تقيده بشروطٍ أو قوانين، حرّ يسمو فوق كل المشاعر الإنسانية، بريء تماماً من أحاديث الغزل التي تُرمى على حافات المقاهي، وبريء من المشاعر التي تنبع من أطراف الأصابع، قد يمر سريعاً وإن مرّ إمّا أنّ تُلقي بنفسك به دون تفكير، أو أنّ تتراجع دون النظر للخلف.

إقرا أيضا:  طرق حل مشاكل بين الازواج

 

قائمة المصادر والمراجع:

goodtherapy

psychologytoday

theschooloflife

 

 

 

 

السابق
من حياة طه حسين
التالي
الشعور باليأس