طفلي

لهاية الأطفال و مخاطرها

لهاية الأطفال ومخاطرها

تلجأ الكثير من الأمهات إلى استعمال لهاية الأطفال لتهدئة طفلها بسبب بكائه المستمر، أو لإنجاز أعمال البيت، أو لأخذ قسط من الراحة و الهدوء .

ما هي لهاية الأطفال

هي فوهة بلاستيكية يتم وضعها في فم الطفل لاسكاته عن الصراخ وهي ليست متشابهه تختلف عن بعضها البعض لكن جميعا لها شكل واحد غالباً ما يشبه الحلمة التي تصنع من السيليكون ويلصق في الحلمة دائماً حلقة للمسك وغرضها هو عدم بلع الطفل للهاية
و يمكن ان تصنع الحلمة من مواد اخرى مثل مادة اللاتيكس وهي مصنعة لنفس الغاية ولكنها اكثر طراوةً من السيليكون.

مخاطر لهاية الأطفال

  • ممكن أن تكون اللهاية سبباً في أمراض معدية ناتجة عن تلوث البيئة بسبب عدم الإهتمام بنظافة و تعقيم اللهاية، فمن الممكن أن يترك الطفل لهايته تقع على الارض
    و ثم يتم إستخدامها مرة أخرى، و هذا التصرف يمكن أن يتسبب في إصابة الطفل
    ببعض الأمراض المعوية.
  • لهاية الأطفال يمكن أن تزيد من مخاطر التهابات الأذن الوسطى.
  • استعمال اللهاية في مراحل الطفولة المتأخرة يقلل من كلام و عدم تجريب نطق
    الأحرف و الكلمات، و بالتالي عدم قدرة الطفل على الحوار، و التواصل مع الآخرين.
  • توجد بعض الأبحاث تشير إلى وجود إرتباط بين إنخفاض معدل الرضاعة الطبيعية واستخدام اللهاية أو الببرونة (الحلمة الصناعية)، لأن استخدامها كثيراً يؤدي الى إستغناء الطفل عن الرضاعة.
  • اذا تعود الطفل على لهاية الأطفال فسوف تعاني من إستيقاظه عدة مرات ليلاً، بالإضافة إلى بكائه الشديد عند وقوع اللهاية من فمه.

فوائد لهاية الأَطفال

  • تساعد اللهاية على تهدئة الطفل وتجعله ينام بسرعة.
  • تلهي الطفل بشكل مؤقت خلال إعطائه حقنة علاجية، أو في بعض المواقف
    الصعبة الأخرى.
  • لهاية الأطفال تساعد الطفل في التغلب على شعوره بعدم الراحة، و الذي يشعر به في أذنيه
    أثناء السفر بسبب تغير ضغط الهواء في الطائرة.
  • تقلل خطر متلازمة موت الرضع المفاجئ، و الذي قد يحدث بسبب النوم العميق
    للطفل، فإذا توقف تنفسه فلا يشعر، و بالتالي ربما تؤدي إلى موته.
إقرا أيضا:  متلازمة ستوكهولم: تعرف على ستوكهولم الاضطراب العقلي الغريب

المصادر و المراجع

مصدر

السابق
تحضير الشوربة بأنواعها المختلفة
التالي
عن مدينة الطائف