كيف يكون بر الوالدين

كتابة: روان مروان - آخر تحديث: 26 سبتمبر 2019
كيف يكون بر الوالدين

هناك العديد من الآيات القرآنية و الأحاديث النبوية التي حثت على بر الوالدين ، حيث أوصانا الله تعالى بالأم و الأب، و قرن الإحسان إليهما بعبادته.

كيف يكون بر الوالدين ؟

  • طاعة الوالدين و الإحسان لهما و تلبية أوامرهما و تزويدهم بالمال عند حاجتهما
  • قول الكلام اللين لهما و معاملتهما بلطف
  • عدم رفع الصوت عند الحديث إليهما
  • عدم مقاطعتهما في الحديث و الإنصات إليهما
  • اختيار الكلمات المناسبة عند الحديث معهما
  • الدعاء لهما دائماً بالرحمة و المغفرة
  • من أشكال بر الوالدين عدم إغضابهما بالمجادلة و عدم الكذب عليهما
  • توجيه الشكر و التقدير لهما
  • تلبية طلباتهم خاصة في مرحلة الكبر و عدم إشعارهم بالغضب من طلباتهما
  • الابتعاد عن التأفف من طلباتهما، قال تعالى :”فلا تقل لهما أفِّ ولا تنهرهما” (سورة الإسراء:23).
  • تقبيل يديهما و إظاهر المحبة لهم
  • خصص الله تعالى الأم بالبر لما تتحمله من مشاق و تعب في تربية أبنائها و توجيههم في أمور حياتهم، و قدّم حقها في التقدير و الشكر و العطف
إقرا أيضا:  دعاء سماع الرعد

أدلة من الأحاديث النبوية على بر الوالدين

  • “ثلاث ليس لأحد من الناس فيهن رخصة : بر الوالدين مسلماً كان أو كافراً، و الوفاء بالعهد لمسلم كان أو كافراً، و أداء الأمانة إلى مسلم كان أو كافراً”
  • “سألت رسول الله صلى الله عليه و سلم : أي العمل أفضل ؟ قال : الصلاة في أول وقتها، قلت : ثم أي ؟ قال : الجهاد في سبيل الله، قلت : ثم أي ؟ قال : بر الوالدين”
  • “يا نبي الله، أي الأعمال أقرب إلى الجنة ؟ قال : الصلاة على مواقيتها، قلت : و ماذا يا نبي الله ؟ قال: بر الوالدين ، قلت : و ماذا يا نبي الله ؟ قال : الجهاد في سبيل الله”
إقرا أيضا:  أذكار تحصين النفس والأهل والأولاد

أشكال بر الأم

تندرج أشكال بر الأم من أشكال بر الوالدين ومنها :-

  • معاملتها بأدب و احترام
  • مساعدتها في تنظيف و ترتيب المنزل و إعداد الطعام
  • العطف عليها و تذكّرها بهدية بسيطة
  • الدعاء لها في حياتها و مماتها

دور الأم في الأسرة

  • تحمل الأم الأبناء في بطنها 9 شهور و تتحمل إرهاق و تعب هذا الحمل في سبيل إنجاب أبنائها
  • تقوم الأم بإرضاع أبنائها حتى وصولهم إلى عمر سنتين
  • تقف إلى جانب طفلها و تعلمه المشي منذ صغره
  • تعلم أطفالها المعايير و المبادئ الدينية و الأخلاقية و تنشئهم تنشئة حسنة
  • ترشدهم في دراستهم، و تساعدهم في حل الواجبات
  • لا تهمل أبنائها و تبقى رقيب دائم عليهم في تصرفاتهم و سلوكياتهم
  • تسهر الليل في حال مرضهم
  • تحافظ على صحة أطفالها و تحضّر لهم الطعام المفيد
  • ترشدهم إلى طريق الصواب و تمنعهم من فعل كل ما هو خاطئ
  • تعلّم أبنائها النظافة الشخصية و الترتيب
إقرا أيضا:  أدعية الشفاء من الأمراض

المصادر والمراجع

مصدر1

مصدر2

مصدر3

18 مشاهدة