كيفية غرس العقيدة السليمة في الأطفال

كتابة: اسراء هشام - آخر تحديث: 19 ديسمبر 2019
كيفية غرس العقيدة السليمة في الأطفال

أسس العقيدة في نفوس الأطفال

أطفالنا كالإناء الفارغ يجب أن نملأه بـ أسس العقيدة السليمة التي تملأ قلب الطفل وتكون أسس العقيدة أساس التربية فهذا دور مهم على الآباء، ولكن كيف نغرس هذه العقيدة، وكيفية تعليمها للطفل بأسلوب مبسط له.

  • لكي يخرج لنا شاب ذو أخلاق وتربية، يفيد نفسه ومجتمعه، فبعض الأهل يعتقدون أن الطفل غير قادر على استيعاب مثل هذا، ولكن الأطفال في هذه المرحلة لهم قدرة هائلة على تخزين كثير من المعلومات، حتى لو لم يفهموا بعضها، ولكنهم يحفظون بشكل كبير، فمثلا هذا أفضل وقت لتحفيظ الطفل القرآن في سن صغير، في حفظه بشكل جيد حتى ولو لم يفهمه.
  • وعلى الآباء تغذية عقل الطفل بالقصص المفيدة، والمعلومات الجيدة، كأن تقول له أن الله هو من خلق السماوات والأرض، وحين نجلس على مائدة الطعام، ونبدأ بالطعام نقول بسم الله وبعد الأكل الحمد لله.
  • تعليم الطفل أن الله يرى أعمالنا وتصرفاتنا، وان الله موجود يرانا ولا نراه، ويجازينا على الأفعال الخير، ويحاسبنا على الأفعال الشر، وهنا ستظهر بعض المفاهيم للطفل، وأكثر شيء يجذب انتباه الطفل لكي يسمع لنا هي الحكايات، والقصص، فلها دور مهم في عقلية الطفل.
  • تعليم الطفل سيأخذ وقت (التكرار والمتابعة)

التكرار والممارسة سيعلم الطفل، ومرة بتوجيه مباشر، ومرة بتوجيه غير مباشر، تعليم الصلاة فيجب أن يراك تصلى وتذكره بها، فأن تربى عليها فعند الكبر لن يستغنى عن الصلاة.

إقرا أيضا:  أسباب السرقة عند الاطفال
أسس العقيدة في نفوس الأطفال 
أسس العقيدة في نفوس الأطفال

الطرق المناسبة لتعليم الطفل العقيدة السليمة 

  • هي القدوة الحسنة، فنحن من نكون قدوة لأطفالنا أخلاقنا، وتصرفاتنا الحسنة.
  • تعليم منهج النبي صلى الله عليه وسلم في أحاديثه التي وصلت إلينا، وفى بعض التعاليم التي كان يعلمها لأصحابه، بالرفق ولين القلب، والأمانة، والمعاملة الحسنة.
  • النبي (صلى الله عليه وسلم) قال ” ما من مولود إلا يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه”.
  • فإذا تربى الطفل على عقيدة سليمة صحيحة فسيخرج لنا شابا ذو أخلاق رفيعة. 

متى ابدأ أعاقب طفلي؟

إقرا أيضا:  ما هي أقسام الطفولة ومراحلها

العقاب لن يكون بالضرب، ولكن بالتدريج، فبعد أن يتم توجيه الطفل عدة مرات، ولم يفعل الطفل المطلوب فنبدأ بالعقاب، والعقاب الأمثل لهم هو الحرمان، من الأشياء التي يحبونها.

المعلم والمدرس له دور في بث العقيدة

حيث أنه مربى الأجيال، فيجب ابتكار أساليب جديدة، لتعليم الطفل بطرق صحيحة ومبسطة، وحتى لا ينحرف الطفل عن العقيدة السليمة. 

المصادر والمراجع

14 مشاهدة