كيفية التعامل مع الطفل الحساس

كتابة: اسراء هشام - آخر تحديث: 21 نوفمبر 2019
 كيفية التعامل مع الطفل الحساس

الطفل الحساس

الطفل الحساس يلازمه دائما الشعور بأنه خائف وتكون لديه رهبة شديدة من أن يقوم بالتعامل مع الأشخاص، ولا يحب أن يتواجد في أماكن يوجد بها تجمعات، والطفل الحساس يبكي بشكل سريع من أي شيء يزعجه، ولمساعدة طفلك في أن يتخطى كل هذا يجب أن تقدمي له العون كي لا يتضرر بشكل أكبر في المستقبل، و تستطيعين مساعدته من خلال النصائح التالية لهذا المقال.

إقرا أيضا:  ما هي أعراض ضعف النظر عند الاطفال

نصائح للتعامل مع الطفل الحساس

أولا: ضبط سلوك الطفل الحساس

مهما كان الخطأ الذي قام طفلك بفعله لا تقومي بالصراخ في وجهه حتى وإن كان الخطأ خطيرا، لأنك إذا قمتي بفعل ذلك فبهذه الطريقة سيفقد طفلك الحساس ثقته في نفسه، وسيتحول طفلك إلى شخصية انطوائية ولا يحب أي تجمعات على الإطلاق حتى لو كانت تجمع للعائلة فقط، ولا يحب أن يقوم باللعب مع أصدقائه، فأفضل شيء هو النقاش معه بهدوء حتى يتم ضبط سلوكه.

ثانيا: التدرج مع الطفل الحساس

لا تقومي بإخبار طفلك الحساس على أن يقوم بالاندماج في أماكن التجمعات التي تكون كبيرة بشكل مباشر، في الأصح هو أن تقومي باصطحابه معك إلى أماكن تكون فيه التجمعات صغيره مثل تجمع الأصدقاء فقط وبشرط أن يكونون أشخاص يحبهم، وبعد ذلك اجعلي طفلك يندمج مع التجمعات الخاصة بالعائلة، واصطحابه بعد ذلك إلى النادي، بعد ذلك شجعيه على أن يقوم هو بالتعريف عن نفسه أمام أي شخص فهذا يساعده على اكتساب الثقة في نفسه وجعله شخص شجاع.

إقرا أيضا:  كيف أجعل ابني يحب الدراسة
الطفل الحساس
الطفل الحساس

ثالثا: إكساب طفلك الحساس الثقة

ساعدي طفلك على أن يكتسب الثقة في نفسه وفي للآخرين من خلال مدحه أمام الأشخاص المتواجدين وقت التجمع ومدح الأشخاص الذين يتعاملون مع طفلك أمامه، ودائما اذكر المميزات التي تكون في شخصيته وما يقوم به من أفعال وتصرفات حسنة، وعندما يقدم أي خدمة مهما كان حجمها اشكريه وكوني لطيفة معه، فكل هذا يساعد كثيرا في جعله واثق من نفسه بشكل كبير جدا.

رابعا: قومي بتطوير مهارات طفلك الحساس

من المهم أن تقومي بواجبك كأم باكتشاف مهارات طفلك وما هي مميزاته والعمل على التطوير منها منذ الصغر، وذلك من خلال إلحاقه بالنوادي التي تتناسب مع مهاراته مثل النوادي الرياضية أو الصالات الخاصة بتعلم الموسيقى، فكل طفل على أساس مهارته يتم الحاقه بالمكان المناسب معها.

خامسا: الاستعانة بالخبراء

إذا كنتي عزيزتي الأم لا تستطيعي أن تتعاملي مع طفلك الحساس بالطريقة الصحيحة فيجب أن تستعيني باستشارة إلى طبيب متخصص، أو أن تقومي بالاستعانة بالكتب التي تخص التربية وطريقة التعامل معهم.

المصادر والمراجع

إقرا أيضا:  الطرق الصحيحة لتنمية مهارات الاطفال

9 مشاهدة