علوم الأرض

كيفية استخراج الغاز الصخري

كيفية استخراج الغاز الصخري

الغاز الصخري

ظهر الغاز الصخري في السوق العالمية في عام 2001 بسبب الارتفاع غير المسبوق في أسعار النفط، وعدم قدرته على تلبية الاحتياجات المتزايدة للوقود، وعلى الرغم من وجود دراسات قديمة تتناول استخدام الغاز الصخري ، إلا أن صلابة ونفاذية الصخور المحتضنة والافتقار إلى تقنية الاستخراج الفعالة حالا دون استخدامها في هذا الوقت، بعد ذلك، ظهرت تقنية “تكسير الصخر” في الولايات المتحدة الأمريكية، الأمر الذي جعل استخراج الغاز الصَخري ممكنًا وبتكلفة معقولة، مع الأخذ في الاعتبار ارتفاع أسعار النفط.

طريقة استخراج الغاز الصخري

غالبًا ما أدت قضية استخراج الغاز الصَخري من الصخور إلى جدل ساخن حول الضرر الناجم عن عملية الاستخراج، حيث يتم استخراج الغازّ الصَخري عن طريق حفر الآبار الأفقية للوصول إلى الصخور التي تحتوي على الغاز الصَخري الموجود على مسافات كبيرة تحت سطح الأرض، ثم يتم استخدام الطريقة الهيدروليكية لتسبب التشققات في الصخور، وبالتالي خروج الغاز الصخري من الشقوق بعد إضافة بعض المواد الكيميائية التي تحفز الغاز على التحرك، وتتطلب هذه العملية الكثير من الماء، وإذا لم تكن الكميات الموجودة تجارية، فلا يتم استخراجها لأن الصخر الزيتي صلبة للغاية وليس من السهل تكسيرها وإحداث تشققات بها.
هذه هي الطريقة الحديثة التي يتدخل فيها الانسان للحصول على هدفه، في الماضي، تم الحصول على الغاز دون أي محفزات من خلال الشقوق الطبيعية التي تصيب الصخر، وبالتالي، لم يتسبب ذلك في أي خلل في التوازن الطبيعي، لكن منذ أن استخدمت الطريقة الهيدروليكية لتصنيع الشقوق في الصخر، فقد تسبب ذلك في اختلال التوازن الطبيعي، لأن هذه الطريقة تسببت في زيادة فرص الزلازل التي تحدث في قشرة الأرض، والمياه التي تستخدم في العملية الهيدروليكية تكون ملوثة بمواد الكربون والنفط والمركبات الكيميائية، ولا يمكن استخدامها إلا بعد إعادة معالجتها، وإذا وصلت إلى مصادر المياه قبل معالجتها، فإنه يتسبب في تلوث المياه.
طريقة استخراج الغاز الصخري
طريقة استخراج الغاز الصَخري

مُكونات الغاز الصخري

يتكون الغاز الصخري بشكل رئيسي من غاز الميثان، كما أنه يحتوي على خليط من غازات الهيدروكربون مثل البوتان والإيثان وأنواع أخرى من الغازات المختلفة، تجدر الإشارة إلى أن الغاز الصَخري هو في الأصل نوع من الحبوب الرسوبية المضغوطة التي تكونت بفعل طين الطمي والمواد العضوية، والغاز الصَخري هو نوع من الغاز الطبيعي يقتصر على جزء صغير من المساحة.

أهميته

تكمن أهمية الغاز الصَخري في كونه أحد العوامل التي ساهمت في ازدهار اقتصاد الولايات المتحدة ، ومن الجدير بالذكر أن كمية الغاز تتزايد باستمرار على الرغم من وجود فائض محلي في الغاز هناك، مثل أوروبا شهدت القارة حفر أول بئر عام 2010 في مدينة بولندا لاستخراج الغاز الصَخري منه.

أضراره

  • يلوث مصادر المياه الجوفية.
  • مضيعة كبيرة للمياه لإنتاج الغاز الصخري.
  • قُرب آبار الغاز الصخري من غاز البنزول، والتي تُعّد أحد مُسببّات مرض السرطان.
  • يساهم في التلوث.
  • يسبب مشاكل صحية للأفراد.
إقرا أيضا:  التضاريس البحرية بالصور

المصادر والمراجع

-

السابق
معلومات عن عسل النحل وفوائده
التالي
رواية عائد إلى حيفا