أعشاب ونباتات برية

كيفية استخدام عشبة الأوريجانو

كيفية استخدام عشبة الأوريجانو

 الأوريجانو

الأوريجانو هو الزعتر البري ويتم أيضا اطلاق اسم وحبق الشيوخ والمرو وخرباش، وهو نوع تابع لأحد أنواع المردقوش البري، كما أنه يتم تسميته أيضا ببهجة الجبال، وله أكثر من 20 نوعا منها، ونبتة الأوريجانو عرفت في البداية بمنطقة حوض البحر المتوسط، وتم التجارة فيه كأحد أنواع التوابل، ثم انتقل إلى أمريكا الشمالية وأوروبا، وكان يتم زراعته في الحدائق وكذلك في البرية.

استخدام الأوريجانو 

يتم الاستفادة منه وذلك سواء أخضر أو بعد القيام بتجفيفه، لأنه يوضع في الكثير من الصلصات وأيضا في وصفات عديدة مثل البيتزا والباستا والمعكرونة بالبشاميل، وكذلك بعض وصفات الدجاج، كما أنه يضاف إلى أنواع السلطات الشهيرة، ويتم استخدام الأوريجانو بالطعام من أجل إضافة نكهة لأنه ذو نكهة حادة وذات رائحة لذيذة، كما أنه يضيف لون جميل للطعام، ويفضل الكثير من الطباخون استخدامه بشكل مجفف حتى تكون نكهته أقوى.

-

فوائد الأوريجانو 

فوائد الأوريجانو 
فوائد الأوريجانو

تلك العشبة لها فوائد عديدة ومختلفة التي منها: 

  • به كمية من مضادات الأكسدة والفيتامينات. 
  • يحتوي على الكالسيوم والحديد بنسبة كبيرة الذين يحتاجهم الجسم، حيث أنه يحسن عملية الهضم وذلك من خلال تنشيط الإنزيمات الهاضمة بالجسم. 
  • مهدئ لاضطرابات المعدة، وأيضا مفيد لمشاكل الجهاز الهضمي ويعمل على زيادة الشهية. 
  • مفيد لخسارة الدهون بالجسم وأيضا لزيادة العضلات بالجسم. 
  • يحمي من البكتيريا والميكروبات وبعض الفيروسات التي تسبب أمراض الحصبة والنكاف والانفلونزا. 
  • ينشط الدورة الدموية ويزيد قوة عضلة القلب وعمل الأوعية الدموية ويحمي القلب من بعض المشكلات مثل ارتفاع ضغط القلب والسكتات القلبية أو الكولسترول العالي أو تصلب الشرايين. 
  • مفيد في تسكين وعلاج آلام الدورة الشهرية. 
  • معالج من بعض الحالات: مثل الأرق والاكتئاب والتوتر والإجهاد ويعزز أيضا القدرة الجنسية للأزواج. 
  • مفيد في علاج مشكلات الأمعاء وفي التخلص من مشكلات الاسهال والامساك وعلاجها وكذلك التخلص من الغثيان.

محاذير استخدام الاوريجانو 

بالرغم من أن لعشبة الأوريجانو فوائد عديدة وكثيرة في الطب أو في الأطعمة، ولكن هناك بعض الأشخاص الذين لديهم حساسية من النباتات التابعة لعائلة النعناع، لذلك يجب في هذه الحالة عدم استخدام الأوريجانو حيث أنه: 

إقرا أيضا:  معلومات عن عشبة عود غريس

الحمل والرضاعة الطبيعية: فقد تكون غير آمن تناولها عن طريق الفم، وقد تسبب أيضا مضاعفات كثيرة والتي منها الإجهاض. 

الاضطرابات النزفية: حيث أنها تزيد من خطر النزيف لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النزيف.

مرضى السكري: وذلك لأنها تعمل على خفض مستويات السكر في الدم، لذلك يجب استخدامها لدى المصابين بمرض السكري بحذر شديد ومراقبة مستويات السكر لديهم، وذلك عند استخدامها. 

الجراحة: حيث أن نبتة الأوريجانو تزيد من خطر النزيف، لذلك يجب ألا يتم استخدامها قبل الجراحة على الأقل بأسبوعين حتى لا تؤثر على النزيف أثناء العملية الجراحة.

 المصادر والمراجع

إقرا أيضا:  استخدامات عشبة السماق وفوائدها

السابق
طريقة عمل الميل فاي
التالي
أهم فوائد الزنجبيل للشعر